إقليم أوروبي مسلم يسنّ عقوبات على متعاملين مع حزب الله

حزب الله وإيران أرشيفية
حزب الله وإيران/ أرشيفية

سنّ إقليم كوسوفو عقوبات على سبعة رجال أعمال محليين وشركة نتيجة “صلاتهم بحزب الله اللبناني”، وذلك بالتوازي مع عقوبات فرضتها الولايات المتحدة على “حزب الله” الممثل بكتلة برلمانية بمجلس النواب اللبناني.

وذكرت السلطات الكوسوفية غير المعترف بها دولياً، إن “أصول الأشخاص السبعة وشركة العقارات جمدت”، منوهةً إلى أن “الأشخاص السبعة لا يستطيعون مغادرة البلاد أو تلقي الأموال من أفراد أو شركات أخرى من كوسوفو”.

اقرأ أيضاً: ميليشيا حزب الله تصرّ على موقفها: “لن نتراجع عن تنحية بيطار”

وعقدت كوسوفو علاقات دبلوماسية مع إسرائيل في وقت سابق من العام الحالي، عقب قمة بين كوسوفو وصربيا عقدت في البيت الأبيض في سبتمبر 2020، وعقبها بشهر، افتتحت سفارتها في القدس، وكانت أول دولة أوروبية بأغلبية مسلمة تقدم على مثل هذه الخطوة.

هذا وكان قد ذكر الجنرال الإسرائيلي أوري غوردين، في السابع عشر من أكتوبر، بإن إسرائيل ترجح أن تُستهدف بألفي صاروخ في اليوم، في حال اندلاع نزاع مسلح مع مليشيا “حزب الله” اللبنانية، مبيناً خلال مقابلة مع وكالة “فرانس برس”، أن مدناً على غرار تل أبيب وأشدود في الجنوب استُهدفت في الحرب الأخيرة مع قطاع غزة بـ”أكبر عدد من الصواريخ” على الإطلاق منذ قيام إسرائيل.

ميليشيا "حزب الله" تتمركز في الميادين

وأكمل غوردين، وهو قائد الجبهة الداخلية الإسرائيلية، “في حال اندلاع نزاع أو حرب مع “حزب الله”، نحن نتوقع أن يتم يومياً إطلاق خمسة أضعاف هذا العدد من الصواريخ على الأقل من لبنان باتجاه إسرائيل”.

من طرفه أكد مصدر أمني إسرائيلي ضمن مقابلة منفصلة مع “فرانس برس” على أن الجيش الإسرائيلي يريد “الاستقرار” في لبنان، بيد أنه قال إن “حزب الله” يعتبر “مصدر عدم استقرار (…) يستغل موارد الدولة خدمة لمصالح الإيرانيين”.

ليفانت-وكالات

سنّ إقليم كوسوفو عقوبات على سبعة رجال أعمال محليين وشركة نتيجة “صلاتهم بحزب الله اللبناني”، وذلك بالتوازي مع عقوبات فرضتها الولايات المتحدة على “حزب الله” الممثل بكتلة برلمانية بمجلس النواب اللبناني.

وذكرت السلطات الكوسوفية غير المعترف بها دولياً، إن “أصول الأشخاص السبعة وشركة العقارات جمدت”، منوهةً إلى أن “الأشخاص السبعة لا يستطيعون مغادرة البلاد أو تلقي الأموال من أفراد أو شركات أخرى من كوسوفو”.

اقرأ أيضاً: ميليشيا حزب الله تصرّ على موقفها: “لن نتراجع عن تنحية بيطار”

وعقدت كوسوفو علاقات دبلوماسية مع إسرائيل في وقت سابق من العام الحالي، عقب قمة بين كوسوفو وصربيا عقدت في البيت الأبيض في سبتمبر 2020، وعقبها بشهر، افتتحت سفارتها في القدس، وكانت أول دولة أوروبية بأغلبية مسلمة تقدم على مثل هذه الخطوة.

هذا وكان قد ذكر الجنرال الإسرائيلي أوري غوردين، في السابع عشر من أكتوبر، بإن إسرائيل ترجح أن تُستهدف بألفي صاروخ في اليوم، في حال اندلاع نزاع مسلح مع مليشيا “حزب الله” اللبنانية، مبيناً خلال مقابلة مع وكالة “فرانس برس”، أن مدناً على غرار تل أبيب وأشدود في الجنوب استُهدفت في الحرب الأخيرة مع قطاع غزة بـ”أكبر عدد من الصواريخ” على الإطلاق منذ قيام إسرائيل.

ميليشيا "حزب الله" تتمركز في الميادين

وأكمل غوردين، وهو قائد الجبهة الداخلية الإسرائيلية، “في حال اندلاع نزاع أو حرب مع “حزب الله”، نحن نتوقع أن يتم يومياً إطلاق خمسة أضعاف هذا العدد من الصواريخ على الأقل من لبنان باتجاه إسرائيل”.

من طرفه أكد مصدر أمني إسرائيلي ضمن مقابلة منفصلة مع “فرانس برس” على أن الجيش الإسرائيلي يريد “الاستقرار” في لبنان، بيد أنه قال إن “حزب الله” يعتبر “مصدر عدم استقرار (…) يستغل موارد الدولة خدمة لمصالح الإيرانيين”.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit