واشنطن: استيراد النفط الإيراني غير الشرعي يعرّض “لبنان” للخطر

حزب الله
حزب الله وإيران \ أرشيفية

فرضت الإدارة الأميركية، عقوبات جديدة على حزب الله، لمنعه من استغلال الموارد اللبنانية وتأمين تمويله، وذلك بعد وصول النفط الإيراني عبر الأراضي السورية إلى “لبنان”.

قالت المتحدثة الإقليمية باسم الخارجية الأميركية، “جيرالدين غريفيث”، إن الولايات المتحدة الأمريكية، ملتزمة بتضيق الخناق على “حزب الله اللبناني”.

وتأتي العقوبات على الحزب، بسبب نشاطاته المزعزعة للاستقرار، وفقاً لموقع “صوت بيروت إنترناشونال” SBI اللبناني.

وأوضحت المتحدثة، أمس الأحد، أن مسألة العقوبات ضد حزب الله لا تقتصر على الولايات المتحدة، “بل المجتمع الدولي ككل”.

حزب الله

وأردفت: “لن نتردد في مساءلة حزب الله على أنشطته المزعزعة للاستقرار وعلى حساب الشعب اللبناني”.

وأكدت “غريفيث”، أن استغلال “حزب الله” للنفط الإيراني، “يعرض لبنان للخطر”.

فيما قالت الإدارة الأمريكية: “ما يهمنا أن يكون هناك في لبنان حكومة قادرة على القيام بدورها وتنفيذ الإصلاحات، ولا يخفى على أحد ما يعاني منه لبنان من أزمة طاقة وغيرها نتيجة سنوات من الفساد وسوء إدارة الموارد”.

اقرأ المزيد: السعودية تعبّر عن قلقها من عدم التزام إيران بالاتفاقيات الدولية

وأشارت إلى أن “الإدارة الأمريكية، سعت لإيجاد حلول مستدامة لحل أزمة الطاقة في لبنان، واستيراد المحروقات من دولة خاضعة للعقوبات لا يصب في مصلحة لبنان”.

وأكدت “غريفيث” أن الولايات المتحدة، تتخذ إجراءات عدة ضد إيران، مشيرة إلى استعداد واشنطن لمساعدة لبنان للتغلب على أزمة الطاقة.

اقرأ المزيد: السيسي يلتقي وزير الدفاع اليمني في القاهرة

الجدير بالذكر، أن الولايات المتحدة فرضت عقوبات جديدة على عدد من الأفراد لصلتهم بميليشيات حزب الله، المصنفة إرهابية، يوم الجمعة الماضي.

ليفانت – العربية 

فرضت الإدارة الأميركية، عقوبات جديدة على حزب الله، لمنعه من استغلال الموارد اللبنانية وتأمين تمويله، وذلك بعد وصول النفط الإيراني عبر الأراضي السورية إلى “لبنان”.

قالت المتحدثة الإقليمية باسم الخارجية الأميركية، “جيرالدين غريفيث”، إن الولايات المتحدة الأمريكية، ملتزمة بتضيق الخناق على “حزب الله اللبناني”.

وتأتي العقوبات على الحزب، بسبب نشاطاته المزعزعة للاستقرار، وفقاً لموقع “صوت بيروت إنترناشونال” SBI اللبناني.

وأوضحت المتحدثة، أمس الأحد، أن مسألة العقوبات ضد حزب الله لا تقتصر على الولايات المتحدة، “بل المجتمع الدولي ككل”.

حزب الله

وأردفت: “لن نتردد في مساءلة حزب الله على أنشطته المزعزعة للاستقرار وعلى حساب الشعب اللبناني”.

وأكدت “غريفيث”، أن استغلال “حزب الله” للنفط الإيراني، “يعرض لبنان للخطر”.

فيما قالت الإدارة الأمريكية: “ما يهمنا أن يكون هناك في لبنان حكومة قادرة على القيام بدورها وتنفيذ الإصلاحات، ولا يخفى على أحد ما يعاني منه لبنان من أزمة طاقة وغيرها نتيجة سنوات من الفساد وسوء إدارة الموارد”.

اقرأ المزيد: السعودية تعبّر عن قلقها من عدم التزام إيران بالاتفاقيات الدولية

وأشارت إلى أن “الإدارة الأمريكية، سعت لإيجاد حلول مستدامة لحل أزمة الطاقة في لبنان، واستيراد المحروقات من دولة خاضعة للعقوبات لا يصب في مصلحة لبنان”.

وأكدت “غريفيث” أن الولايات المتحدة، تتخذ إجراءات عدة ضد إيران، مشيرة إلى استعداد واشنطن لمساعدة لبنان للتغلب على أزمة الطاقة.

اقرأ المزيد: السيسي يلتقي وزير الدفاع اليمني في القاهرة

الجدير بالذكر، أن الولايات المتحدة فرضت عقوبات جديدة على عدد من الأفراد لصلتهم بميليشيات حزب الله، المصنفة إرهابية، يوم الجمعة الماضي.

ليفانت – العربية 

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit