لبنان.. حملة سندات يطالبون حكومة ميقاتي بسرعة هيكلة الديون

نجيب ميقاتي أرشيفية
نجيب ميقاتي/ أرشيفية

طالبت مجموعة من حملة السندات اللبنانية، ومن بينهم أكبر صناديق الاستثمار في العالم، حكومة البلاد الجديدة بأن تقوم بهيكلة للديون في أقرب وقت ممكن، ببدء التعامل مع أزمة مالية طاحنة تضرب البلاد منذ فترة.

وأكّد بيان صادر عن الدائنين آمالهم بهيكلة سريعة وجديدة للديون “تكون منصفة وشفافة”، وأنّ على الحكومة اللبنانية الجديدة الانخراط سريعاً في محادثات مع صندوق النقد الدولي من أجل حل أزمة البلاد.

عجز لبنان في مارس/ آذار الماضي، عن سداد ديونه التي وصلت إلى 170 % من الناتج المحلي الإجمالي، وتشكلت في لبنان مؤخراً حكومة برئاسة نجيب ميقاتي، بعد أكثر من عام عاشها لبنان بلا حكومة إثر استقالة حكومة سعد الحريري العام الماضي.

لبنان

وفي جلسة منح حكومته الثقة، قال ميقاتي، رئيس الحكومة اللبنانية الجديدة في كلمته أمام مجلس النواب أمس إن “الحكومة تلتزم أحكام الدستور ووثيقة الوفاق الوطني.

اقرأ أيضاً: السيسي: مصر تتطلع لاستضافة مؤتمر المناخ العام المقبل

وتحترم الشرائع والمواثيق الدوليّة التي وقّع لبنان عليها وقرارات الشرعيّة الدوليّة كافة، والتأكيد على الالتزام بتطبيق قرار مجلس الأمن الدّولي رقم 1701، والتأكيد على الدعم المطلق للجيش والقوى الأمنية كافة في ضبط الأمن على الحدود وفي الداخل وحماية اللبنانيين، والتمسك باتفاقية الهدنة والسعي لاستكمال تحرير الأراضي اللبنانية المحتلة، والدفاع عن لبنان في مواجهة أي إعتداء والتمسّك بحقه في مياهه وثرواته، واستئناف المفاوضات من أجل حماية الحدود البحرية اللبنانية وصونها من جهاتها كافة”.

ليفانت نيوز_ وكالات

طالبت مجموعة من حملة السندات اللبنانية، ومن بينهم أكبر صناديق الاستثمار في العالم، حكومة البلاد الجديدة بأن تقوم بهيكلة للديون في أقرب وقت ممكن، ببدء التعامل مع أزمة مالية طاحنة تضرب البلاد منذ فترة.

وأكّد بيان صادر عن الدائنين آمالهم بهيكلة سريعة وجديدة للديون “تكون منصفة وشفافة”، وأنّ على الحكومة اللبنانية الجديدة الانخراط سريعاً في محادثات مع صندوق النقد الدولي من أجل حل أزمة البلاد.

عجز لبنان في مارس/ آذار الماضي، عن سداد ديونه التي وصلت إلى 170 % من الناتج المحلي الإجمالي، وتشكلت في لبنان مؤخراً حكومة برئاسة نجيب ميقاتي، بعد أكثر من عام عاشها لبنان بلا حكومة إثر استقالة حكومة سعد الحريري العام الماضي.

لبنان

وفي جلسة منح حكومته الثقة، قال ميقاتي، رئيس الحكومة اللبنانية الجديدة في كلمته أمام مجلس النواب أمس إن “الحكومة تلتزم أحكام الدستور ووثيقة الوفاق الوطني.

اقرأ أيضاً: السيسي: مصر تتطلع لاستضافة مؤتمر المناخ العام المقبل

وتحترم الشرائع والمواثيق الدوليّة التي وقّع لبنان عليها وقرارات الشرعيّة الدوليّة كافة، والتأكيد على الالتزام بتطبيق قرار مجلس الأمن الدّولي رقم 1701، والتأكيد على الدعم المطلق للجيش والقوى الأمنية كافة في ضبط الأمن على الحدود وفي الداخل وحماية اللبنانيين، والتمسك باتفاقية الهدنة والسعي لاستكمال تحرير الأراضي اللبنانية المحتلة، والدفاع عن لبنان في مواجهة أي إعتداء والتمسّك بحقه في مياهه وثرواته، واستئناف المفاوضات من أجل حماية الحدود البحرية اللبنانية وصونها من جهاتها كافة”.

ليفانت نيوز_ وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit