تركيا تمنع ظهور مذيع إخواني انتقد مصر

مصر تركيا
مصر - تركيا \ المصدر: ليفانت نيوز

بعد ساعات قليلة من منع ظهور الإعلامي والمذيع الإخواني هيثم أبو خليل، قررت أنقرة إيقاف برنامج “رؤية” على فضائية “الشرق”، الذي يقدمه الإعلامي الإخواني حسام الغمري ومنع ظهور الأخير مجدداً على شاشات أو منصات إعلامية من إسطنبول، لعدم التزامه بتعليمات أنقرة بمنع انتقاد مصر ومسؤوليها.

يأتي ذلك في إطار مساعي تركيا للتقارب مع القاهرة ومنع محاولات جماعة الإخوان من انتقاد السلطات المصرية، حيث بدأت أنقرة في مارس الماضي محاولات حثيثة لاستئناف اتصالاتها الدبلوماسية مع القاهرة وإعادة العلاقات معها. وجرت محادثات، في مايو الماضي وسبتمبر الحالي، بين وفدين من وزارتي الخارجية في البلدين لبحث إعادة العلاقات وحل القضايا والخلافات.

وكان المذيع الإخواني حسام الغمري قد انتقد السلطات المصرية على خلفية وفاة المشير محمد حسين طنطاوي، وزير الدفاع ورئيس المجلس العسكري السابق لمصر، الذي وافته المنية الثلاثاء عن عمر ناهز 86 عاماً.

الإعلامي الإخواني حسام الغمري

أمر دفع هذا الأمر السلطات التركية لتوجيه طلب رسمي للمسؤولين عن الفضائية بوقف ومنع ظهور الغمري وإلزامه بعدم تقديم أي محتوى إعلامي على منصات وحسابات التواصل الاجتماعي وغيرها في تركيا.

جاء ذلك بعد ساعات قليلة من قرار لفضائية “الشرق” المملوكة للمرشح الرئاسي المصري السابق أيمن نور بمنع ظهور الإعلامي والمذيع الإخواني هيثم أبو خليل على شاشتها مرة أخرى.

في مارس الماضي، قررت أنقرة وقف أنشطة جماعة الإخوان الإعلامية من أراضيها. ثم قررت في يونيو الماضي وقف برامج 4 من مذيعي الإخوان هم معتز مطر ومحمد ناصر وحمزة زوبع والفنان هشام عبد الله، وكافة أنشطتهم. وحذرتهم من مخالفة تعليماتها.

اقرأ أيضاً: أنقرة تضيّق الخناق على إعلاميي الإخوان المصريين

كما منعت السلطات التركية مذيعي الإخوان من الظهور نهائياً على الفضائيات التي تبث من إسطنبول، وطالبتهم بوقف منصاتهم على وسائل التواصل الاجتماعي ووقف أي خطابات تحريضية ضد مصر.

بعد ساعات قليلة من منع ظهور الإعلامي والمذيع الإخواني هيثم أبو خليل، قررت أنقرة إيقاف برنامج “رؤية” على فضائية “الشرق”، الذي يقدمه الإعلامي الإخواني حسام الغمري ومنع ظهور الأخير مجدداً على شاشات أو منصات إعلامية من إسطنبول، لعدم التزامه بتعليمات أنقرة بمنع انتقاد مصر ومسؤوليها.

يأتي ذلك في إطار مساعي تركيا للتقارب مع القاهرة ومنع محاولات جماعة الإخوان من انتقاد السلطات المصرية، حيث بدأت أنقرة في مارس الماضي محاولات حثيثة لاستئناف اتصالاتها الدبلوماسية مع القاهرة وإعادة العلاقات معها. وجرت محادثات، في مايو الماضي وسبتمبر الحالي، بين وفدين من وزارتي الخارجية في البلدين لبحث إعادة العلاقات وحل القضايا والخلافات.

وكان المذيع الإخواني حسام الغمري قد انتقد السلطات المصرية على خلفية وفاة المشير محمد حسين طنطاوي، وزير الدفاع ورئيس المجلس العسكري السابق لمصر، الذي وافته المنية الثلاثاء عن عمر ناهز 86 عاماً.

الإعلامي الإخواني حسام الغمري

أمر دفع هذا الأمر السلطات التركية لتوجيه طلب رسمي للمسؤولين عن الفضائية بوقف ومنع ظهور الغمري وإلزامه بعدم تقديم أي محتوى إعلامي على منصات وحسابات التواصل الاجتماعي وغيرها في تركيا.

جاء ذلك بعد ساعات قليلة من قرار لفضائية “الشرق” المملوكة للمرشح الرئاسي المصري السابق أيمن نور بمنع ظهور الإعلامي والمذيع الإخواني هيثم أبو خليل على شاشتها مرة أخرى.

في مارس الماضي، قررت أنقرة وقف أنشطة جماعة الإخوان الإعلامية من أراضيها. ثم قررت في يونيو الماضي وقف برامج 4 من مذيعي الإخوان هم معتز مطر ومحمد ناصر وحمزة زوبع والفنان هشام عبد الله، وكافة أنشطتهم. وحذرتهم من مخالفة تعليماتها.

اقرأ أيضاً: أنقرة تضيّق الخناق على إعلاميي الإخوان المصريين

كما منعت السلطات التركية مذيعي الإخوان من الظهور نهائياً على الفضائيات التي تبث من إسطنبول، وطالبتهم بوقف منصاتهم على وسائل التواصل الاجتماعي ووقف أي خطابات تحريضية ضد مصر.

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit