مورا: من المهم استئناف محادثات فيينا في أقرب وقت

إيران لا مفاوضات على النووي قبل استلام ابراهيم رئيسي للسلطة
مفاوضات فيينا \ أرشيفية

عقب المنسق الأوروبي لمناقشة الاتفاق النووي الإيراني، إنريكي مورا، على إعلان الوكالة الدولية للطاقة الذرية التوصل لاتفاق مع طهران بخصوص معدات مراقبة موضوعة في منشآت نووية إيرانية.

وذكر إنريكي مورا على تويتر يوم الأحد، إن الاتفاق بين طهران ووكالة الطاقة الذرية “خطوة إيجابية” صوب ضمان استمرارية متابعة برنامج إيران النووي.

اقرا أيضاً: وكالة الطاقة الذرية تتوصل لاتفاق مع إيران بشأن آليات المراقبة

كما شدد أن غاية الاتحاد الأوروبي، تبقى التنفيذ الكامل للاتفاق النووي من قبل كافة الأطراف، مؤكداً أنه “لذلك من المهم أن نستأنف محادثات فيينا في أقرب وقت ممكن”.

وكشفت الوكالة الدولية للطاقة الذرية في وقت سابق يوم الأحد التوصل إلى اتفاق مع طهران بخصوص معدات مراقبة موضوعة في منشآت نووية إيرانية، ضمن بيان مشترك صدر على هامش زيارة مديرها العام رافاييل غروسي لطهران.

إنريكي مورا

واجتمع غروسي، الذي قدم إلى العاصمة الإيرانية بهدف خفض التوتر بين الغربيين وطهران، مع رئيس المنظمة الإيرانية للطاقة الذرية محمد إسلامي، وكشف المسؤولان في بيان مشترك أنه تم “السماح لمفتشي الوكالة بالصيانة الفنية والتقنية لأجهزة المراقبة المحددة، واستبدال بطاقات الذاكرة لهذه الأجهزة التي ستُختم من قبل الجانبين وتحفظ في إيران”.

وبذلك استطاع غروسي أثناء زيارته الثانية إلى طهران هذه السنة، من ضمان المواصلة بمراقبة البرنامج النووي الإيراني وفق الترتيبات السارية، إذ كانت الوكالة تتخوف من فقدان البيانات في حال استنفاد سعة تسجيل الكاميرات.

ليفانت-وكالات

عقب المنسق الأوروبي لمناقشة الاتفاق النووي الإيراني، إنريكي مورا، على إعلان الوكالة الدولية للطاقة الذرية التوصل لاتفاق مع طهران بخصوص معدات مراقبة موضوعة في منشآت نووية إيرانية.

وذكر إنريكي مورا على تويتر يوم الأحد، إن الاتفاق بين طهران ووكالة الطاقة الذرية “خطوة إيجابية” صوب ضمان استمرارية متابعة برنامج إيران النووي.

اقرا أيضاً: وكالة الطاقة الذرية تتوصل لاتفاق مع إيران بشأن آليات المراقبة

كما شدد أن غاية الاتحاد الأوروبي، تبقى التنفيذ الكامل للاتفاق النووي من قبل كافة الأطراف، مؤكداً أنه “لذلك من المهم أن نستأنف محادثات فيينا في أقرب وقت ممكن”.

وكشفت الوكالة الدولية للطاقة الذرية في وقت سابق يوم الأحد التوصل إلى اتفاق مع طهران بخصوص معدات مراقبة موضوعة في منشآت نووية إيرانية، ضمن بيان مشترك صدر على هامش زيارة مديرها العام رافاييل غروسي لطهران.

إنريكي مورا

واجتمع غروسي، الذي قدم إلى العاصمة الإيرانية بهدف خفض التوتر بين الغربيين وطهران، مع رئيس المنظمة الإيرانية للطاقة الذرية محمد إسلامي، وكشف المسؤولان في بيان مشترك أنه تم “السماح لمفتشي الوكالة بالصيانة الفنية والتقنية لأجهزة المراقبة المحددة، واستبدال بطاقات الذاكرة لهذه الأجهزة التي ستُختم من قبل الجانبين وتحفظ في إيران”.

وبذلك استطاع غروسي أثناء زيارته الثانية إلى طهران هذه السنة، من ضمان المواصلة بمراقبة البرنامج النووي الإيراني وفق الترتيبات السارية، إذ كانت الوكالة تتخوف من فقدان البيانات في حال استنفاد سعة تسجيل الكاميرات.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit