المقداد يُغري اللاجئين السوريين بالعودة إلى بلادهم

اللاجئين السوريين أرشيف
اللاجئين السوريين (أرشيف)

دعا وزير خارجية النظام السوري “فيصل المقداد”، اليوم الأربعاء، اللاجئين السوريين، بالعودة إلى بلادهم، من خلال الكشف عن تسهيلات تقدّمها الحكومة، مطالباً المنظمات الدولية بعدم إعاقة عودتهم.

قال فيصل المقداد، وزير خارجية النظام السوري، في تصريح نقلته وكالة “سانا” الموالية للنظام، إن الحكومة السورية تقدم كافة التسهيلات لضمان عودة اللاجئين السوريين إلى ديارهم.

وطلب “المقداد” من المنظمات الدولية القيام بواجبها تجاه اللاجئين السوريين، وعدم إعاقة عودتهم إلى وطنهم الأم سوريا، وفق قوله.

يأتي ذلك خلال المباحثات التي أجراها مع وزير الخارجية والمغتربين اللبناني، عبد الله بو حبيب، على هامش اجتماعات “حركة عدم الانحياز” المنعقدة في بلغراد.

فيصل المقداد (منصات التواصل)

وأشار وزير خارجية النظام السوري، إلى أنّ سوريا، ترحب بجميع أبنائها وتقديم كل التسهيلات اللازمة لتأمين عودة طوعية وكريمة لهم.

اقرأ المزيد: الفلتان الأمني يتصاعد بمناطق مليشيات أنقرة.. محولاً إياها لمسرح رعب

يشار إلى أن منظمات حقوقية، سبق وأن أكدت أن “سوريا غير آمنة”، كما كشفت عدة تقارير، عن تعرض عدد من اللاجئين السوريين لانتهاكات جسيمة، إضافة إلى اعتقال العشرات من قبل النظام السوري.

وكانت لجنة التحقيق الدولية المستقلة الخاصة بسوريا، قد قالت: “إن التصعيد في الأعمال القتالية وتجدّد العنف في سوريا يثيران القلق”، مشيرة إلى أنّ “البلاد غير صالحة للعودة الآمنة والكريمة للاجئين”.

اقرأ المزيد: في مارع.. مليشيات أنقرة هدفاً للطائرات الروسية

وتابعت اللجنة، أنه بعد مرور عقد من الزمن، ما تزال أطراف النزاع في سوريا، ترتكب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية وانتهاك حقوق الإنسان الأساسية للسوريين، مع استمرار الحرب على المدنيين السوريين، ومن الصعب عليهم إيجاد الأمن أو الملاذ الآمن في هذا البلد الذي مزقته الحرب”.

ليفانت – وكالات

دعا وزير خارجية النظام السوري “فيصل المقداد”، اليوم الأربعاء، اللاجئين السوريين، بالعودة إلى بلادهم، من خلال الكشف عن تسهيلات تقدّمها الحكومة، مطالباً المنظمات الدولية بعدم إعاقة عودتهم.

قال فيصل المقداد، وزير خارجية النظام السوري، في تصريح نقلته وكالة “سانا” الموالية للنظام، إن الحكومة السورية تقدم كافة التسهيلات لضمان عودة اللاجئين السوريين إلى ديارهم.

وطلب “المقداد” من المنظمات الدولية القيام بواجبها تجاه اللاجئين السوريين، وعدم إعاقة عودتهم إلى وطنهم الأم سوريا، وفق قوله.

يأتي ذلك خلال المباحثات التي أجراها مع وزير الخارجية والمغتربين اللبناني، عبد الله بو حبيب، على هامش اجتماعات “حركة عدم الانحياز” المنعقدة في بلغراد.

فيصل المقداد (منصات التواصل)

وأشار وزير خارجية النظام السوري، إلى أنّ سوريا، ترحب بجميع أبنائها وتقديم كل التسهيلات اللازمة لتأمين عودة طوعية وكريمة لهم.

اقرأ المزيد: الفلتان الأمني يتصاعد بمناطق مليشيات أنقرة.. محولاً إياها لمسرح رعب

يشار إلى أن منظمات حقوقية، سبق وأن أكدت أن “سوريا غير آمنة”، كما كشفت عدة تقارير، عن تعرض عدد من اللاجئين السوريين لانتهاكات جسيمة، إضافة إلى اعتقال العشرات من قبل النظام السوري.

وكانت لجنة التحقيق الدولية المستقلة الخاصة بسوريا، قد قالت: “إن التصعيد في الأعمال القتالية وتجدّد العنف في سوريا يثيران القلق”، مشيرة إلى أنّ “البلاد غير صالحة للعودة الآمنة والكريمة للاجئين”.

اقرأ المزيد: في مارع.. مليشيات أنقرة هدفاً للطائرات الروسية

وتابعت اللجنة، أنه بعد مرور عقد من الزمن، ما تزال أطراف النزاع في سوريا، ترتكب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية وانتهاك حقوق الإنسان الأساسية للسوريين، مع استمرار الحرب على المدنيين السوريين، ومن الصعب عليهم إيجاد الأمن أو الملاذ الآمن في هذا البلد الذي مزقته الحرب”.

ليفانت – وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit