تفجير دمشق يثير قلق الأمم المتحدة.. وإدانة موسكو

الأمم المتحدة تحذر من حضور مؤتمر كوريا الشمالية للتشفير
الأمم المتحدة \ أرشيفية

أبدت الأمم المتحدة عن قلقها من الهجوم الذي استهدف يوم الأربعاء مجموعة عسكريين سوريين في دمشق، مشيرةً إلى إدانتها لعملية العنف تلك.

وذكر نائب الناطق باسم الأمين العام للأمم المتحدة، فرحان حق، في تصريح صحفي أدلى به مساء الأربعاء: “نتابع بقلق التقارير حول هجوم على حافلة كانت تقل عسكريين اليوم، ما أسفر عن مقتل كثير من الناس”، مستكملاً بأن الأمم المتحدة تشعر كذلك بقلق من عمليات القصف المدفعي في إدلب، قائلاً: “ندين العنف بكل أشكاله”.

اقرأ أيضاً: النظام يفتعل تفجيرات “دمشق” لعرقلة الحلّ السياسي

بدورها، شجبت موسكو الهجوم الإرهابي الذي طال حافلة العسكريين السوريين، وصرحت وزارة الخارجية الروسية في بيان: “ندين بشدة هذا الهجوم الإرهابي الدنيء، ونعرب عن خالص تعازينا لأسر الضحايا ونتمنى الشفاء العاجل للمصابين”.

وأردفت ضمن بيانها: “إننا نعتبر هذه الجريمة الدموية بمثابة تحد صارخ هدفه التشكيك في قدرة سلطات الجمهورية العربية السورية على ضمان أمن العاصمة، وهو استفزاز لإثارة العنف، وعرقلة جهود تحقيق تسوية سياسية في سوريا”، مخمنةً أن يكون تزامن هذا الحادث مع استئناف اجتماعات اللجنة الدستورية السورية لعملها في جنيف، ليس من باب الصدفة.

دمشق.. تفجير حافلة مبيت عسكرية/ سانا

وكررت موسكو التأكيد على “أهمية تضافر الجهود الدولية في مكافحة الخطر الإرهابي العالمي على الأسس القانونية الدولية القائمة، بما في ذلك إقامة تعاون في هذا المجال مع حكومة الجمهورية العربية السورية”، على حد زعمها.

ليفانت-وكالات

أبدت الأمم المتحدة عن قلقها من الهجوم الذي استهدف يوم الأربعاء مجموعة عسكريين سوريين في دمشق، مشيرةً إلى إدانتها لعملية العنف تلك.

وذكر نائب الناطق باسم الأمين العام للأمم المتحدة، فرحان حق، في تصريح صحفي أدلى به مساء الأربعاء: “نتابع بقلق التقارير حول هجوم على حافلة كانت تقل عسكريين اليوم، ما أسفر عن مقتل كثير من الناس”، مستكملاً بأن الأمم المتحدة تشعر كذلك بقلق من عمليات القصف المدفعي في إدلب، قائلاً: “ندين العنف بكل أشكاله”.

اقرأ أيضاً: النظام يفتعل تفجيرات “دمشق” لعرقلة الحلّ السياسي

بدورها، شجبت موسكو الهجوم الإرهابي الذي طال حافلة العسكريين السوريين، وصرحت وزارة الخارجية الروسية في بيان: “ندين بشدة هذا الهجوم الإرهابي الدنيء، ونعرب عن خالص تعازينا لأسر الضحايا ونتمنى الشفاء العاجل للمصابين”.

وأردفت ضمن بيانها: “إننا نعتبر هذه الجريمة الدموية بمثابة تحد صارخ هدفه التشكيك في قدرة سلطات الجمهورية العربية السورية على ضمان أمن العاصمة، وهو استفزاز لإثارة العنف، وعرقلة جهود تحقيق تسوية سياسية في سوريا”، مخمنةً أن يكون تزامن هذا الحادث مع استئناف اجتماعات اللجنة الدستورية السورية لعملها في جنيف، ليس من باب الصدفة.

دمشق.. تفجير حافلة مبيت عسكرية/ سانا

وكررت موسكو التأكيد على “أهمية تضافر الجهود الدولية في مكافحة الخطر الإرهابي العالمي على الأسس القانونية الدولية القائمة، بما في ذلك إقامة تعاون في هذا المجال مع حكومة الجمهورية العربية السورية”، على حد زعمها.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit