الجزائر.. غرق أحياء في العاصمة بسبب الأمطار الغزيرة

الجزائر سيول متداول
الجزائر.. سيول/ متداول

شهدت الجزائر الليلة الماضية، أمطاراً غزيرة، وأجواءً مناخية متقلبة، غرق العديد من الأحياء في بعض الولايات الشِّمالية ومنها الجزائر العاصمة.

وقالت المديرية العامة للحماية المدنية، إنها تدخلت لشفط المياه من طرق وبيوت غمرتها مياه السيول، لاسيما في الجزائر العاصمة. مشيرةً إلى أن العاصمة كانت أكثر المناطق تضرراً في البلاد دون تسجيل خسائر بشرية، حَسَبَ صحيفة “الشروق”.

فيما أعلنت هيئة الدفاع المدني حالة طوارئ، وتدخلت وحداتها وفرق البلديات لإنقاذ السكان وشفط المياه وتسريح حركة السير، وإجلاء منكوبين حاصرتهم المياه.

وانهارت أربع شقق سكنية قديمة في منطقة بابا حسن، أعالي العاصمة، من دون تسجيل خسائر بشرية، إذ نُقلت العائلات إلى منطقة آمنة، كما تدخلت وحدة الدفاع المدني لإجلاء أربع عائلات أخرى غمرت المياه شققها السكنية إلى قاعة رياضية، وفي منطقة باش جراح، تسربت مياه الأمطار إلى عدد من الشقق السكنية، ما دفع العائلات إلى الاستنجاد بالسلطات والمتطوعين لشفط المياه.

وشهدت في العاصمة، بلديات: سحاولة عين بنيان حسين داي، والجزائر الوسطى، وبني مسوس، وشراقة، وباب الوادي، وباش جراح، حالة من الشلل التام بسبب غرق معظم الأحياء.

اقرأ أيضاً: إنقاذ 213 مهاجراً حاولوا عبور المانش إلى بريطانيا… وغرقى قبالة السواحل الجزائرية والتونسية

وأوضحت المديرية أنها نجحت في هذه الليلة حتى اليوم الأحد، في إنقاذ مئات الأشخاص العالقين في سياراتهم عبر الطرقات.

وأوقفت الأمطار الغزيرة حركة السير في عدة طرق وطنية وولائية، حيث عاش المواطنون ليلة عصيبة على الطرق حتى داخل منازلهم.

ونصحتهم مصالح الحماية المدنية الجزائرية ولا سيما، سكان العاصمة بعدم الخروج من منازلهم، خوفا من الفيضانات التي تشهدها أحياء العاصمة.

ليفانت نيوز_ وكالات

شهدت الجزائر الليلة الماضية، أمطاراً غزيرة، وأجواءً مناخية متقلبة، غرق العديد من الأحياء في بعض الولايات الشِّمالية ومنها الجزائر العاصمة.

وقالت المديرية العامة للحماية المدنية، إنها تدخلت لشفط المياه من طرق وبيوت غمرتها مياه السيول، لاسيما في الجزائر العاصمة. مشيرةً إلى أن العاصمة كانت أكثر المناطق تضرراً في البلاد دون تسجيل خسائر بشرية، حَسَبَ صحيفة “الشروق”.

فيما أعلنت هيئة الدفاع المدني حالة طوارئ، وتدخلت وحداتها وفرق البلديات لإنقاذ السكان وشفط المياه وتسريح حركة السير، وإجلاء منكوبين حاصرتهم المياه.

وانهارت أربع شقق سكنية قديمة في منطقة بابا حسن، أعالي العاصمة، من دون تسجيل خسائر بشرية، إذ نُقلت العائلات إلى منطقة آمنة، كما تدخلت وحدة الدفاع المدني لإجلاء أربع عائلات أخرى غمرت المياه شققها السكنية إلى قاعة رياضية، وفي منطقة باش جراح، تسربت مياه الأمطار إلى عدد من الشقق السكنية، ما دفع العائلات إلى الاستنجاد بالسلطات والمتطوعين لشفط المياه.

وشهدت في العاصمة، بلديات: سحاولة عين بنيان حسين داي، والجزائر الوسطى، وبني مسوس، وشراقة، وباب الوادي، وباش جراح، حالة من الشلل التام بسبب غرق معظم الأحياء.

اقرأ أيضاً: إنقاذ 213 مهاجراً حاولوا عبور المانش إلى بريطانيا… وغرقى قبالة السواحل الجزائرية والتونسية

وأوضحت المديرية أنها نجحت في هذه الليلة حتى اليوم الأحد، في إنقاذ مئات الأشخاص العالقين في سياراتهم عبر الطرقات.

وأوقفت الأمطار الغزيرة حركة السير في عدة طرق وطنية وولائية، حيث عاش المواطنون ليلة عصيبة على الطرق حتى داخل منازلهم.

ونصحتهم مصالح الحماية المدنية الجزائرية ولا سيما، سكان العاصمة بعدم الخروج من منازلهم، خوفا من الفيضانات التي تشهدها أحياء العاصمة.

ليفانت نيوز_ وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit