الشرطة الروسية تسيّر دوريات عسكرية لأول مرة في درعا البلد

الشرطة الروسية أرشيف
الشرطة الروسية (أرشيف)

سيّرت الشرطة العسكرية الروسية، أمس الجمعة”، أول دورية لها، في مدينة درعا البلد جنوب غربي البلاد، وفقاً للمركز الروسي لمصالحة الأطراف المتحاربة في سوريا.

ودخلت الدورية الروسية، برفقة عناصر من قوات النظام السوري، أحياء “درعا البلد” بعد خروج الرافضين للاتفاقية، وتسوية أوضاع العناصر، ورفعوا أعلام “روسيا وسوريا” فوق المباني الإدارية بحسب وكالة “إنترفاكس” الروسية.

وقال الناطق باسم مركز المصالحة الروسي ألسكندر جولييف، حتى الآن تم تسوية وضع أكثر من 1600 شخص، كما تم تسليم حوالي 600 قطعة سلاح فردي، مشيراً إلى أن مراكز الشرطة المحلية بدأت العمل للبحث عن مزيد من الأسلحة، حسب قوله.

وأعلن الهلال الأحمر السوري، أنها أدخل شحنة مساعدات إنسانية لأحياء درعا البلد، حيث تسلمت اللجنة الإغاثية المحلية 1000 سلة إغاثية، بعد حصار، من قبل النظام السوري، استمر لقرابة 80 يوما.

اقرأ المزيد: إسرائيل لا تستبعد التواصل مع دمشق.. بوساطة روسية

ومن جانب آخر، نقل موقع تجمع أحرار حوران، أن قوات النظام السوري، داهمت “أمس الجمعة” عدد من المنازل، في مدينة الحارة شمال غرب درعا، واعتقلت شخصين دون أسباب تذكر.

اقرأ المزيد: لرفضه غزو أرضه.. مليشيات أنقرة تحاكم محامياً في عفرين

وكانت القوات الروسية،  قد أشرفت على بنود “خارطة الطريق” المسماة، بالمصالحة الوطنية، بين اللجنة الأمنية التابعة للنظام، واللجنة المركزية الممثلة من أهالي درعا البلد.

ليفانت – وكالات

سيّرت الشرطة العسكرية الروسية، أمس الجمعة”، أول دورية لها، في مدينة درعا البلد جنوب غربي البلاد، وفقاً للمركز الروسي لمصالحة الأطراف المتحاربة في سوريا.

ودخلت الدورية الروسية، برفقة عناصر من قوات النظام السوري، أحياء “درعا البلد” بعد خروج الرافضين للاتفاقية، وتسوية أوضاع العناصر، ورفعوا أعلام “روسيا وسوريا” فوق المباني الإدارية بحسب وكالة “إنترفاكس” الروسية.

وقال الناطق باسم مركز المصالحة الروسي ألسكندر جولييف، حتى الآن تم تسوية وضع أكثر من 1600 شخص، كما تم تسليم حوالي 600 قطعة سلاح فردي، مشيراً إلى أن مراكز الشرطة المحلية بدأت العمل للبحث عن مزيد من الأسلحة، حسب قوله.

وأعلن الهلال الأحمر السوري، أنها أدخل شحنة مساعدات إنسانية لأحياء درعا البلد، حيث تسلمت اللجنة الإغاثية المحلية 1000 سلة إغاثية، بعد حصار، من قبل النظام السوري، استمر لقرابة 80 يوما.

اقرأ المزيد: إسرائيل لا تستبعد التواصل مع دمشق.. بوساطة روسية

ومن جانب آخر، نقل موقع تجمع أحرار حوران، أن قوات النظام السوري، داهمت “أمس الجمعة” عدد من المنازل، في مدينة الحارة شمال غرب درعا، واعتقلت شخصين دون أسباب تذكر.

اقرأ المزيد: لرفضه غزو أرضه.. مليشيات أنقرة تحاكم محامياً في عفرين

وكانت القوات الروسية،  قد أشرفت على بنود “خارطة الطريق” المسماة، بالمصالحة الوطنية، بين اللجنة الأمنية التابعة للنظام، واللجنة المركزية الممثلة من أهالي درعا البلد.

ليفانت – وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit