استهداف ريفي القرداحة وجبلة بقذائف صاروخية

استهداف ريفي القرداحة وجبلة تعبيرية
استهداف ريفي القرداحة وجبلة (تعبيرية)

استهدفت جهات مجهولة، اليوم الاثنين، بعدة قذائف صاروخيّة مناطق متفرقة بريفي القرداحة وجبلة في محافظة اللاذقية، دون حدوث أضرار.

قالت إذاعة “شام إف أم” الموالية للنظام السوري، إنّ عدة قذائف صاروخية سقطت في أراض زراعية في مناطق متفرقة بريفي القرداحة وجبلة، والدفاعات الجوية في قاعدة حميميم تتصدّى لهذه القذائف.

فيما قال مصدر محلي آخر، إنّ فصائل المعارضة السورية المسلحة، أطلقت عدة قذائف صاروخية، باتجاه ريف منطقتي جبلة والقرداحة، من دون أن تخلّف خسائر وأضرار بشرية.

ويأتي استهداف الفصائل المعارضة لمعاقل النظام، ردّاً على تصعيد الأخير من حلفاء النظام السوري، على الشمال السوري وذلك بعد استهداف الطيران الحربي الروسي، مقرّ “فرقة الحمزة” في قرية براد ضمن جبل الأحلام بريف مدينة عفرين شمالي غرب حلب، يوم أمس، الذي أسفر عن مقتل ما لا يقلّ عن 10 عناصر، وجرح آخرين. ولم تتبنَّ فصائل المعارضة السورية، ذلك الهجوم حتى الآن.

اقرأ المزيد: جهود مصرية لعودة سوريا إلى جامعة الدول العربية

وفي سياق منفصل، أصيب اليوم 13 عاملاً بجروح متفاوتة الخطورة، نتيجة انقلاب شاحنة تقل عدداً من عمال ورشة زراعية على طريق عام مصياف _ حماة بالقرب من بلدة تل أعفر، وتم نقلهم إلى مستشفى مصياف الوطني.

اقرأ المزيد:سبعة قتلى و 13 جريحاً لـ “فرقة الحمزة” بغارة روسية في عفرين

يشار إلى أنّ مدينة “القرداحة” هي المعقل الرئيس الأول لشبيحة وحاشية رئيس النظام لكونها مسقط رأس عائلة الأسد.

ليفانت – مصادر محلية

استهدفت جهات مجهولة، اليوم الاثنين، بعدة قذائف صاروخيّة مناطق متفرقة بريفي القرداحة وجبلة في محافظة اللاذقية، دون حدوث أضرار.

قالت إذاعة “شام إف أم” الموالية للنظام السوري، إنّ عدة قذائف صاروخية سقطت في أراض زراعية في مناطق متفرقة بريفي القرداحة وجبلة، والدفاعات الجوية في قاعدة حميميم تتصدّى لهذه القذائف.

فيما قال مصدر محلي آخر، إنّ فصائل المعارضة السورية المسلحة، أطلقت عدة قذائف صاروخية، باتجاه ريف منطقتي جبلة والقرداحة، من دون أن تخلّف خسائر وأضرار بشرية.

ويأتي استهداف الفصائل المعارضة لمعاقل النظام، ردّاً على تصعيد الأخير من حلفاء النظام السوري، على الشمال السوري وذلك بعد استهداف الطيران الحربي الروسي، مقرّ “فرقة الحمزة” في قرية براد ضمن جبل الأحلام بريف مدينة عفرين شمالي غرب حلب، يوم أمس، الذي أسفر عن مقتل ما لا يقلّ عن 10 عناصر، وجرح آخرين. ولم تتبنَّ فصائل المعارضة السورية، ذلك الهجوم حتى الآن.

اقرأ المزيد: جهود مصرية لعودة سوريا إلى جامعة الدول العربية

وفي سياق منفصل، أصيب اليوم 13 عاملاً بجروح متفاوتة الخطورة، نتيجة انقلاب شاحنة تقل عدداً من عمال ورشة زراعية على طريق عام مصياف _ حماة بالقرب من بلدة تل أعفر، وتم نقلهم إلى مستشفى مصياف الوطني.

اقرأ المزيد:سبعة قتلى و 13 جريحاً لـ “فرقة الحمزة” بغارة روسية في عفرين

يشار إلى أنّ مدينة “القرداحة” هي المعقل الرئيس الأول لشبيحة وحاشية رئيس النظام لكونها مسقط رأس عائلة الأسد.

ليفانت – مصادر محلية

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit