شركة أمريكية تستحوذ على أهم استثمار للغاز العراقي

العراق تعبيرية
العراق/ أرشيفية

باشرت وزارة النفط العراقية، يوم الأحد، مشروعاً مع شركة أمريكية لاستثمار الغاز المصاحب في حقلي الناصرية والغراف، وهي شركة بيكر هيوز، بطاقة 200 مليون قدم مكعب قياسي يومياً، بمحافظة ذي قار 375 كم جنوبي بغداد.

وصرح وزير النفط العراقي إحسان عبد الجبار رئيس لجنة الطاقة في الحكومة، ضمن كلمة بعد مراسم حفل إطلاق المشروع، إن “هذا المشروع واحد من أهم المشاريع التي تسعى الحكومة العراقية إلى تنفيذها لاستثمار الغاز في العراق لخلق بيئة تنموية في العراق”.

وأردف أن تكلفة المشروع 370 مليون دولار ولمدة 30 شهراً، منوهاً أن “العراق في حاجة إلى تنفيذ مشاريع استراتيجية عملاقة لتطوير كل موارده خلال فترة زمنية محددة”.

اقرأ أيضاً: ارتفاع قياسي بأسعار الغاز في أوروبا

وخمّن عبدالجبار أن تظل أسعار النفط الخام لما تبقى من العام الراهن، عند مستوى 65 دولاراً للبرميل الواحد، وستبلغ إلى 70 دولاراً خلال الربع الأول من العام المقبل.

وأشار، للصحفيين في بغداد، إن متوسط صادرات النفط الخام العراقية لسبتمبر الحالي، بما فيها صادرات إقليم كردستان تصل إلى ما بين 3 ملايين و300 ألف برميل، إلى ثلاثة ملايين و400 ألف برميل يومياً.

امرأة سورية تبيع دورها على الغاز لتأمن الخبز لأطفالها

كما نوه إلى أن السوق النفطية العالمية تعيش حالة من التعافي في أسعار النفط رغم التحديات، لافتاً إلى أن الوزارة تجري بالوقت الحالي، مفاوضات مع شركات أجنبية لاستثمار الغاز في حقل عكاس في محافظة الأنبار وهو جزء من برنامج الحكومة العراقية لاستثمار الغاز في البلاد.

كما أشار إلى أن الوضع الأمني يشكل عقبة أمام الإسراع في التوصل إلى تفاهمات مع الشركات لكن الوزارة مصرة على السير في التفاوض للوصول إلى صيغة مقبولة.

وتابع عبدالجبار “لا تغيير في مواقف البلدان المصدرة للنفط (أوبك) في اجتماعها في الشهر المقبل بشأن معدلات الإنتاج لطالما بقيت أسعار النفط عند مستوياتها الحالية” .

ليفانت-وكالات

باشرت وزارة النفط العراقية، يوم الأحد، مشروعاً مع شركة أمريكية لاستثمار الغاز المصاحب في حقلي الناصرية والغراف، وهي شركة بيكر هيوز، بطاقة 200 مليون قدم مكعب قياسي يومياً، بمحافظة ذي قار 375 كم جنوبي بغداد.

وصرح وزير النفط العراقي إحسان عبد الجبار رئيس لجنة الطاقة في الحكومة، ضمن كلمة بعد مراسم حفل إطلاق المشروع، إن “هذا المشروع واحد من أهم المشاريع التي تسعى الحكومة العراقية إلى تنفيذها لاستثمار الغاز في العراق لخلق بيئة تنموية في العراق”.

وأردف أن تكلفة المشروع 370 مليون دولار ولمدة 30 شهراً، منوهاً أن “العراق في حاجة إلى تنفيذ مشاريع استراتيجية عملاقة لتطوير كل موارده خلال فترة زمنية محددة”.

اقرأ أيضاً: ارتفاع قياسي بأسعار الغاز في أوروبا

وخمّن عبدالجبار أن تظل أسعار النفط الخام لما تبقى من العام الراهن، عند مستوى 65 دولاراً للبرميل الواحد، وستبلغ إلى 70 دولاراً خلال الربع الأول من العام المقبل.

وأشار، للصحفيين في بغداد، إن متوسط صادرات النفط الخام العراقية لسبتمبر الحالي، بما فيها صادرات إقليم كردستان تصل إلى ما بين 3 ملايين و300 ألف برميل، إلى ثلاثة ملايين و400 ألف برميل يومياً.

امرأة سورية تبيع دورها على الغاز لتأمن الخبز لأطفالها

كما نوه إلى أن السوق النفطية العالمية تعيش حالة من التعافي في أسعار النفط رغم التحديات، لافتاً إلى أن الوزارة تجري بالوقت الحالي، مفاوضات مع شركات أجنبية لاستثمار الغاز في حقل عكاس في محافظة الأنبار وهو جزء من برنامج الحكومة العراقية لاستثمار الغاز في البلاد.

كما أشار إلى أن الوضع الأمني يشكل عقبة أمام الإسراع في التوصل إلى تفاهمات مع الشركات لكن الوزارة مصرة على السير في التفاوض للوصول إلى صيغة مقبولة.

وتابع عبدالجبار “لا تغيير في مواقف البلدان المصدرة للنفط (أوبك) في اجتماعها في الشهر المقبل بشأن معدلات الإنتاج لطالما بقيت أسعار النفط عند مستوياتها الحالية” .

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit