بعد تدريبات عسكرية مشتركة.. لوكاشينكو يعود بصفقة سلاح روسي

لوكاشينكو باللباس العسكري في أثناء الإشراف على التدريبات مع الطرف الروسي مصدر Presidentgov
لوكاشينكو باللباس العسكري في أثناء الإشراف على التدريبات مع الطرف الروسي. مصدر. President.gov

أسلحة بمليار دولار حتى 2025

قال رئيس روسيا البيضاء ألكسندر لوكاشينكو يوم الأحد إن مينسك تعتزم شراء أسلحة روسية بقيمة مليار دولار في الوقت الذي أشرف فيه الرئيس الذي نجح بانتخابات مشكوك بشفافيتها على تدريبات عسكرية ضخمة بقيادة موسكو أثارت قلق بعض دول الاتحاد الأوروبي.

وأشرف لوكاشنكو الذي قمع معارضته بعد استيلائه على السلطة على التدريبات المشتركة في ميدان رماية غرب البلاد، التي بدأت بين روسيا وبيلاروسيا، الجمعة، واستنكرتها بولندا المجاورة.

وتجري المناورات في 9 قواعد عسكرية روسية و5 قواعد بيلاروسية وفي بحر البلطيق يشارك فيها 200 ألف عسكري وفق ما أعلنه الجيش الروسي.

وشدد الرئيس البيلاروسي خصوصاً على “أهمية” التدريبات على خلفية “العدوان الغربي الهجين المستمر على بيلاروسيا وروسيا”، مضيفاً أنه “لا يمكننا الاسترخاء بالنظر إلى تجرِبة العام 1941″، في إشارة إلى غزو ألمانيا النازية للاتحاد السوفياتي.

العين على أوكرانيا

وشدد لوكاشينو على الاستعداد مشيراً أن الحدود مع أوكرانيا تمتد على 1200 كيلومتر كاشفاً عن تفاصيل محادثاته التي استمرت 8 ساعات مع بوتين في وقت سابق هذا الأسبوع.

وأردف: “ناقشنا إمكان استخدام نظام الدفاع الجوي “إس-400″، موضحاً أنهما “كرسا أكثر من ثلاث ساعات لقضايا الدفاع والأمن”، شاكراً نظيره الروسي فلاديمير بوتين على موافقته بتزويد بيلاروسيا بعشرات الطائرات والمروحيات ونظام “تور” المضاد للطائرات التي تبلغ قيمتها جميعاً المليار دولار وذلك بحلول عام 2025.

وأثارت المناورات غضب عدد من الدول الأوروبية ولا سيما بولندا، حيث وقع الرئيس “أندريه دودا” مطلع سبتمبر مرسوماً يعلن حال الطوارئ لمدة 30 يوماً على الحدود مع بيلاروسيا.

أس 400 ويكيميديا
أس 400، المصدر: ويكيبيديا

كما حذّر رئيس الوزراء البولندي ماتيوز مورافيسكي من “استفزازات” محتملة، وقال إن المناورات أحد الأسباب التي دفعت وارسو إلى إعلان حال الطوارئ أول مرة منذ سقوط النظام الشيوعي عام 1989.

اقرأ المزيد: شركات الطيران وَسْط جائحة كورونا.. ديونها بمئات المليارات

وينفي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن تكون التدريبات موجهة ضد أي قوة أجنبية، ويقول إنها مهمة، “بالنظر إلى زيادة نشاط حلف شمال الأطلسي، بالقرب من حدود روسيا وحدود الدول المتحالفة معها”.

 

ليفانت نيوز _ Themoscowtimes 

 

أسلحة بمليار دولار حتى 2025

قال رئيس روسيا البيضاء ألكسندر لوكاشينكو يوم الأحد إن مينسك تعتزم شراء أسلحة روسية بقيمة مليار دولار في الوقت الذي أشرف فيه الرئيس الذي نجح بانتخابات مشكوك بشفافيتها على تدريبات عسكرية ضخمة بقيادة موسكو أثارت قلق بعض دول الاتحاد الأوروبي.

وأشرف لوكاشنكو الذي قمع معارضته بعد استيلائه على السلطة على التدريبات المشتركة في ميدان رماية غرب البلاد، التي بدأت بين روسيا وبيلاروسيا، الجمعة، واستنكرتها بولندا المجاورة.

وتجري المناورات في 9 قواعد عسكرية روسية و5 قواعد بيلاروسية وفي بحر البلطيق يشارك فيها 200 ألف عسكري وفق ما أعلنه الجيش الروسي.

وشدد الرئيس البيلاروسي خصوصاً على “أهمية” التدريبات على خلفية “العدوان الغربي الهجين المستمر على بيلاروسيا وروسيا”، مضيفاً أنه “لا يمكننا الاسترخاء بالنظر إلى تجرِبة العام 1941″، في إشارة إلى غزو ألمانيا النازية للاتحاد السوفياتي.

العين على أوكرانيا

وشدد لوكاشينو على الاستعداد مشيراً أن الحدود مع أوكرانيا تمتد على 1200 كيلومتر كاشفاً عن تفاصيل محادثاته التي استمرت 8 ساعات مع بوتين في وقت سابق هذا الأسبوع.

وأردف: “ناقشنا إمكان استخدام نظام الدفاع الجوي “إس-400″، موضحاً أنهما “كرسا أكثر من ثلاث ساعات لقضايا الدفاع والأمن”، شاكراً نظيره الروسي فلاديمير بوتين على موافقته بتزويد بيلاروسيا بعشرات الطائرات والمروحيات ونظام “تور” المضاد للطائرات التي تبلغ قيمتها جميعاً المليار دولار وذلك بحلول عام 2025.

وأثارت المناورات غضب عدد من الدول الأوروبية ولا سيما بولندا، حيث وقع الرئيس “أندريه دودا” مطلع سبتمبر مرسوماً يعلن حال الطوارئ لمدة 30 يوماً على الحدود مع بيلاروسيا.

أس 400 ويكيميديا
أس 400، المصدر: ويكيبيديا

كما حذّر رئيس الوزراء البولندي ماتيوز مورافيسكي من “استفزازات” محتملة، وقال إن المناورات أحد الأسباب التي دفعت وارسو إلى إعلان حال الطوارئ أول مرة منذ سقوط النظام الشيوعي عام 1989.

اقرأ المزيد: شركات الطيران وَسْط جائحة كورونا.. ديونها بمئات المليارات

وينفي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن تكون التدريبات موجهة ضد أي قوة أجنبية، ويقول إنها مهمة، “بالنظر إلى زيادة نشاط حلف شمال الأطلسي، بالقرب من حدود روسيا وحدود الدول المتحالفة معها”.

 

ليفانت نيوز _ Themoscowtimes 

 

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit