ميليشيات إيران تستقدم مزيداً من صهاريج المحروقات إلى غرب الفرات

دير الزور ميليشيات إيرانية أرشيفية
دير الزور.. ميليشيات إيرانية/ أرشيفية

وصلت دفعة جديدة من المحروقات من الأراضي العراقية إلى الميليشيات الموالية لإيران في منطقة “غرب الفرات”، التي تعد “مستعمرة أو محمية إيرانية”.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، أنّه خلال الساعات الفائتة، وصلت 3 صهاريج تابعة لميليشيا “أبو الفضل العباس”، اثنين منها تحمل مادة “المازوت”، والأخيرة تحمل مادة “البنزين”، رافقتها سيارات دفع رباعي كـ “حماية” ودخلت عبر معابر غير شرعية تستخدمها الميليشيات الموالية لإيران بين العراق وسوريا.

وتوجهت الصهاريج إلى منطقة “الشبلي” الآثرية والواقعة ضمن بادية الميادين بريف دير الزور الشرقي، وتم إفراغها هناك داخل خزانات كبيرة موجودة تحت الأرض.

غرب الفرات..شاحنات-خزانات وقود إيرانية/ المرصد السوري لحقوق الإنسان

في الخامس من أيلول الجاري، دخلت دفعة جديدة من الصهاريج المحملة بالمحروقات الأراضي السورية قادمة من العراق، وصلت لنحو 39 صهريج عبر المعابر الخاضعة لسيطرة الميليشيات التابعة لإيران في الميادين والبوكمال بريف دير الزور الشرقي، وسلكت الصهاريج طريق دير الزور متوجهة نحو حمص ومنها إلى لبنان، وتعد هذه هي الدفعة الثانية التي تدخل سوريا قادمة من العراق ومتوجهة إلى لبنان خلال أسبوع، وكانت الدفعة الأولى ضمت 50 صهريج على الأقل.

اقرأ أيضاً: قتلى من فصيل “لواء القدس” الموالي لروسيا في حمص

يأتي ذلك في ظل شح المحروقات ضمن مناطق نفوذ النظام السوري وحلفائه في دير الزور نتيجة توقف غالبية عمليات تهريب المحروقات من مناطق قسد على الضفة الأخرى لنهر الفرات.

ليفانت نيوز_ المرصد السوري لحقوق الإنسان

وصلت دفعة جديدة من المحروقات من الأراضي العراقية إلى الميليشيات الموالية لإيران في منطقة “غرب الفرات”، التي تعد “مستعمرة أو محمية إيرانية”.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، أنّه خلال الساعات الفائتة، وصلت 3 صهاريج تابعة لميليشيا “أبو الفضل العباس”، اثنين منها تحمل مادة “المازوت”، والأخيرة تحمل مادة “البنزين”، رافقتها سيارات دفع رباعي كـ “حماية” ودخلت عبر معابر غير شرعية تستخدمها الميليشيات الموالية لإيران بين العراق وسوريا.

وتوجهت الصهاريج إلى منطقة “الشبلي” الآثرية والواقعة ضمن بادية الميادين بريف دير الزور الشرقي، وتم إفراغها هناك داخل خزانات كبيرة موجودة تحت الأرض.

غرب الفرات..شاحنات-خزانات وقود إيرانية/ المرصد السوري لحقوق الإنسان

في الخامس من أيلول الجاري، دخلت دفعة جديدة من الصهاريج المحملة بالمحروقات الأراضي السورية قادمة من العراق، وصلت لنحو 39 صهريج عبر المعابر الخاضعة لسيطرة الميليشيات التابعة لإيران في الميادين والبوكمال بريف دير الزور الشرقي، وسلكت الصهاريج طريق دير الزور متوجهة نحو حمص ومنها إلى لبنان، وتعد هذه هي الدفعة الثانية التي تدخل سوريا قادمة من العراق ومتوجهة إلى لبنان خلال أسبوع، وكانت الدفعة الأولى ضمت 50 صهريج على الأقل.

اقرأ أيضاً: قتلى من فصيل “لواء القدس” الموالي لروسيا في حمص

يأتي ذلك في ظل شح المحروقات ضمن مناطق نفوذ النظام السوري وحلفائه في دير الزور نتيجة توقف غالبية عمليات تهريب المحروقات من مناطق قسد على الضفة الأخرى لنهر الفرات.

ليفانت نيوز_ المرصد السوري لحقوق الإنسان

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit