جهود مصرية لعودة سوريا إلى جامعة الدول العربية

اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك وكالات
اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك (وكالات)

التقى وزير الخارجية المصري “سامح شكري”، للمرة الأولى مع وزير خارجية النظام السوري “فيصل المقداد” بعد انقطاع طويل، ودار خلال الاجتماع الحديث حول خروج سوريا من الأزمة التي تعاني منها.

وقال “شكري” إن ما يمر على سوريا من أضرار وقتل وتشريد وتدمير خلال العشر سنوات الماضية أمر يؤلم كل عربي.

جامعة الدول العربية

وأكد “شكري” في مداخلة هاتفية لفضائية “أون أي”، أمس السبت: “بعد أن هدأت المعارك العسكرية يجب أن يكون لنا دور في التواصل، بغية استكشاف ما هي الخطوات اللازمة للحفاظ على مقدرات الشعب السوري والخروج من هذه الأزمة”.

وشدد وزير الخارجية المصري، على عودة “سوريا” إلى مكانها الطبيعي في “الجامعة العربية”، مشيراً إلى الالتزام بقرارات مجلس الأمن والمجتمع الدولي”.

اقرأ المزيد: روسيا تهدد بإيقاف آلية إيصال المساعدات لسوريا

وأضاف “شكري”: “يجب أن يكون هناك تفاهم بين الدول الفاعلة والأطراف المؤثرة في أن تتطلع الحكومة السورية تجاه شعبها لخدمة مصالحهم وأن يعود النازحون من اللاجئين، وهذه أمور يجب التعرف عليها من خلال رأي الحكومة السورية والأطراف الفاعلة”.

اقرأ المزيد: شبكة الصحفيين الكُرد السوريين تدين اعتداء طال عدداً منهم

يشار إلى أنّ وزير الخارجية المصري “سامح شكري”، التقى، يوم الجمعة الماضي، مع وزير خارجية النظام السوري، فيصل المقداد، للمرة الأولى منذ 10 سنوات، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك بالولايات المتحدة.

ليفانت – وكالات

التقى وزير الخارجية المصري “سامح شكري”، للمرة الأولى مع وزير خارجية النظام السوري “فيصل المقداد” بعد انقطاع طويل، ودار خلال الاجتماع الحديث حول خروج سوريا من الأزمة التي تعاني منها.

وقال “شكري” إن ما يمر على سوريا من أضرار وقتل وتشريد وتدمير خلال العشر سنوات الماضية أمر يؤلم كل عربي.

جامعة الدول العربية

وأكد “شكري” في مداخلة هاتفية لفضائية “أون أي”، أمس السبت: “بعد أن هدأت المعارك العسكرية يجب أن يكون لنا دور في التواصل، بغية استكشاف ما هي الخطوات اللازمة للحفاظ على مقدرات الشعب السوري والخروج من هذه الأزمة”.

وشدد وزير الخارجية المصري، على عودة “سوريا” إلى مكانها الطبيعي في “الجامعة العربية”، مشيراً إلى الالتزام بقرارات مجلس الأمن والمجتمع الدولي”.

اقرأ المزيد: روسيا تهدد بإيقاف آلية إيصال المساعدات لسوريا

وأضاف “شكري”: “يجب أن يكون هناك تفاهم بين الدول الفاعلة والأطراف المؤثرة في أن تتطلع الحكومة السورية تجاه شعبها لخدمة مصالحهم وأن يعود النازحون من اللاجئين، وهذه أمور يجب التعرف عليها من خلال رأي الحكومة السورية والأطراف الفاعلة”.

اقرأ المزيد: شبكة الصحفيين الكُرد السوريين تدين اعتداء طال عدداً منهم

يشار إلى أنّ وزير الخارجية المصري “سامح شكري”، التقى، يوم الجمعة الماضي، مع وزير خارجية النظام السوري، فيصل المقداد، للمرة الأولى منذ 10 سنوات، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك بالولايات المتحدة.

ليفانت – وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit