باحثون يكشفون عن جهاز لمعالجة الاكتئاب يثبت في الجمجمة

الاكتئاب تعبيرية
الاكتئاب (تعبيرية)

أعلن خبراء أمريكيون عن تطوير جهاز بحجم علبة الثقاب يثبت في الجمجمة ويتصل بالدماغ لمعالجة مرض الاكتئاب الحاد.

وقالت شابة، تبلغ من العمر 36 عاماً، تدعى سارة، قامت بتثبيته منذ فترة تزيد عن العام، إنه غيّر حياتها، حيث إن الجهاز يعمل بشكل متواصل، لكن لا يتم تفعيل نظام العلاج إلا عندما يكون المريض بحاجته، بحسب مجلة “نيتشر ميديسين” الأمريكية.

وكانت سارة قد عاشت في السنوات الماضية عدداً كبيراً من محاولات العلاج الفاشلة، من بينها مضادات الاكتئاب والعلاج بالصدمات الكهربائية، وكشفت عن معاناتها اليومية، وبالكاد بإمكانها التحرّك، بحسب المجلة.

هل يمكن أن يصاب الرجال باكتئاب ما بعد الولادة؟

​عقب تركيب الجهاز وتشغيله، أحسّت بالبهجة وأكدت أن حياتها تتجه نحو الأفضل، وبعد مدة تخلصت من أفكار الانتحار التي سيطرت عليها في السابق، وأشارت إلى أنّه بعد مضي عام على تركيب الجهاز فإنه ليس له أي آثار جانبية.

اقرأ المزيد: قلة النوم قد يزيد من خطر إصابتك بالسمنة

وبهذا الخصوص، صرّحت الطبيبة “كاثرين سكانجوس” أنّ التكنولوجيا تستهدف “سلسلة الاكتئاب” في دماغ المريض، فالجهاز بإمكانه التنبؤ عندما تكون أعراض الاكتئاب شديدة.

ويسعى العلماء لاختبار التكنولوجيا على المزيد من المرضى المصابين بالاكتئاب الشديد لمعرفة ما إذا كان بمقدورها مساعدة الآخرين.

اقرأ المزيد: دراسة: العلاج الجيني لاستعادة الرؤية بعد السكتة الدماغية

وكانت طبيبة الأعصاب “أولغا كوتوفا”، قد حددت طرقاً لتجنّب الاكتئاب الموسمي في فصل الخريف، ونوّهت، أنه “بهدف استبعاد اضطرابات المزاج التي تؤدي إلى الاكتئاب، من المهم تشغيل أكبر عدد ممكن من أجهزة الإضاءة في المنزل والعمل، كما أنه من الضروري الذهاب إلى الفراش في وقت محدد والحصول على قسط كافٍ من النوم، وهذا سيساهم في التأقلم مع إعادة الهيكلة الموسمية للجسم”.

ليفانت – وكالات

أعلن خبراء أمريكيون عن تطوير جهاز بحجم علبة الثقاب يثبت في الجمجمة ويتصل بالدماغ لمعالجة مرض الاكتئاب الحاد.

وقالت شابة، تبلغ من العمر 36 عاماً، تدعى سارة، قامت بتثبيته منذ فترة تزيد عن العام، إنه غيّر حياتها، حيث إن الجهاز يعمل بشكل متواصل، لكن لا يتم تفعيل نظام العلاج إلا عندما يكون المريض بحاجته، بحسب مجلة “نيتشر ميديسين” الأمريكية.

وكانت سارة قد عاشت في السنوات الماضية عدداً كبيراً من محاولات العلاج الفاشلة، من بينها مضادات الاكتئاب والعلاج بالصدمات الكهربائية، وكشفت عن معاناتها اليومية، وبالكاد بإمكانها التحرّك، بحسب المجلة.

هل يمكن أن يصاب الرجال باكتئاب ما بعد الولادة؟

​عقب تركيب الجهاز وتشغيله، أحسّت بالبهجة وأكدت أن حياتها تتجه نحو الأفضل، وبعد مدة تخلصت من أفكار الانتحار التي سيطرت عليها في السابق، وأشارت إلى أنّه بعد مضي عام على تركيب الجهاز فإنه ليس له أي آثار جانبية.

اقرأ المزيد: قلة النوم قد يزيد من خطر إصابتك بالسمنة

وبهذا الخصوص، صرّحت الطبيبة “كاثرين سكانجوس” أنّ التكنولوجيا تستهدف “سلسلة الاكتئاب” في دماغ المريض، فالجهاز بإمكانه التنبؤ عندما تكون أعراض الاكتئاب شديدة.

ويسعى العلماء لاختبار التكنولوجيا على المزيد من المرضى المصابين بالاكتئاب الشديد لمعرفة ما إذا كان بمقدورها مساعدة الآخرين.

اقرأ المزيد: دراسة: العلاج الجيني لاستعادة الرؤية بعد السكتة الدماغية

وكانت طبيبة الأعصاب “أولغا كوتوفا”، قد حددت طرقاً لتجنّب الاكتئاب الموسمي في فصل الخريف، ونوّهت، أنه “بهدف استبعاد اضطرابات المزاج التي تؤدي إلى الاكتئاب، من المهم تشغيل أكبر عدد ممكن من أجهزة الإضاءة في المنزل والعمل، كما أنه من الضروري الذهاب إلى الفراش في وقت محدد والحصول على قسط كافٍ من النوم، وهذا سيساهم في التأقلم مع إعادة الهيكلة الموسمية للجسم”.

ليفانت – وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit