سادات بكر يهدد بفضائح جديدة.. وإمبراطورية أردوغان العثمانية كذب وتلفيق

سادات بكر يهدد بفضائح جديدة وإمبراطورية أردوغان العثمانية كذب وتلفيق
سادات بكر. متداول

أعلن سادات بكر المتهم بقيادة منظمة إجرامية وزعيم مافيا تركية، أنه سيكشف عن تسجيلات صوتية ومراسلات جديدة لمسؤولين في القضاء التركي تمت عبر تطبيق واتسآب.

وقال في مقابلة مع موقع غازيتي دوفر إن المنشورات السابقة له لم تحظَ بالاهتمام المستحَق، مؤكداً أن لديه تسجيلات للقاءات أجراها رؤساء محاكم يتولون قضايا مهمة مع نواب برلمانيين. وزعم بكر أن ما لديه سيكشف العلاقات داخل الأجهزة القضائية.

أضاف بكر: “ابتعدت عما خططت له وكشفت عن ملفات غاية في الأهمية، لكن لم يحظَ أي منها مِلَفّ أو محتوى بالاهتمام الذي يستحقه. لن انجرف لرغبة أحد، فأنا أعلم ماذا سأنشر ومتى سأنشره، لكن لا أعرف ما إن كان المجتمع مستعد للاستماع لهذه التسجيلات الصوتية وقراءة مراسلات الواتسآب تلك”.

وأشار سادات بكر المعروف بكونه زعيم مافيا أن الجميع يعلم أن المحاكم تتخذ القرارات في أهم القضايا غير أنهم سيدركون من الذي يتم اتخاذ القرارات بناء على رغبته عندما تستمعون لتسجيلات لقاءات رؤساء المحاكم مع نواب برلمانيين.

وأكّد بكر أنه لا ينشر بغرض التسلية بل له هدف يعمل عليه. تنبأ البعض بأن سادات بكر سيلتزم الصمت على أثر التقارب الدبلوماسي الأخير بين تركيا والإمارات التي يقيم فيها حاليا سادات بكر ويشن منها هجومه على مسؤولين حاليين وسابقين ورجال أعمال مقربين من الرئيس رجب أردوغان.

وفي سياق متصل، انتقد زعيم المافيا التركي، سادات بكر عدم قدرة حزب العدالة والتنمية بقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان على تحقيق الوعود القومية الكبيرة التي أطلقها في الماضي، ووصفها بأنها مزيفة.

إلى ذلك، عبر سلسلة تغريدات على توتير، قال بكر في 10 سبتمبر متهكماً على أردوغان وحزب العدالة والتنمية: “كان لدينا ذات مرة مطالبة بالوطن الأزرق، والآن أصبح وطناً مزيفا. كان لدينا سفن للتنقيب عن الغاز الطبيعي، والآن تتعفن في أحواض بناء السفن. قلنا إننا سنعلن استقلال قبرص، ولم يحدث”.

تابع بكر: “بينما كان ينتظر العالم كله، تبين أن الأخبار السارة -التي وعد بها الرئيس أردوغان- هي مبنى رئاسي -في شمال قبرص-. قلتم -يا أردوغان- سنذهب لأداء صلاة الجمعة في الجامع الأموي وكان هذا كذب، لقد هزمنا أرمينيا وقلنا إننا سنفتح الحدود مع أذربيجان -ولم يحدث-.

طالبنا بـ 18 جزيرة ولا تزال اليونان تحتلهم، ويبدو أن الإمبراطورية العثمانية التي قلنا إننا سنعيد تأسيسها ستكون مختلفة” عما كنا نتوقع.

ووعد سادات بكر بفك شفرة العلاقات المظلمة بين السياسة والبيروقراطية والمافيا في الدولة التركية.

سادات بكر
سادات بكر. متداول. مواقع تواصل

وأشار بكر في مقابلته إلى أن الشعب التركي عندما يسمع التسجيلات الصوتية لاجتماعات رؤساء المحاكم مع المتحدثين الرسميين، سيعرف من الذي يتخذ القرارات.

اقرأ المزيد: وكالة الطاقة الذرية تتوصل لاتفاق مع إيران بشأن آليات المراقبة

وعود سادات بفضح فساد القضاء تأتي بينما كان يتنبأ البعض بأن سادات بكر سيلتزم الصمت على أثر التقارب الدبلوماسي الأخير بين تركيا والإمارات التي يقيم فيها حاليا سادات بكر وشن منها هجومه على مسؤولين حاليين وسابقين ورجال أعمال مقربين من الرئيس رجب أردوغان.

 

ليفانت نيوز _ غازيتي دوفر _ متابعات

أعلن سادات بكر المتهم بقيادة منظمة إجرامية وزعيم مافيا تركية، أنه سيكشف عن تسجيلات صوتية ومراسلات جديدة لمسؤولين في القضاء التركي تمت عبر تطبيق واتسآب.

وقال في مقابلة مع موقع غازيتي دوفر إن المنشورات السابقة له لم تحظَ بالاهتمام المستحَق، مؤكداً أن لديه تسجيلات للقاءات أجراها رؤساء محاكم يتولون قضايا مهمة مع نواب برلمانيين. وزعم بكر أن ما لديه سيكشف العلاقات داخل الأجهزة القضائية.

أضاف بكر: “ابتعدت عما خططت له وكشفت عن ملفات غاية في الأهمية، لكن لم يحظَ أي منها مِلَفّ أو محتوى بالاهتمام الذي يستحقه. لن انجرف لرغبة أحد، فأنا أعلم ماذا سأنشر ومتى سأنشره، لكن لا أعرف ما إن كان المجتمع مستعد للاستماع لهذه التسجيلات الصوتية وقراءة مراسلات الواتسآب تلك”.

وأشار سادات بكر المعروف بكونه زعيم مافيا أن الجميع يعلم أن المحاكم تتخذ القرارات في أهم القضايا غير أنهم سيدركون من الذي يتم اتخاذ القرارات بناء على رغبته عندما تستمعون لتسجيلات لقاءات رؤساء المحاكم مع نواب برلمانيين.

وأكّد بكر أنه لا ينشر بغرض التسلية بل له هدف يعمل عليه. تنبأ البعض بأن سادات بكر سيلتزم الصمت على أثر التقارب الدبلوماسي الأخير بين تركيا والإمارات التي يقيم فيها حاليا سادات بكر ويشن منها هجومه على مسؤولين حاليين وسابقين ورجال أعمال مقربين من الرئيس رجب أردوغان.

وفي سياق متصل، انتقد زعيم المافيا التركي، سادات بكر عدم قدرة حزب العدالة والتنمية بقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان على تحقيق الوعود القومية الكبيرة التي أطلقها في الماضي، ووصفها بأنها مزيفة.

إلى ذلك، عبر سلسلة تغريدات على توتير، قال بكر في 10 سبتمبر متهكماً على أردوغان وحزب العدالة والتنمية: “كان لدينا ذات مرة مطالبة بالوطن الأزرق، والآن أصبح وطناً مزيفا. كان لدينا سفن للتنقيب عن الغاز الطبيعي، والآن تتعفن في أحواض بناء السفن. قلنا إننا سنعلن استقلال قبرص، ولم يحدث”.

تابع بكر: “بينما كان ينتظر العالم كله، تبين أن الأخبار السارة -التي وعد بها الرئيس أردوغان- هي مبنى رئاسي -في شمال قبرص-. قلتم -يا أردوغان- سنذهب لأداء صلاة الجمعة في الجامع الأموي وكان هذا كذب، لقد هزمنا أرمينيا وقلنا إننا سنفتح الحدود مع أذربيجان -ولم يحدث-.

طالبنا بـ 18 جزيرة ولا تزال اليونان تحتلهم، ويبدو أن الإمبراطورية العثمانية التي قلنا إننا سنعيد تأسيسها ستكون مختلفة” عما كنا نتوقع.

ووعد سادات بكر بفك شفرة العلاقات المظلمة بين السياسة والبيروقراطية والمافيا في الدولة التركية.

سادات بكر
سادات بكر. متداول. مواقع تواصل

وأشار بكر في مقابلته إلى أن الشعب التركي عندما يسمع التسجيلات الصوتية لاجتماعات رؤساء المحاكم مع المتحدثين الرسميين، سيعرف من الذي يتخذ القرارات.

اقرأ المزيد: وكالة الطاقة الذرية تتوصل لاتفاق مع إيران بشأن آليات المراقبة

وعود سادات بفضح فساد القضاء تأتي بينما كان يتنبأ البعض بأن سادات بكر سيلتزم الصمت على أثر التقارب الدبلوماسي الأخير بين تركيا والإمارات التي يقيم فيها حاليا سادات بكر وشن منها هجومه على مسؤولين حاليين وسابقين ورجال أعمال مقربين من الرئيس رجب أردوغان.

 

ليفانت نيوز _ غازيتي دوفر _ متابعات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit