بين إثيوبيا والسودان.. مباحثات حول علاقات الطاقة المستقبلية

اقتصاد السودان
اقتصاد السودان \ أرشيفية

يناقش وفد سوداني أثناء زيارة بدأت الإثنين، للعاصمة الإثيوبية أديس أبابا شراء كمية جديدة من الكهرباء تصل إلى 1000 ميجاوات.

وحط الوفد برئاسة المستشار الفني للهيئة السودانية، في أديس أبابا، بغية عقد لقاءات مع مسؤولي شركة الكهرباء الإثيوبية، بجانب عن الحديث حول علاقات الطاقة المستقبلية بين إثيوبيا والسودان .

اقرأ أيضاً: أزمة حادة في الخبز وطوابير طويلة للمواطنين بالسودان

وتسعى إثيوبيا لبناء 71 مشروعا للطاقة الكهربائية بتكلفة 40 مليار دولار، بغية تصدير الكهرباء لثلاث دول، بـ138 مليون دولار كعائدات سنوية.

وذكرت شركة الكهرباء الإثيوبية “حكومية” ، إن الوفد السوداني يتكون من خمسة أعضاء برئاسة كبير المستشارين الفنيين أحمد آدم عمر ، وصل البلاد، استقبله وندوسن تشومي، مسؤول الاستراتيجية والاستثمار بشركة الكهرباء الإثيوبية .

علم-السودان

وصرح تشومي، بإن الوفد السوداني حضر للتفاوض بخصوص الجهود الجارية لتمكين العلاقات في مجال الطاقة بين البلدين، مردفاً بأن المحادثات التي ستعقد في أديس أبابا ترمي إلى حل القضايا التي أثيرت في المفاوضات السابقة بين البلدين في الخرطوم وتحديد المسارات المستقبلية.

وأكمل:” المحادثات ستركز على طلب شركة الكهرباء السودانية لشراء ألف ميجاوات إضافية من الطاقة الكهربائية من إثيوبيا ، فضلا عن بناء خط ومحطة فرعية لها”، فيما نوهت الكهرباء الإثيوبية على موقعها، إلى أنه ستجرى مفاوضات بين الوفد السوداني وعدد من مسؤولي الطاقة والكهرباء بإثيوبيا ،على مدى الأيام الخمسة المقبلة.

وتبيع أديس أبابا في الوقت الحالي، 230 ميجاوات من الكهرباء للسودان، وذكرت مطلع أغسطس الماضي، شركة الكهرباء الإثيوبية إن بعض الدول الأفريقية، ومن ضمنها السودان، قد أبدت اهتماماً بشراء الكهرباء من إثيوبيا، لافتةً الى أن السودان يريد شراء ألف ميجاوات من الكهرباء.

ليفانت-وكالات

يناقش وفد سوداني أثناء زيارة بدأت الإثنين، للعاصمة الإثيوبية أديس أبابا شراء كمية جديدة من الكهرباء تصل إلى 1000 ميجاوات.

وحط الوفد برئاسة المستشار الفني للهيئة السودانية، في أديس أبابا، بغية عقد لقاءات مع مسؤولي شركة الكهرباء الإثيوبية، بجانب عن الحديث حول علاقات الطاقة المستقبلية بين إثيوبيا والسودان .

اقرأ أيضاً: أزمة حادة في الخبز وطوابير طويلة للمواطنين بالسودان

وتسعى إثيوبيا لبناء 71 مشروعا للطاقة الكهربائية بتكلفة 40 مليار دولار، بغية تصدير الكهرباء لثلاث دول، بـ138 مليون دولار كعائدات سنوية.

وذكرت شركة الكهرباء الإثيوبية “حكومية” ، إن الوفد السوداني يتكون من خمسة أعضاء برئاسة كبير المستشارين الفنيين أحمد آدم عمر ، وصل البلاد، استقبله وندوسن تشومي، مسؤول الاستراتيجية والاستثمار بشركة الكهرباء الإثيوبية .

علم-السودان

وصرح تشومي، بإن الوفد السوداني حضر للتفاوض بخصوص الجهود الجارية لتمكين العلاقات في مجال الطاقة بين البلدين، مردفاً بأن المحادثات التي ستعقد في أديس أبابا ترمي إلى حل القضايا التي أثيرت في المفاوضات السابقة بين البلدين في الخرطوم وتحديد المسارات المستقبلية.

وأكمل:” المحادثات ستركز على طلب شركة الكهرباء السودانية لشراء ألف ميجاوات إضافية من الطاقة الكهربائية من إثيوبيا ، فضلا عن بناء خط ومحطة فرعية لها”، فيما نوهت الكهرباء الإثيوبية على موقعها، إلى أنه ستجرى مفاوضات بين الوفد السوداني وعدد من مسؤولي الطاقة والكهرباء بإثيوبيا ،على مدى الأيام الخمسة المقبلة.

وتبيع أديس أبابا في الوقت الحالي، 230 ميجاوات من الكهرباء للسودان، وذكرت مطلع أغسطس الماضي، شركة الكهرباء الإثيوبية إن بعض الدول الأفريقية، ومن ضمنها السودان، قد أبدت اهتماماً بشراء الكهرباء من إثيوبيا، لافتةً الى أن السودان يريد شراء ألف ميجاوات من الكهرباء.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit