«الإفتاء المصرية» تُبيح ترقيع غشاء البكارة

الإفتاء المصرية تُبيح ترقيع غشاء البكارة فيسبوك
«الإفتاء المصرية» تُبيح ترقيع غشاء البكارة (فيسبوك)

أباحت دار الإفتاء المصرية، إجراء عمليات ترقيع غشاء البكارة أو رتقه، لمن تعرّضت للاغتصاب أو غُرّر بها وتريد التوبة، من باب الستر عليها.

قال مدير إدارة الأبحاث الشرعية أمين الفتوى في دار الإفتاء المصرية الدكتور “أحمد ممدوح” إنّ دار الإفتاء ترى جواز ترقيع غشاء البكارة أو رتقه وذلك بشروط.

وفي بث مباشر لدار الإفتاء عبر صفحتها الرسمية على موقع “فيسبوك”، أوضح “ممدوح” رداً على سؤال لطبيبة نساء وتوليد تُجري عمليات ترقيع لغشاء البكارة لفتيات غُرّر بهن: “في بعض الأحوال الترقيع مطلوب ومشروع لفتاة تمّ اغتصابها أو تمّ التغرير بها وتريد أن تتوب وتفتح صفحة جديدة.

وأضاف “ممدوح” إن دار الإفتاء المصرية، “أفتت بجواز تلك العملية، وذلك من باب الستر والتوبة، وليس فيه تغرير بأحد”.

اقرأ المزيد: سوري يخطف شقيقه للحصول على فدية مالية

وأردف مدير إدارة الأبحاث الشرعية،”الستر مطلوب وإشاعة الفاحشة في المجتمع مرفوضة، والإصرار على إذلال العاصي بمعصيته سد لأبواب الرحمة أمام الناس، وتأييس لهم من رحمة الله، وتشجيع لهم على ممارسة الرذيلة”.

اقرأ المزيد: اختطاف ممرضة والسلطات تعتقل الخاطفين في المغرب

واستطرد بالحديث،”ما دام لديّ باب مفتوح أقلل به عثرة العاصي وآخذ بيديه فلا بأس بذلك”، لكنّه استدرك قائلاً: “بعض الحالات حرام فيها شرعاً رتق غشاء البكارة”.

ليفانت –  وكالات

أباحت دار الإفتاء المصرية، إجراء عمليات ترقيع غشاء البكارة أو رتقه، لمن تعرّضت للاغتصاب أو غُرّر بها وتريد التوبة، من باب الستر عليها.

قال مدير إدارة الأبحاث الشرعية أمين الفتوى في دار الإفتاء المصرية الدكتور “أحمد ممدوح” إنّ دار الإفتاء ترى جواز ترقيع غشاء البكارة أو رتقه وذلك بشروط.

وفي بث مباشر لدار الإفتاء عبر صفحتها الرسمية على موقع “فيسبوك”، أوضح “ممدوح” رداً على سؤال لطبيبة نساء وتوليد تُجري عمليات ترقيع لغشاء البكارة لفتيات غُرّر بهن: “في بعض الأحوال الترقيع مطلوب ومشروع لفتاة تمّ اغتصابها أو تمّ التغرير بها وتريد أن تتوب وتفتح صفحة جديدة.

وأضاف “ممدوح” إن دار الإفتاء المصرية، “أفتت بجواز تلك العملية، وذلك من باب الستر والتوبة، وليس فيه تغرير بأحد”.

اقرأ المزيد: سوري يخطف شقيقه للحصول على فدية مالية

وأردف مدير إدارة الأبحاث الشرعية،”الستر مطلوب وإشاعة الفاحشة في المجتمع مرفوضة، والإصرار على إذلال العاصي بمعصيته سد لأبواب الرحمة أمام الناس، وتأييس لهم من رحمة الله، وتشجيع لهم على ممارسة الرذيلة”.

اقرأ المزيد: اختطاف ممرضة والسلطات تعتقل الخاطفين في المغرب

واستطرد بالحديث،”ما دام لديّ باب مفتوح أقلل به عثرة العاصي وآخذ بيديه فلا بأس بذلك”، لكنّه استدرك قائلاً: “بعض الحالات حرام فيها شرعاً رتق غشاء البكارة”.

ليفانت –  وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit