تسوية جديدة لأبناء منطقة حوض اليرموك بريف درعا

درعا قوات النظام وقوات روسية المرصد السوري لحقوق الإنسان
درعا.. قوات النظام وقوات روسية/ المرصد السوري لحقوق الإنسان

أفادت مصادر محلية، أنّ قوات النظام السوري، دخلت منطقة “حوض اليرموك”، يوم أمس السبت، وبدأت بتطبيق اتفاق التسوية في بلدات الشجرة وعابدين وبيت آرة والنافعة والقصير وجملة بريف درعا الغربي.

قالت وكالة “سانا” الموالية للنظام السوري، إنّ “عشرات المسلحين والمطلوبين والفارين من الخدمة العسكرية، توافدوا إلى مركز تسوية أقامته الجهات المختصّة في الشجرة، في منطقة حوض اليرموك، أقصى الريف الغربي لدرعا، لتسوية أوضاعهم وتسليم الأسلحة الفردية”.

ودخلت الشرطة العسكرية الروسيّة، برفقة قوات النظام في منطقة حوض اليرموك بريف درعا الغربي، حيث بدأت بتطبيق بنود اتفاق التسوية الجديدة الذي طرحته روسيا في المنطقة مؤخراً.

درعا..دمار / المرصد السوري

اقرأ المزيد: روسيا تهدد بإيقاف آلية إيصال المساعدات لسوريا

وأوضحت المصادر المحليّة، أنّ قوات النظام، أنشأت مركزاً لتسوية أوضاع الراغبين والمطلوبين في المنطقة، في إحدى مدارس بلدة سحم الجولان بعد الاتفاق الذي توصّل إليه وجهاء منطقة حوض اليرموك واللجنة المركزية للتفاوض في ريف درعا الغربي مع اللجنة الأمنية التابعة للنظام في درعا والجانب الروسي، الخميس الماضي.

اقرأ المزيد: شبكة الصحفيين الكُرد السوريين تدين اعتداء طال عدداً منهم

ومنذ حوالي أسبوع، تمّت تسوية أوضاع عدد من المسلحين والمطلوبين لقوات النظام السوري، في مدينة طفس في ريف درعا الشمالي الغربي، وذلك وفقاً لاتفاق التسوية الذي طرحته روسيا.

ليفانت – سانا

أفادت مصادر محلية، أنّ قوات النظام السوري، دخلت منطقة “حوض اليرموك”، يوم أمس السبت، وبدأت بتطبيق اتفاق التسوية في بلدات الشجرة وعابدين وبيت آرة والنافعة والقصير وجملة بريف درعا الغربي.

قالت وكالة “سانا” الموالية للنظام السوري، إنّ “عشرات المسلحين والمطلوبين والفارين من الخدمة العسكرية، توافدوا إلى مركز تسوية أقامته الجهات المختصّة في الشجرة، في منطقة حوض اليرموك، أقصى الريف الغربي لدرعا، لتسوية أوضاعهم وتسليم الأسلحة الفردية”.

ودخلت الشرطة العسكرية الروسيّة، برفقة قوات النظام في منطقة حوض اليرموك بريف درعا الغربي، حيث بدأت بتطبيق بنود اتفاق التسوية الجديدة الذي طرحته روسيا في المنطقة مؤخراً.

درعا..دمار / المرصد السوري

اقرأ المزيد: روسيا تهدد بإيقاف آلية إيصال المساعدات لسوريا

وأوضحت المصادر المحليّة، أنّ قوات النظام، أنشأت مركزاً لتسوية أوضاع الراغبين والمطلوبين في المنطقة، في إحدى مدارس بلدة سحم الجولان بعد الاتفاق الذي توصّل إليه وجهاء منطقة حوض اليرموك واللجنة المركزية للتفاوض في ريف درعا الغربي مع اللجنة الأمنية التابعة للنظام في درعا والجانب الروسي، الخميس الماضي.

اقرأ المزيد: شبكة الصحفيين الكُرد السوريين تدين اعتداء طال عدداً منهم

ومنذ حوالي أسبوع، تمّت تسوية أوضاع عدد من المسلحين والمطلوبين لقوات النظام السوري، في مدينة طفس في ريف درعا الشمالي الغربي، وذلك وفقاً لاتفاق التسوية الذي طرحته روسيا.

ليفانت – سانا

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit