ضمن المنافسات المؤهلة لمونديال قطر.. البرتغال تفوز على أذربيجان

نادي البرتغال مصدر الصورة الشبكة العنكبوتية
نادي البرتغال \ مصدر الصورة: الشبكة العنكبوتية

رجعت البرتغال من باكو بفوزها الرابع ضمن منافسات المجموعة الأولى من التصفيات الأوروبية المؤهلة لمونديال قطر 2022، وذلك على حساب أذربيجان بـ 3-صفر، يوم الثلاثاء، على الرغم من غياب نجمها وقائدها كريستيانو رونالدو.

وبعدما انطلقت منافسات المجموعة بالفوز على أذربيجان بالذات 1-صفر، تعادلت البرتغال مع صربيا 2-2 في آذار/مارس الماضي، بيد أنها عادت وحققت ثلاثة انتصارات متتالية على لوكسمبورغ (3-1) وإيرلندا الشمالية (2-1) قبل أن تكرر الثلاثاء، فوزها على أذربيجان التي تلقت هزيمتها السادسة على التوالي أمام “آ سيليساو” والسابعة من أصل سبع مواجهات بينهما.

اقرأ أيضاً: مصر تفوز على البرتغال بكرة اليد.. والبحرين تتعثر في أولمبياد طوكيو

وتربع فريق المدرب فرناندو سانتوس الذي تنازل هذا الصيف عن لقب كأس أوروبا بخروجه من ثمن النهائي على يد بلجيكا (صفر-1)، على صدارة المجموعة بشكل موقت بفارق ثلاث نقاط أمام صربيا التي تحل فيما بعد ضيفة على إيرلندا الشمالية.

ودخلت البرتغال اللقاء، وسط غياب رونالدو الذي أضاف الأربعاء الماضي، انجازاً جديداً الى رصيده الشخصي بعدما أضحى أفضل هداف على الصعيد الدولي، إذ سجل ثنائية الفوز على إيرلندا 2-1، رافعاً رصيده من الاهداف الدولية بداية إلى 111 في 180 مباراة، متعدياً الرقم القياسي السابق الذي كان يتقاسمه مع الإيراني علي دائي (109).

البرتغال وبلجيكا

وبعدما احتفى بهدفه الثاني في الدقائق القاتلة، لجأ “سي آر7” البالغ 36 عاماً والعائد هذا الصيف الى فريقه السابق مانشستر يونايتد الإنكليزي، إلى نزع قميصه لينال بطاقة صفراء لم تسمح له خوض لقاء أذربيجان التي تجمد رصيدها عند نقطة.

ليفانت-وكالات

رجعت البرتغال من باكو بفوزها الرابع ضمن منافسات المجموعة الأولى من التصفيات الأوروبية المؤهلة لمونديال قطر 2022، وذلك على حساب أذربيجان بـ 3-صفر، يوم الثلاثاء، على الرغم من غياب نجمها وقائدها كريستيانو رونالدو.

وبعدما انطلقت منافسات المجموعة بالفوز على أذربيجان بالذات 1-صفر، تعادلت البرتغال مع صربيا 2-2 في آذار/مارس الماضي، بيد أنها عادت وحققت ثلاثة انتصارات متتالية على لوكسمبورغ (3-1) وإيرلندا الشمالية (2-1) قبل أن تكرر الثلاثاء، فوزها على أذربيجان التي تلقت هزيمتها السادسة على التوالي أمام “آ سيليساو” والسابعة من أصل سبع مواجهات بينهما.

اقرأ أيضاً: مصر تفوز على البرتغال بكرة اليد.. والبحرين تتعثر في أولمبياد طوكيو

وتربع فريق المدرب فرناندو سانتوس الذي تنازل هذا الصيف عن لقب كأس أوروبا بخروجه من ثمن النهائي على يد بلجيكا (صفر-1)، على صدارة المجموعة بشكل موقت بفارق ثلاث نقاط أمام صربيا التي تحل فيما بعد ضيفة على إيرلندا الشمالية.

ودخلت البرتغال اللقاء، وسط غياب رونالدو الذي أضاف الأربعاء الماضي، انجازاً جديداً الى رصيده الشخصي بعدما أضحى أفضل هداف على الصعيد الدولي، إذ سجل ثنائية الفوز على إيرلندا 2-1، رافعاً رصيده من الاهداف الدولية بداية إلى 111 في 180 مباراة، متعدياً الرقم القياسي السابق الذي كان يتقاسمه مع الإيراني علي دائي (109).

البرتغال وبلجيكا

وبعدما احتفى بهدفه الثاني في الدقائق القاتلة، لجأ “سي آر7” البالغ 36 عاماً والعائد هذا الصيف الى فريقه السابق مانشستر يونايتد الإنكليزي، إلى نزع قميصه لينال بطاقة صفراء لم تسمح له خوض لقاء أذربيجان التي تجمد رصيدها عند نقطة.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit