الجيش اللبناني يوقف مجموعة موالية لـ “داعش” في طرابلس

الجيش اللبناني يوقف مجموعة موالية لـ داعش في طرابلس
عناصر من الجيش اللبناني / أرشيفية

أعلن الجيش اللبناني، اليوم الثلاثاء، عن قيامه بتوقيف خلية مؤيدة لتنظيم “داعش” في مدينة طرابلس عمدت شراء أسلحة لتنفيذ عمليات ضد الأمن وتجنيد أشخاص، مستغلين الأوضاع الراهنة في لبنان.

وأفاد بيان الجيش اللبناني، والذي نشره عبر حسابه على تويتر: “أوقفت مديرية المخابرات في مدينة طرابلس عدداً من الأشخاص يشكلون خلية مؤيدة لتنظيم “داعش” الإرهابي، وقد عمدوا إلى شراء الأسلحة الفردية والذخائر بهدف تنفيذ عمليات أمنية مستغلين الأوضاع المتردية في لبنان، كما سعى عناصر الخلية إلى تجنيد أشخاص آخرين لمساعدتهم”.

وأوضح البيان بأن الخلية كانت قد بدأت نشاطها في شهر حزيران الفائت، ونفّذت عملية اغتيال المعاون الأول المتقاعد أحمد مراد في منطقة المئتين بطرابلس بتاريخ 22 /8 /2021، مشيراً إلى أنه: “بوشر التحقيق مع الموقوفين بإشراف القضاء المختص”.

اقرأ أيضاً: عودة الاحتجاجات إلى لبنان والجيش يدق ناقوس الخطر

وتسبب الانهيار الاقتصادي، الذي وصفه البنك الدولي، بأنه من أسوأ حالات الركود في التاريخ المعاصر، بأن أصبح أكثر من نصف السكان في هاوية الفقر، وتسبب في نقص متزايد في السلع الأساسية مثل الوقود والدواء.

ليفانت نيوز_ الجيش اللبناني

أعلن الجيش اللبناني، اليوم الثلاثاء، عن قيامه بتوقيف خلية مؤيدة لتنظيم “داعش” في مدينة طرابلس عمدت شراء أسلحة لتنفيذ عمليات ضد الأمن وتجنيد أشخاص، مستغلين الأوضاع الراهنة في لبنان.

وأفاد بيان الجيش اللبناني، والذي نشره عبر حسابه على تويتر: “أوقفت مديرية المخابرات في مدينة طرابلس عدداً من الأشخاص يشكلون خلية مؤيدة لتنظيم “داعش” الإرهابي، وقد عمدوا إلى شراء الأسلحة الفردية والذخائر بهدف تنفيذ عمليات أمنية مستغلين الأوضاع المتردية في لبنان، كما سعى عناصر الخلية إلى تجنيد أشخاص آخرين لمساعدتهم”.

وأوضح البيان بأن الخلية كانت قد بدأت نشاطها في شهر حزيران الفائت، ونفّذت عملية اغتيال المعاون الأول المتقاعد أحمد مراد في منطقة المئتين بطرابلس بتاريخ 22 /8 /2021، مشيراً إلى أنه: “بوشر التحقيق مع الموقوفين بإشراف القضاء المختص”.

اقرأ أيضاً: عودة الاحتجاجات إلى لبنان والجيش يدق ناقوس الخطر

وتسبب الانهيار الاقتصادي، الذي وصفه البنك الدولي، بأنه من أسوأ حالات الركود في التاريخ المعاصر، بأن أصبح أكثر من نصف السكان في هاوية الفقر، وتسبب في نقص متزايد في السلع الأساسية مثل الوقود والدواء.

ليفانت نيوز_ الجيش اللبناني

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit