الوضع المظلم
الثلاثاء ٢٥ / يناير / ٢٠٢٢
Logo

انتخابات تشريعية روسية.. غياب للمعارضة وآبل وغوغل يحذفان تطبيق نافالني

انتخابات تشريعية روسية.. غياب للمعارضة وآبل وغوغل يحذفان تطبيق نافالني
كيريل زيكوف وكالة موسكفا للأنباء
تقرير إخباري

_ صمت انتخابي في روسيا ويوتين يصوت عبر الأنترنت
_ تطبيق أليكسي نافالني الاستشاري الخاص بالانتخابات تحذفه آبل وغوغل
_ موسكو تتهم أميركا بتمويل أطراف روسية للتأثير على العملية الانتخابية

 

انطلقت عملية الاقتراع في انتخابات مجلس النواب الروسي (الدوما) في معظم روسيا صباح الجمعة، وتستمر لثلاثة أيام متواصلة حتى مساء الأحد 19 سبتمبر/أيلول الجاري. هناك قرابة 108 ملايين روسي مدعوون للإدلاء بأصواتهم بدءاً من صباح الجمعة إلى الأحد لانتخاب 450 نائباً في مجلس الدوما، نصفهم عبر نظام القائمة النسبية والنصف الآخر عبر الغالبية.


تعيش روسيا حالياً مرحلة الصمت الانتخابي المتعلق بالإعلانات والدعايات السياسية التي رافقت المواطنين طيلة الأشهر الماضية، ويمنع القانون الروسي من إجراء حملات ودعوات سياسية تحث المواطنين على انتخاب المرشحين طيلة مدّة الاقتراع والتصويت مع غرامات وعقوبات تصل إلى السجن.


النظام الانتخابي المعتمد نظام انتخابي مختلط يجري من خلاله انتخاب 225 نائباً ضمن القوائم الحزبية المغلقة، و225 نائباً آخر في الدوائر الفردية المفتوحة.


يشارك في هذا الاستحقاق الانتخابي 14 حزباً، لكن هناك "الأحزاب البرلمانية" الأساسية نواة البناء الأساسي السياسي في البلاد وتتألف من 4 أحزاب كبرى ثبتت حضورها التاريخي على مدى السنوات العشر الأخيرة، حزب روسيا الموحدة الذي يضم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس السابق ديميتري ميدفيدف والحزب الشيوعي الروسي والحزب الليبرالي الديمقراطي الروسي وحزب روسيا العادلة.


إلى ذلك، نقلت وكالة "تاس" الروسية في مقطع فيديو الرئيس الروسي الذي يمنع وجود معارضين كمرشحين يصوّت باستخدام نظام التصويت الإلكتروني لدعم هذا النظام الجديد، ولاسيما خلال جائحة كورونا التي تعصف بالبلاد بينما يقبع زعيم الكرملين في الحجر الذاتي هو أيضاً بعد أنا خالط مصابين من محيطه. وجاء الإعلان عن التصويت على لسان السكرتير الصحفي للرئيس الروسي، دميتري بإيسيسكو الذي صوّت بدوره بنفس الطريقة ووصفها بالمريحة، وقال للصحفيين: "لقد صوّت بوتين عن طريق الإنترنت"."تاس1"



آبل وغوغل يحذفان تطبيق نفالني وفريقه مستمر بنشر التوصيات


كان الكرملين يتجهّز منذ أسابيع وأشهر، وزاد بشكل كبير من تحذيراته لشركات الإنترنت العملاقة التي ترفض إزالة محتوى يعدّ غير قانوني من وجهة نظره يتعلق بالانتخابات التشريعية، خصوصاً منشورات حركة نافالني المحظورة بحجة "التطرف" منذ حَزِيران/يونيو.

لكنّ الكرملين لا يسمح لأحد تقريباً بالترشح للانتخابات التشريعية؛ لذلك أنشأ أنصار المعارض الروسي المعتقل المحامي أليكسي نافالني استراتيجية أطلقوا عليها "التصويت الذكي" بهدف دعم المرشح، غالباً ما يكون شيوعيا، الأوفر حظا، لمواجهة مرشح الحزب الحاكم "روسيا الموحدة" حتى لا تتبعثر الأصوات بين عدة مرشحين. لاقت هذه الاستراتيجية بعض النجاح خصوصاً في موسكو عام 2019 حيث تتيح استراتيجية هذا التطبيق للمستخدمين معرفة المنافس الأنسب والأوفر حظاً الذي سيصوتون له في دائرتهم الانتخابية لتأتي الأصوات لمصلحته.

طابور عملاق في الساعة 9 صباحًا خارج مركز اقتراع في منطقة أربات بوسط موسكو. طابور عملاق في الساعة 9 صباحًا خارج مركز اقتراع في منطقة أربات بوسط موسكو. مصدر: أربات sosedey / fb group بواسطة موسكو تايمز

بيد أن استدعاء ممثلين لشركتي غوغل وآبل الخميس أمام لجنة في مجلس الاتحاد في البرلمان الروسي جاء بنتيجة، وتحدث مسؤولون روس عن اتخاذ إجراءات قانونية بحق منصات ترفض الامتثال للأوامر الروسية أصبح حقيقة.

في ضوء هذه الإجراءات، نفّذت شركتي آبل وغوغل عملية حذف تطبيق نافالني الاستشاري والمعلوماتي كما صرّح فريق أليكسي نافالني، الجمعة، بأن التطبيقين حُذفا منذ صباح الجمعة من متاجرهما على شبكة الإنترنت في روسيا.

https://twitter.com/Kira_Yarmysh/status/1438774062394847232

ونشر إيفان زدانوف، وهو حليف رئيس لنافالني، صورة عبر توتير لرسالة بريد إلكتروني، قال إنها من شركة أبل تؤكد الحظر. وجاء في الرسالة أن التطبيق قد تمت إزالته، بسبب تصنيف روسيا مؤسسة نافالني لمكافحة الفساد باعتبارها "متطرفة"، وعلى هذا احتوى تطبيقه على محتوى يعدّ "غير قانوني".


وتضمن تطبيق نافالني توصيات بشأن استراتيجية التصويت الذكي، التي تحث الروس على التصويت تكتيكيًا لدعم المرشح الأكثر قدرة على عزل شاغلي الحزب الحاكم (روسيا الموحدة) في انتخابات مجلس الدوما. وبرّر المتحدث باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، إنه يعدّ هذه الاستراتيجية بمنزلة "استفزاز" وضارة بالناخبين.


من جهتها، غردت المتحدثة باسم نافالني، كيرا يارمش، أن قرار عمالقة التكنولوجيا الأمريكيين "خيبة أمل كبيرة" و "عمل من أعمال الرِّقابة السياسية" التي "لا يمكن تبريرها". وأضاف زدانوف أن فريق نافالني يفكر في رفع دعاوى قضائية ضد أبل وغوغل. لكن فريق نافالني لم يتوقف ويستسلم مستمراً بنشاطه على التوتير والتلغرام وبقية وسائل التواصل الاجتماعي في مواكبة لصيقة يعلنون فيها أسماء المرشحين الأفضل في موسكو وبقية روسيا فيما لو وصلوا إلى مجلس الدوما. "لاحظ تغريدة السكرتيرة الصحفية لنافالني".


 

https://twitter.com/Kira_Yarmysh/status/1438869500154322945

موسكو تتهم أميركا بالتدخل في الانتخابات


وفي سياق متصل، اتّهم رئيس لجنة التحقيق في حوادث التدخل الأجنبي بالشؤون الداخلية لروسيا الاتحادية في مجلس الدوما فاسيلي بيسكاريف، المنظمات غير الحكومية الأمريكية بتشويه سمعة نتائج الانتخابات التشريعية في روسيا.


وقال بيسكاريف، أمسِ الجمعة: "أتوقع بالطبع استمرار الهجمات على نظامنا الانتخابي وعلى الانتخابات. لدينا معلومات وصلت إلى اللجنة بأن المنظمات غير الحكومية الأمريكية المرتبطة بوزارة الخارجية الأمريكية خصصت للوكيل الأجنبي لحركة "غولوس" أموالاً إضافية خاصة لتنفيذ عملية تهدف إلى تشويه نتائج الانتخابات في روسيا الاتحادية". "سبوتنك"


وعن صناديق الاقتراع الافتراضية، كشفت خدمة مراقبة التصويت عبر الإنترنت في العاصمة موسكو، صباح اليوم السبت، أن أكثر من مليون شخص أدلوا بأصواتهم في الانتخابات البرلمانية بواسطة مزيّة التصويت عن بعد. وأشارت خدمة مراقبة التصويت عبر الإنترنت في بياناتها إلى مشاركة نحو 1.271 مليون شخص في التصويت الإلكتروني في موسكو في يوم الانتخابات الأول بمعدّل 23%. " تاس2"


وصوت 1.271 مليون شخص عبر الإنترنت في موسكو، للفترة من 20:00 بتوقيت موسكو إلى 08:00 بتوقيت موسكو، و534 ألف ورقياً، لتصبح نسبة الإقبال على التصويت عبر الإنترنت  63.1٪، أي 16٪ من عدد الناخبين في المدينة ككل. وبلغت نسبة المشاركة "الإجمالية" في موسكو 23.07٪، كما قال فينيديكتوف رئيس المقر العام لمراقبة الانتخابات في العاصمة.


وأضافت خدمة مراقبة التصويت أن هذه الأصوات شملت كل من الدائرة الانتخابية الفيدرالية الكبرى والدوائر الانتخابية الصغرى. وسيتم انتخاب أعضاء مجلس الدوما لمدة خمس سنوات؛ عبر نظام انتخابي مختلط: 225 نائباً من القوائم الحزبية، و225 نائباً في الدوائر الفردية. ويتنافس 14 حزبا على المقاعد الـ 450 في مجلس الدوما الروسي.




الجنود يصوتون في الانتخابات البرلمانية الروسية لعام 2021 في قرية بيشانكا ، إقليم ترانسبايكال. الجنود يصوتون في الانتخابات البرلمانية الروسية لعام 2021 في قرية بيشانكا، إقليم ترانسبايكال. يفغيني يبانتشينتسيف / © تاس

ينص الدستور الروسي على أن الجمعية الفيدرالية الروسية البرلمان هي الهيئة التشريعية في البلاد وهي تتألف من مجلسين هما مجلس النواب الدوما أي الغرفة الدنيا الذي يمثل الأحزاب السياسية ومجلس الفيدرالية (الغرفة العليا) الممثل للكيانات الروسية المختلفة.


يتألف مجلس النواب الروسي (الدوما) من 450 نائباً ينتخبون لولاية زمنية قدرها 5 سنوات، حيث يعمل النواب المنتخبون على التشريع وسن القوانين والتصويت وإقرار الموازنة، بالإضافة إلى ممارسة مهام مراقبة أداء الحكومة وسيرورة عملها ومساءلة الوزراء وغيرها من القضايا الأساسية في البلاد.


اقرأ المزيد: صراعات داخل حركة طالبان على التمثيل الحكومي.. مرسال قطري “للتهدئة”

ولا يحظى حزب روسيا الموحدة الحاكم أكثر من 30% من التأييد وَفْقاً لـِ استطلاعات رأي في مسيرة تتراجع فيها شعبيته بسبب تدهور المستوى المعيشي في البلاد وارتفاع نسبة التضخم فضلاً عن فضائح الفساد للحزب، بيد أن الحزب سيكون قادراً على فرض نفسه في الانتخابات بسبب عدم وجود منافسة فعلية بعد أن أقصى الجميع، إذ إن الأحزاب الأخرى الكبرى الممثلة في مجلس الدوما من شيوعيين وقومين.. يشاركون الكرملين في الرؤية العامة حول القضايا الجوهرية والأساسية في البلاد.


 
وائل سليمان 

ليفانت نيوز _ سبوتنك _ تاس _ موسكو تايمز _ متابعات

facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!