دراسة تكشف علاقة لقاح كورونا والتهابات القلب

أمراض القلب pixabay
أمراض القلب (pixabay)

كشفت دراسة إسرائيلية، أن خطر الإصابة بالتهاب عضلة القلب والتهاب البطانة المحيطة بالقلب على المتلقين للقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد، “ضئيل جداً”.

اعتمد مركز “كلاليت”، أكبر مزود للرعاية الصحية في إسرائيل، مع مركز بيلينسون الطبي، في الدراسة، على بيانات 2.5 مليون إسرائيلي تم تطعيمهم، وتلقى 94 في المائة منهم جرعتين من اللقاح.

وتبين أن هذا النوع من الالتهاب حصل على 54 شخصاً (51 رجلاً وثلاث نساء) أو بمعدل 2.13 من بين كل 100 ألف شخص تلقوا اللقاح. ومن بين هؤلاء، كانت 98 في المائة من الحالات خفيفة، 76 في المائة معتدلة، و22 في المائة دون أي ضرر لوظيفة القلب.

العراق_ فيروس كورونا

اقرأ المزيد: تلوث الهواء والضوضاء قد تزيد من خطر الإصابة بقصور القلب

وعانى شخص واحد من أصل 2.5 مليون من حالة خطيرة تتطلب دخول المستشفى، ومن ثم ثماثل للشفاء.

وبعد تلقي الجرعة الثانية من اللقاح، رصد التهاب القلب عند الذكور الأصغر سناً، حيث أثبتت الدراسة أنّ 69 في المائة من الحالات أصيبت بعد الجرعة الثانية، ومعظمها عند الذكور، وفي الفئة العمرية 16-29 عاماً.

وبالحديث حول هذه النتائج، أكد الباحث في مركز بيلينسون، ران كورنوفسكي، أن هذه الحالة “نادرة الحدوث نسبياً”، واصفاً نتائج الدراسة بـ”المهمة”.

اقرأ المزيد: الإقلاع عن التدخين وعلاقته بزيادة الوزن

وسبق أن قال مسؤولون بقطاع الصحة في كندا، إن هناك بيانات تشير إلى أن حالات الإصابة النادرة بالتهاب القلب، كانت أكثر نسبياً، لدى لأشخاص المطعمين بلقاح موديرنا المضاد لكورونا، مقارنة بالأشخاص المطعمين بلقاحات فايزر بيونتيك.

ليفانت – وكالات

كشفت دراسة إسرائيلية، أن خطر الإصابة بالتهاب عضلة القلب والتهاب البطانة المحيطة بالقلب على المتلقين للقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد، “ضئيل جداً”.

اعتمد مركز “كلاليت”، أكبر مزود للرعاية الصحية في إسرائيل، مع مركز بيلينسون الطبي، في الدراسة، على بيانات 2.5 مليون إسرائيلي تم تطعيمهم، وتلقى 94 في المائة منهم جرعتين من اللقاح.

وتبين أن هذا النوع من الالتهاب حصل على 54 شخصاً (51 رجلاً وثلاث نساء) أو بمعدل 2.13 من بين كل 100 ألف شخص تلقوا اللقاح. ومن بين هؤلاء، كانت 98 في المائة من الحالات خفيفة، 76 في المائة معتدلة، و22 في المائة دون أي ضرر لوظيفة القلب.

العراق_ فيروس كورونا

اقرأ المزيد: تلوث الهواء والضوضاء قد تزيد من خطر الإصابة بقصور القلب

وعانى شخص واحد من أصل 2.5 مليون من حالة خطيرة تتطلب دخول المستشفى، ومن ثم ثماثل للشفاء.

وبعد تلقي الجرعة الثانية من اللقاح، رصد التهاب القلب عند الذكور الأصغر سناً، حيث أثبتت الدراسة أنّ 69 في المائة من الحالات أصيبت بعد الجرعة الثانية، ومعظمها عند الذكور، وفي الفئة العمرية 16-29 عاماً.

وبالحديث حول هذه النتائج، أكد الباحث في مركز بيلينسون، ران كورنوفسكي، أن هذه الحالة “نادرة الحدوث نسبياً”، واصفاً نتائج الدراسة بـ”المهمة”.

اقرأ المزيد: الإقلاع عن التدخين وعلاقته بزيادة الوزن

وسبق أن قال مسؤولون بقطاع الصحة في كندا، إن هناك بيانات تشير إلى أن حالات الإصابة النادرة بالتهاب القلب، كانت أكثر نسبياً، لدى لأشخاص المطعمين بلقاح موديرنا المضاد لكورونا، مقارنة بالأشخاص المطعمين بلقاحات فايزر بيونتيك.

ليفانت – وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit