ليبيا.. روسيا تهدد بفيتو ضد تمديد ولاية البعثة الأممية

ليبيا
ليبيا / أرشيفية

هدّدت روسيا باستخدام حقّ النقض في مجلس الأمن الدولي لمنع التصويت على مشروع قرار يجدّد لعام واحد ولاية البعثة السياسية للأمم المتحدة في ليبيا، وفق ما أفادت مصادر دبلوماسية، الأربعاء.

ولم يكن اعتراض روسيا على التجديد للبعثة بعينه، وفق المصادر، بل على اللغة التي استخدمها مشروع القرار الذي أعدّته بريطانيا، للمطالبة بانسحاب القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا وتحديد دور المبعوث الأممي إلى هذا البلد.

ومع انتهاء ولاية بعثة الأمم المتحدة إلى ليبيا مساء اليوم الأربعاء، يعتزم مجلس الأمن الدولي أن يصوّت صباح اليوم على “تمديد فنّي” بسيط لغاية نهاية الشهر على أمل أن “تُحلّ المشاكل” بحلول ذلك الوقت، بحسب ما قال دبلوماسي.

مجلس الأمن حول ليبيا /أرشيفية

ردّاً على سؤال بشأن هذه المعلومات، رفضت البعثة الدبلوماسية الروسية لدى الأمم المتحدة الإدلاء بأيّ تعليق، مكتفية بالقول إنّ المفاوضات لا تزال جارية.

وخلال آخر جلسة عقدها مجلس الأمن الدولي بشأن ليبيا، أصرّت روسيا على أنّ أيّ انسحاب للقوات الأجنبية من هذا البلد يجب أن يتمّ بطريقة متوازنة حتى لا يتسبّب بخلل في توازن القوى الراهن.

اقرأ أيضاً: وزير ليبي سابق لـ ليفانت: التواجد التركي بليبيا غير مقبول سياسياً وقانونياً

تسعى ليبيا للخروج من عقد من العنف المتواصل منذ سقوط نظام معمر القذافي ومقتله في 2011، وذلك بعدما تمّ التوصل في صيف 2020 إلى اتفاق على وقف دائم لإطلاق النار وتشكيل حكومة انتقالية تحت إشراف الأمم المتحدة مهمّتها قيادة البلاد إلى الانتخابات الرئاسية والتشريعية المفترض أن تجري في 24 ديسمبر.

ليفانت نيوز_ وكالات

هدّدت روسيا باستخدام حقّ النقض في مجلس الأمن الدولي لمنع التصويت على مشروع قرار يجدّد لعام واحد ولاية البعثة السياسية للأمم المتحدة في ليبيا، وفق ما أفادت مصادر دبلوماسية، الأربعاء.

ولم يكن اعتراض روسيا على التجديد للبعثة بعينه، وفق المصادر، بل على اللغة التي استخدمها مشروع القرار الذي أعدّته بريطانيا، للمطالبة بانسحاب القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا وتحديد دور المبعوث الأممي إلى هذا البلد.

ومع انتهاء ولاية بعثة الأمم المتحدة إلى ليبيا مساء اليوم الأربعاء، يعتزم مجلس الأمن الدولي أن يصوّت صباح اليوم على “تمديد فنّي” بسيط لغاية نهاية الشهر على أمل أن “تُحلّ المشاكل” بحلول ذلك الوقت، بحسب ما قال دبلوماسي.

مجلس الأمن حول ليبيا /أرشيفية

ردّاً على سؤال بشأن هذه المعلومات، رفضت البعثة الدبلوماسية الروسية لدى الأمم المتحدة الإدلاء بأيّ تعليق، مكتفية بالقول إنّ المفاوضات لا تزال جارية.

وخلال آخر جلسة عقدها مجلس الأمن الدولي بشأن ليبيا، أصرّت روسيا على أنّ أيّ انسحاب للقوات الأجنبية من هذا البلد يجب أن يتمّ بطريقة متوازنة حتى لا يتسبّب بخلل في توازن القوى الراهن.

اقرأ أيضاً: وزير ليبي سابق لـ ليفانت: التواجد التركي بليبيا غير مقبول سياسياً وقانونياً

تسعى ليبيا للخروج من عقد من العنف المتواصل منذ سقوط نظام معمر القذافي ومقتله في 2011، وذلك بعدما تمّ التوصل في صيف 2020 إلى اتفاق على وقف دائم لإطلاق النار وتشكيل حكومة انتقالية تحت إشراف الأمم المتحدة مهمّتها قيادة البلاد إلى الانتخابات الرئاسية والتشريعية المفترض أن تجري في 24 ديسمبر.

ليفانت نيوز_ وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit