النظام السوري يقتل أربعة مدنيين في إدلب

قصف النظام على إدلب الدفاع المدني تويتر
قصف النظام على "إدلب" (الدفاع المدني -تويتر)

قتل النظام السوري، ليل الثلاثاء، أربعة مدنيين، من ينهم امرأة وطفل وسيدة، بقذائف ليزرية موجه استهدفت مدينة إدلب.

قال الدفاع المدني السوري، في صفحته على “تويتر” إنّ قوات النظام السوري، استهدفت بقذائف ليزرية موجه مناطق سكنية في إدلب، ما أسفر عن وقوع أربعة ضحايا بينهم امرأة وطفل ووالده.

وأضاف البيان، إن فرق الدفاع المدني نقلت جثامين 4 مدنيين، كما جرح طفل ورجل آخر بقصف مدفعي لقوات النظام وروسيا بقذائف موجهة بالليزر، استهدف الأحياء السكنية في مدينة إدلب وأطرافها الشرقية.

فيما أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، إلى أنّ القتلى هم “امرأة ورجل يشغل منصب نائب رئيس جامعة إدلب للشؤون الإدارية وطفله ورجل آخر” وقد سقطوا “جرّاء قصف مدفعي نفّذته قوات النظام على حي الضبيط بمدينة إدلب، ومنتزه عائلي على أطراف المدينة”.
وقضت المرأة في القصف على حيّ الضبيط في حين سقط القتلى الثلاثة الآخرون في القصف على المنتزه.

اقرأ المزيد: أنقرة تتودد لدمشق.. والأخيرة: النظام التركي داعم رئيسي للإرهاب

وفي وقت سابق جرح 4 أشخاص معظمهم أطفال بقصف القوات الروسية، طال محيط بلدة معرة مصرين بريف إدلب.

اقرأ المزيد: لاجئ سوري يمثل أمام القضاء لارتكاب “جرائم حرب” في سوريا

وتواصل قوات النظام السوري، وروسيا، استهداف مناطق خفض التصعيد، المتفق عليها بين “روسيا – تركيا – إيران” الموقع في 5 مارس/ آذار 2020.

ليفانت – مصادر محلية

قتل النظام السوري، ليل الثلاثاء، أربعة مدنيين، من ينهم امرأة وطفل وسيدة، بقذائف ليزرية موجه استهدفت مدينة إدلب.

قال الدفاع المدني السوري، في صفحته على “تويتر” إنّ قوات النظام السوري، استهدفت بقذائف ليزرية موجه مناطق سكنية في إدلب، ما أسفر عن وقوع أربعة ضحايا بينهم امرأة وطفل ووالده.

وأضاف البيان، إن فرق الدفاع المدني نقلت جثامين 4 مدنيين، كما جرح طفل ورجل آخر بقصف مدفعي لقوات النظام وروسيا بقذائف موجهة بالليزر، استهدف الأحياء السكنية في مدينة إدلب وأطرافها الشرقية.

فيما أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، إلى أنّ القتلى هم “امرأة ورجل يشغل منصب نائب رئيس جامعة إدلب للشؤون الإدارية وطفله ورجل آخر” وقد سقطوا “جرّاء قصف مدفعي نفّذته قوات النظام على حي الضبيط بمدينة إدلب، ومنتزه عائلي على أطراف المدينة”.
وقضت المرأة في القصف على حيّ الضبيط في حين سقط القتلى الثلاثة الآخرون في القصف على المنتزه.

اقرأ المزيد: أنقرة تتودد لدمشق.. والأخيرة: النظام التركي داعم رئيسي للإرهاب

وفي وقت سابق جرح 4 أشخاص معظمهم أطفال بقصف القوات الروسية، طال محيط بلدة معرة مصرين بريف إدلب.

اقرأ المزيد: لاجئ سوري يمثل أمام القضاء لارتكاب “جرائم حرب” في سوريا

وتواصل قوات النظام السوري، وروسيا، استهداف مناطق خفض التصعيد، المتفق عليها بين “روسيا – تركيا – إيران” الموقع في 5 مارس/ آذار 2020.

ليفانت – مصادر محلية

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit