إصابات كورونا تتجاوز 224 مليون و712 حالة وفاة في البرازيل

إصابات كورونا تتجاوز 255 مليون و712 حالة وفاة في البرازيل
صورة تعبيرية shutterstock

أظهر إحصاء لوكالة “رويترز” أن أكثر من 224.39 ‬مليون نسمة أُصيبوا بفيروس كورونا المستجد على مستوى العالم، في حين وصل إجمالي عدد الوَفَيَات الناتجة عن الفيروس إلى 4 ملايين و801 ألف و264.

وسُجّل إصابات بالفيروس في أكثر من 210 دول ومناطق منذ اكتشاف أولى حالات الإصابة في الصين في ديسمبر 2019.

وأعلنت وزارة الصحة الإيرانية أن عدد ضحايا كوفيد-19 في إيران فاق 113 ألف، مع ارتفاع عدد الإصابات إلى أكثر من 5 ملايين.

هذه الأرقام صادرة عن جهات رسمية، بينما تتحدث جهات صحية مثل مؤسسة النظام الطبي الإيراني، عن أن عدد ضحايا كورونا الفعلي أعلى بأربعة أضعاف من الإحصائيات الرسمية المعلن عنها من قبل الحكومة الإيرانية.

وقالت وزارة الصحة بالبرازيل إنها سجلت 712 وفاة و14 ألفاً و335 حالة إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا، السبت.” رويترز1″

وبلغ العدد الإجمالي للوفيات بالفيروس في البلد الواقع بأميركا الجنوبية أكثر من 585 ألف حالة بينما وصل عدد الإصابات إلى نحو 21 مليون حالة.

وفي فرنسا، نزل آلاف المتظاهرين السبت إلى الشارع في العديد من المدن الفرنسية، للأسبوع التاسع على التوالي للتنديد بالشهادة الصحية عشية بَدْء تطبيق إلزامية التطعيم للعاملين في المجال الصحي.

في ليل (شمال) وكليرمون فيران (وَسْط) أو باريس، انضم الممرضون والممرضات واختصاصيو العلاج الطبيعي إلى صفوف المحتجين للتنديد بهذا الإجراء الذي سيتم فرضه عليهم اعتبارًا من الأربعاء المقبل تحت طائلة التوقف عن العمل.

ولاية أميركية.. ارتداء القناع في الهواء الطلق إلزامي
مصدر: sutterstock

ونزل آلاف المتظاهرين مرة أخرى إلى الشارع السبت في فيينا هاتفين “حرية” للتنديد بالقيود الصحية التي فرضتها الحكومة النمساوية في مواجهة جائحة كوفيد -19.

وتجمع نحو ألفي شخص حَسَبَ أرقام الشرطة، تحت الشمس مطالبين باستقالة المستشار المحافظ سيباستيان كورتز.

ودعت اللافتات التي رفعت إلى “وقف الدكتاتورية” و”ترك الأطفال وشأنهم”.

اقرأ المزيد: بعد إلقائه الحجارة… توجيه الاتهام لمتظاهر اعتدى على رئيس الوزراء الكندي

وتظاهر آلاف من العاملين في القطاع الصحي في وارسو السبت للمطالبة بتحسين الأجور وشروط العمل، وانتقدوا الحكومة لعدم منحهم تعويضًا عن عبء العمل الذي زاد بسبب كوفيد-19.

سارت الممرضات والأطباء والمسعفون في وَسْط وارسو، قبل الوقوف دقيقة صمت أمام القصر الرئاسي في ذكرى 500 فرد من الطواقم الطبية توفوا من جرّاءِ الوباء.

 

ليفانت نيوز _ رويترز2_ انتربريس نيوز

أظهر إحصاء لوكالة “رويترز” أن أكثر من 224.39 ‬مليون نسمة أُصيبوا بفيروس كورونا المستجد على مستوى العالم، في حين وصل إجمالي عدد الوَفَيَات الناتجة عن الفيروس إلى 4 ملايين و801 ألف و264.

وسُجّل إصابات بالفيروس في أكثر من 210 دول ومناطق منذ اكتشاف أولى حالات الإصابة في الصين في ديسمبر 2019.

وأعلنت وزارة الصحة الإيرانية أن عدد ضحايا كوفيد-19 في إيران فاق 113 ألف، مع ارتفاع عدد الإصابات إلى أكثر من 5 ملايين.

هذه الأرقام صادرة عن جهات رسمية، بينما تتحدث جهات صحية مثل مؤسسة النظام الطبي الإيراني، عن أن عدد ضحايا كورونا الفعلي أعلى بأربعة أضعاف من الإحصائيات الرسمية المعلن عنها من قبل الحكومة الإيرانية.

وقالت وزارة الصحة بالبرازيل إنها سجلت 712 وفاة و14 ألفاً و335 حالة إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا، السبت.” رويترز1″

وبلغ العدد الإجمالي للوفيات بالفيروس في البلد الواقع بأميركا الجنوبية أكثر من 585 ألف حالة بينما وصل عدد الإصابات إلى نحو 21 مليون حالة.

وفي فرنسا، نزل آلاف المتظاهرين السبت إلى الشارع في العديد من المدن الفرنسية، للأسبوع التاسع على التوالي للتنديد بالشهادة الصحية عشية بَدْء تطبيق إلزامية التطعيم للعاملين في المجال الصحي.

في ليل (شمال) وكليرمون فيران (وَسْط) أو باريس، انضم الممرضون والممرضات واختصاصيو العلاج الطبيعي إلى صفوف المحتجين للتنديد بهذا الإجراء الذي سيتم فرضه عليهم اعتبارًا من الأربعاء المقبل تحت طائلة التوقف عن العمل.

ولاية أميركية.. ارتداء القناع في الهواء الطلق إلزامي
مصدر: sutterstock

ونزل آلاف المتظاهرين مرة أخرى إلى الشارع السبت في فيينا هاتفين “حرية” للتنديد بالقيود الصحية التي فرضتها الحكومة النمساوية في مواجهة جائحة كوفيد -19.

وتجمع نحو ألفي شخص حَسَبَ أرقام الشرطة، تحت الشمس مطالبين باستقالة المستشار المحافظ سيباستيان كورتز.

ودعت اللافتات التي رفعت إلى “وقف الدكتاتورية” و”ترك الأطفال وشأنهم”.

اقرأ المزيد: بعد إلقائه الحجارة… توجيه الاتهام لمتظاهر اعتدى على رئيس الوزراء الكندي

وتظاهر آلاف من العاملين في القطاع الصحي في وارسو السبت للمطالبة بتحسين الأجور وشروط العمل، وانتقدوا الحكومة لعدم منحهم تعويضًا عن عبء العمل الذي زاد بسبب كوفيد-19.

سارت الممرضات والأطباء والمسعفون في وَسْط وارسو، قبل الوقوف دقيقة صمت أمام القصر الرئاسي في ذكرى 500 فرد من الطواقم الطبية توفوا من جرّاءِ الوباء.

 

ليفانت نيوز _ رويترز2_ انتربريس نيوز

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit