لبنان: القبض على 19 شخصاً “ثبت تورطهم” في أحداث بيروت

لبنان اشتباكات بيروت الجيش اللبناني النهار
لبنان.. اشتباكات بيروت.. الجيش اللبناني/ النهار

ألقت السلطات اللبنانية، يوم أمس الجمعة، القبض على 19 شخصاً ثبت تورطهم في اشتباكات بيروت التي أسفرت عن سقوط سبعة قتلى وعشرات الجرحى. حسب ما أفادت الوكالة الوطنية للإعلام الرسمية في لبنان.

وقالت الوكالة بأن التحقيقات الأولية التي تجريها الأجهزة الأمنية في حوادث الطيونة، بإشراف مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية بالإنابة القاضي فادي عقيقي وبالتنسيق مع النائب العام التمييزي القاضي غسان عويدات، أسفرت عن توقيف 19 شخصاً ممن ثبت تورطهم في الاشتباك المسلح الذي أسفر عن سقوط سبع ضحايا وعشرات الجرحى.

وتصاعد التوتر في لبنان بسبب التحقيقات، التي يقودها القاضي طارق بيطار، في الانفجار الضخم الذي وقع العام الماضي في مرفأ بيروت. وتحول يوم الخميس إلى أسوأ أعمال عنف في الشوارع اللبنانية منذ أكثر من عشر سنوات، مما أسفر عن مقتل سبعة أشخاص بالرصاص وأعاد للأذهان أشباح الحرب الأهلية في البلاد والتي دارت رحاها بين عامي 1975 و 1990.

لبنان.. اشتباكات بيروت/ النهار

وشيّع “حزب الله” و”حركة أمل”، الجمعة، سبعة قتلى غالبيتهم من عناصرهما، الذين سقطوا خلال المواجهات التي جرت في منطقة شكلت خط تماسٍ خلال سنوات الحرب الأهلية الأليمة في لبنان.

وشهدت بيروت، الخميس، واحدة من أعنف المواجهات الأمنية منذ سنوات في تصعيد خطير ينذر بإدخال البلاد في أزمة جديدة بعد أكثر من شهر فقط على تشكيل حكومة يفترض أن تركز نشاطها على وضع خطة لإخراج البلاد من دوامة الانهيار الاقتصادي المتحكمة بها منذ أكثر من سنتين.

اقرأ أيضاً: حزب الله يُخيّر لبنان.. البيطار أو الحرب الأهلية

واتهم “حزب الله” وحركة أمل “مجموعات من حزب القوات اللبنانية” بـ”الاعتداء المسلح” على مناصريهما. وقال رئيس المجلس التنفيذي لحزب الله هاشم صفي الدين، خلال التشييع، إن: “كل هذا القتل وكل هذه المجزرة الذي قام به هو حزب القوات اللبنانية”، متهما إياه بالسعي لـ”إحداث حرب أهلية”.

ونفى زعيم حزب القوات اللبنانية سمير جعجع  في ساعة متأخرة من مساء الجمعة، أن يكون حزبه خطط لأعمال العنف التي وقعت في شوارع بيروت. واعتبر حزب القوات اتهامه “مرفوضاً جملة وتفصيلاً”، متهماً عناصر من الحزبين بـ”الدخول إلى الأحياء الآمنة”.

ليفانت نيوز_ وكالات

ألقت السلطات اللبنانية، يوم أمس الجمعة، القبض على 19 شخصاً ثبت تورطهم في اشتباكات بيروت التي أسفرت عن سقوط سبعة قتلى وعشرات الجرحى. حسب ما أفادت الوكالة الوطنية للإعلام الرسمية في لبنان.

وقالت الوكالة بأن التحقيقات الأولية التي تجريها الأجهزة الأمنية في حوادث الطيونة، بإشراف مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية بالإنابة القاضي فادي عقيقي وبالتنسيق مع النائب العام التمييزي القاضي غسان عويدات، أسفرت عن توقيف 19 شخصاً ممن ثبت تورطهم في الاشتباك المسلح الذي أسفر عن سقوط سبع ضحايا وعشرات الجرحى.

وتصاعد التوتر في لبنان بسبب التحقيقات، التي يقودها القاضي طارق بيطار، في الانفجار الضخم الذي وقع العام الماضي في مرفأ بيروت. وتحول يوم الخميس إلى أسوأ أعمال عنف في الشوارع اللبنانية منذ أكثر من عشر سنوات، مما أسفر عن مقتل سبعة أشخاص بالرصاص وأعاد للأذهان أشباح الحرب الأهلية في البلاد والتي دارت رحاها بين عامي 1975 و 1990.

لبنان.. اشتباكات بيروت/ النهار

وشيّع “حزب الله” و”حركة أمل”، الجمعة، سبعة قتلى غالبيتهم من عناصرهما، الذين سقطوا خلال المواجهات التي جرت في منطقة شكلت خط تماسٍ خلال سنوات الحرب الأهلية الأليمة في لبنان.

وشهدت بيروت، الخميس، واحدة من أعنف المواجهات الأمنية منذ سنوات في تصعيد خطير ينذر بإدخال البلاد في أزمة جديدة بعد أكثر من شهر فقط على تشكيل حكومة يفترض أن تركز نشاطها على وضع خطة لإخراج البلاد من دوامة الانهيار الاقتصادي المتحكمة بها منذ أكثر من سنتين.

اقرأ أيضاً: حزب الله يُخيّر لبنان.. البيطار أو الحرب الأهلية

واتهم “حزب الله” وحركة أمل “مجموعات من حزب القوات اللبنانية” بـ”الاعتداء المسلح” على مناصريهما. وقال رئيس المجلس التنفيذي لحزب الله هاشم صفي الدين، خلال التشييع، إن: “كل هذا القتل وكل هذه المجزرة الذي قام به هو حزب القوات اللبنانية”، متهما إياه بالسعي لـ”إحداث حرب أهلية”.

ونفى زعيم حزب القوات اللبنانية سمير جعجع  في ساعة متأخرة من مساء الجمعة، أن يكون حزبه خطط لأعمال العنف التي وقعت في شوارع بيروت. واعتبر حزب القوات اتهامه “مرفوضاً جملة وتفصيلاً”، متهماً عناصر من الحزبين بـ”الدخول إلى الأحياء الآمنة”.

ليفانت نيوز_ وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit