تركمانستان تدّعي عدم تسجيل إصابات بفيروس كورونا منذ بداية تفشي الوباء

فيروس
فيروس كورونا (ليفانت )

منذ الإعلان عن أول حالة إصابة بفيروس ”كورونا“، في أوائل العام الفائت، لم تسجل تركمانستان أية إصابة، أو على الأقل هذا ما تزعمه السلطات الحاكمة في البلد الواقعة في آسيا الوسطى.

وتركمانستان، الجمهورية السوفيتية السابقة، التي يقطنها حوالي 6 ملايين نسمة، هي واحدة من 5 دول على الأقل لم تسجل أية إصابات بفيروس ”كورونا”، بحسب بيانات ”جامعة جونز هوبكنز“ الأمريكية ومنظمة الصحة العالمية.

ونشرت شبكة ”cnn“ الأمريكية تقريراً، اليوم السبت، جاء فيه أن الدول الأخرى التي لم تبلّغ عن أية إصابات بالفيروس هي 3 جزر معزولة في المحيط الهادئ، وكوريا الشمالية.

ونفى رئيس تركمانستان “قربان قولي بيردي محمدوف”، الذي يستلم قيادة البلاد منذ 2006، التقارير الواردة حول إصابات بفيروس كوفيد-19 في البلاد، واعتبرها ”وهمية“، إذ تحدّث في خطاب بالأمم المتحدة، الثلاثاء المنصرم، أن الرد على الوباء لا يجب ”تسييسه“.

الكونغو تعلن تغلبها على فيروس "إيبولا"

إلا أن المنظمات المستقلة، والصحفيين، والناشطين المتواجدين خارج تركمانستان، يتحدثون عن وجود أدلة تشير إلى انتشار موجة ثالثة في البلاد تغمر المستشفيات، وتميت العشرات، وحذرت من تقليل السلطات لخطر الفيروس القاتل.

وكشف “رسلان مياتييف”، المنفي خارج تركمانستان ورئيس تحرير الأخبار المستقلة ”تركمان نيوز“، أنه جمع بشكل شخصي أسماء 60 شخصاً زعم أنهم توفوا بسبب ”كورونا“ داخل البلاد، من بينهم معلمون وفنانون وأطباء.

وأشار مياتييف، أنه تحقق من كافة الوفيات المسجلة بالسجلات الصحية والأشعة السينية التي أكد أنها كشفت عن تلف شديد في الرئة، وعلاج طبي يخصّ ضحايا ”كورونا“.

ولفتت ”cnn“ في تقريرها، إلى أنّه تزامناً مع تفشي فيروس ”كورونا“ في مختلف أنحاء العالم، وفي مطلع العام 2020، أصرّت تركمانستان على عدم تسجيل حالات إصابة بها، في ذات الوقت الذي أعلنت فيه الدول المجاورة عن تفشي المرض بشكل متسارع.

اقرأ المزيد: دراسة: العمل بالورديات الليلية مرتبط بأمراض القلب

فإيران التي تشترك مع تركمانستان في حدود برية طويلة، عانت من واحدة من أشد حالات تفشي فيروس ”كورونا“ في العالم مع حوالي 5.5 مليون حالة إجمالية، بحسب منظمة الصحة العالمية.

اقرأ المزيد: القارّة الأفريقية تسير في بطء بعملية التلقيح

وبحسب المواقع الإلكترونية لوزارتي الخارجية البريطانية والأسترالية، تم تعليق كافة الرحلات الجوية إلى تركمانستان حالياً، ولا يُسمح إلا للمواطنين التركمان بدخول البلاد.

ليفانت – وكالات

منذ الإعلان عن أول حالة إصابة بفيروس ”كورونا“، في أوائل العام الفائت، لم تسجل تركمانستان أية إصابة، أو على الأقل هذا ما تزعمه السلطات الحاكمة في البلد الواقعة في آسيا الوسطى.

وتركمانستان، الجمهورية السوفيتية السابقة، التي يقطنها حوالي 6 ملايين نسمة، هي واحدة من 5 دول على الأقل لم تسجل أية إصابات بفيروس ”كورونا”، بحسب بيانات ”جامعة جونز هوبكنز“ الأمريكية ومنظمة الصحة العالمية.

ونشرت شبكة ”cnn“ الأمريكية تقريراً، اليوم السبت، جاء فيه أن الدول الأخرى التي لم تبلّغ عن أية إصابات بالفيروس هي 3 جزر معزولة في المحيط الهادئ، وكوريا الشمالية.

ونفى رئيس تركمانستان “قربان قولي بيردي محمدوف”، الذي يستلم قيادة البلاد منذ 2006، التقارير الواردة حول إصابات بفيروس كوفيد-19 في البلاد، واعتبرها ”وهمية“، إذ تحدّث في خطاب بالأمم المتحدة، الثلاثاء المنصرم، أن الرد على الوباء لا يجب ”تسييسه“.

الكونغو تعلن تغلبها على فيروس "إيبولا"

إلا أن المنظمات المستقلة، والصحفيين، والناشطين المتواجدين خارج تركمانستان، يتحدثون عن وجود أدلة تشير إلى انتشار موجة ثالثة في البلاد تغمر المستشفيات، وتميت العشرات، وحذرت من تقليل السلطات لخطر الفيروس القاتل.

وكشف “رسلان مياتييف”، المنفي خارج تركمانستان ورئيس تحرير الأخبار المستقلة ”تركمان نيوز“، أنه جمع بشكل شخصي أسماء 60 شخصاً زعم أنهم توفوا بسبب ”كورونا“ داخل البلاد، من بينهم معلمون وفنانون وأطباء.

وأشار مياتييف، أنه تحقق من كافة الوفيات المسجلة بالسجلات الصحية والأشعة السينية التي أكد أنها كشفت عن تلف شديد في الرئة، وعلاج طبي يخصّ ضحايا ”كورونا“.

ولفتت ”cnn“ في تقريرها، إلى أنّه تزامناً مع تفشي فيروس ”كورونا“ في مختلف أنحاء العالم، وفي مطلع العام 2020، أصرّت تركمانستان على عدم تسجيل حالات إصابة بها، في ذات الوقت الذي أعلنت فيه الدول المجاورة عن تفشي المرض بشكل متسارع.

اقرأ المزيد: دراسة: العمل بالورديات الليلية مرتبط بأمراض القلب

فإيران التي تشترك مع تركمانستان في حدود برية طويلة، عانت من واحدة من أشد حالات تفشي فيروس ”كورونا“ في العالم مع حوالي 5.5 مليون حالة إجمالية، بحسب منظمة الصحة العالمية.

اقرأ المزيد: القارّة الأفريقية تسير في بطء بعملية التلقيح

وبحسب المواقع الإلكترونية لوزارتي الخارجية البريطانية والأسترالية، تم تعليق كافة الرحلات الجوية إلى تركمانستان حالياً، ولا يُسمح إلا للمواطنين التركمان بدخول البلاد.

ليفانت – وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit