إسطنبول ترفع أسعار المياه 15%

تركيا
إسطنبول \ أرشيفية

زادت السلطات المحلية في مدينة إسطنبول التركية، أسعار خدمات المياه بنحو 15.62%، معللةً ذلك بارتفاع النفقات، وفق ما ذكره الموقع الإلكتروني لصحيفة “يني جاغ” التركية المعارضة.

وكانت قد تقدمت إدارة المياه والصرف الصحي في إسطنبول بالإجماع بمقترح زيادة تلك الأسعار، وعلى إثر ذلك، نظمت اللجنة الاستثنائية لإدارة المياه والصرف الصحي في المدينة اجتماعاً؛ لمناقشة وبحث المقترح، لتعتمد في النهاية وبالإجماع رفع أسعار خدمات المياه داخل المدينة بنسبة 15.62%.

اقرأ أيضاً: 6 منظمات دولية تحذر من نقص المياه في سوريا

وسبق أن رفضت اللجنة نفسها في مايو/أيار الماضي، مقترحاً لرفع أسعار خدمات المياه في المدينة بقرابة 25%.

 وضمن تبريره للقرار، ذكر رائف مَرْموطلو، مدير عام شركة المياه، إن “البنية التحتية في إسطنبول تتزايد بالتوازي مع الزيادة السكانية وأن هناك نفقات مثل تجديد التركيب القديم والمعدات المستوردة، وزيادة تكلفة المياه المأخوذة من السدود خارج المدينة”.

 كما بيّن أن “الشركة لا تستطيع الدفع للمقاولين الذين يرسلون التماسات كل يوم”، زاعماً أن الزيادة التي يجب إقرارها تبلغ 39%.

شرب المياه (أرشيف)

هذا وكانت قد قررت السلطات التركية، يوم الجمعة الماضي، رفع أسعار الغاز الطبيعي بنحو 15% مقارنة بشهر أغسطس/آب، وذلك بالنسبة لتعريفة الصناعة وإنتاج الكهرباء.

وسنت السلطات التركية في عهد رجب طيب أردوغان زيادات مطردة في أسعار الخدمات، وأسعار الكهرباء والوقود، وهو ما أثقل كاهل المواطنين الأتراك، بالتوازي مع انهيار العملة المحلية.

ليفانت-وكالات

زادت السلطات المحلية في مدينة إسطنبول التركية، أسعار خدمات المياه بنحو 15.62%، معللةً ذلك بارتفاع النفقات، وفق ما ذكره الموقع الإلكتروني لصحيفة “يني جاغ” التركية المعارضة.

وكانت قد تقدمت إدارة المياه والصرف الصحي في إسطنبول بالإجماع بمقترح زيادة تلك الأسعار، وعلى إثر ذلك، نظمت اللجنة الاستثنائية لإدارة المياه والصرف الصحي في المدينة اجتماعاً؛ لمناقشة وبحث المقترح، لتعتمد في النهاية وبالإجماع رفع أسعار خدمات المياه داخل المدينة بنسبة 15.62%.

اقرأ أيضاً: 6 منظمات دولية تحذر من نقص المياه في سوريا

وسبق أن رفضت اللجنة نفسها في مايو/أيار الماضي، مقترحاً لرفع أسعار خدمات المياه في المدينة بقرابة 25%.

 وضمن تبريره للقرار، ذكر رائف مَرْموطلو، مدير عام شركة المياه، إن “البنية التحتية في إسطنبول تتزايد بالتوازي مع الزيادة السكانية وأن هناك نفقات مثل تجديد التركيب القديم والمعدات المستوردة، وزيادة تكلفة المياه المأخوذة من السدود خارج المدينة”.

 كما بيّن أن “الشركة لا تستطيع الدفع للمقاولين الذين يرسلون التماسات كل يوم”، زاعماً أن الزيادة التي يجب إقرارها تبلغ 39%.

شرب المياه (أرشيف)

هذا وكانت قد قررت السلطات التركية، يوم الجمعة الماضي، رفع أسعار الغاز الطبيعي بنحو 15% مقارنة بشهر أغسطس/آب، وذلك بالنسبة لتعريفة الصناعة وإنتاج الكهرباء.

وسنت السلطات التركية في عهد رجب طيب أردوغان زيادات مطردة في أسعار الخدمات، وأسعار الكهرباء والوقود، وهو ما أثقل كاهل المواطنين الأتراك، بالتوازي مع انهيار العملة المحلية.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit