من الكونغو لمصر.. رؤية جديدة لمفاوضات سد النهضة

سد النهضة
سد النهضة \ أرشيفية

صرح سامح شكري وزير الخارجية المصري، بإن القاهرة تلقت رؤية وخطة عمل من الكونغو الشعبية، الرئيسة الراهنة للاتحاد الإفريقي، ترسم مسار المفاوضات حول سد النهضة في غضون الفترة المقبلة.

وأردف خلال كلمة بمؤتمر صحفي مشترك، مع نظيره الكونغولي، كريستوف لوتوندولا، أمس الخميس، أن اجتماعهما ركز على قضية سد النهضة في إطار الرئاسة الكونغولية للاتحاد الإفريقي، وفي إطار ما طالب به مجلس الأمن الأربعاء، إلى استئناف المفاوضات، مبيناً أن خطة العمل التي قدمتها الكونغو، سيجري تحديد الإطار الزمني لها عند إطلاقها.

اقرأ أيضاً: بيان لمجلس الأمن حول سد النهضة.. يحظى باستحسان عربي

منا نوه سامح شكري إلى تركيز دعوة مجلس الأمن الدولي حول استئناف مفاوضات سد النهضة، على عنصر الوقت بذكره مرتين، من خلال العودة السريعة للمفاوضات، ومرة أخرى بأهمية التوصل إلى اتفاق قانوني ملزم في وقت قريب.

واستكمل بأن ذلك يدل على حرص أعضاء مجلس الأمن للوصول إلى حل لأزمة سد النهضة، ضمن إطار زمني محدود وليس في إطار مفتوح يتيح مزيد من الإجراءات الأحادية التي تعرقل الأمر.

سد النهضة

ولفت إلى تطلع القاهرة لتلقي الدعوة في أقرب فرصة لاستئناف المفاوضات، مشدداً على ثقة مصر في قيادة الكونغو الديمقراطية لعملية التفاوض، وأن مصر ترى لدى الرئيس الكونغولي، فليكس تشيسكيدي، الجدية والإرادة للوصول إلى اتفاق لتسوية مشكلة سد النهضة التي تتواصل على مدار عقد من الزمان، مشيراً إلى جاهزية مصر الكاملة ومرونتها في التجاوب ودراسة مع ما يجري طرحه.

ليفانت-وكالات

صرح سامح شكري وزير الخارجية المصري، بإن القاهرة تلقت رؤية وخطة عمل من الكونغو الشعبية، الرئيسة الراهنة للاتحاد الإفريقي، ترسم مسار المفاوضات حول سد النهضة في غضون الفترة المقبلة.

وأردف خلال كلمة بمؤتمر صحفي مشترك، مع نظيره الكونغولي، كريستوف لوتوندولا، أمس الخميس، أن اجتماعهما ركز على قضية سد النهضة في إطار الرئاسة الكونغولية للاتحاد الإفريقي، وفي إطار ما طالب به مجلس الأمن الأربعاء، إلى استئناف المفاوضات، مبيناً أن خطة العمل التي قدمتها الكونغو، سيجري تحديد الإطار الزمني لها عند إطلاقها.

اقرأ أيضاً: بيان لمجلس الأمن حول سد النهضة.. يحظى باستحسان عربي

منا نوه سامح شكري إلى تركيز دعوة مجلس الأمن الدولي حول استئناف مفاوضات سد النهضة، على عنصر الوقت بذكره مرتين، من خلال العودة السريعة للمفاوضات، ومرة أخرى بأهمية التوصل إلى اتفاق قانوني ملزم في وقت قريب.

واستكمل بأن ذلك يدل على حرص أعضاء مجلس الأمن للوصول إلى حل لأزمة سد النهضة، ضمن إطار زمني محدود وليس في إطار مفتوح يتيح مزيد من الإجراءات الأحادية التي تعرقل الأمر.

سد النهضة

ولفت إلى تطلع القاهرة لتلقي الدعوة في أقرب فرصة لاستئناف المفاوضات، مشدداً على ثقة مصر في قيادة الكونغو الديمقراطية لعملية التفاوض، وأن مصر ترى لدى الرئيس الكونغولي، فليكس تشيسكيدي، الجدية والإرادة للوصول إلى اتفاق لتسوية مشكلة سد النهضة التي تتواصل على مدار عقد من الزمان، مشيراً إلى جاهزية مصر الكاملة ومرونتها في التجاوب ودراسة مع ما يجري طرحه.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit