آخر تطورات الحالة الصحية للأسطورة البرازيلية “بيليه”

إدسون أرانتيس دو ناسيمنتوأرشيف
إدسون أرانتيس دو ناسيمنتو(أرشيف)

تناولت وسائل إعلام بريطانية التطورات الجديدة بخصوص الحالة الصحية للأسطورة البرازيلية بيليه، البالغ من العمر 80 عاماً.

وأفادت صحيفة ”ذا صن“، أن بيليه غادر غرفة العناية المكثّفة صباح اليوم، بعد دخولها يوم الجمعة، بسبب معاناته من مشاكل في الجهاز التنفسي.

ونشرت الصحيفة الشهيرة مقطع فيديو ظهر فيه بيليه وهو يقوم بتمرين خفيف ويمازح من حوله، حيث بدا في حالة معنوية جيدة.

الأسطورة بيليه يستعيد وعيه بعد خضوعه لعمل جراحي

وكانت الحالة الصحية لبيليه قد أثارت مخاوف جديدة عقب خضوعه لعملية جراحية لاستئصال ورم في القولون، بعدما ذهب لمستشفى ألبرت أينشتاين في ساو باولو لإجراء فحوصات روتينية، في نهاية أغسطس/ آب .

وظهر بيليه على كرسي متحرّك وتبدو عليه إمارات السعادة خلال مغادرته وحدة العناية المركزة.

وقال بيليه، الفائز بكأس العالم ثلاث مرات: ”كما ترون، أقوم بضرب الهواء احتفالاً بكل يوم أفضل“.

وأردف: ”المزاج الجيد هو أفضل دواء ولدي الكثير من ذلك. لا يمكن أن يكون الأمر مختلفاً، حصلت على الكثير من المودة لدرجة أن قلبي مليء بالامتنان. شكرا لكافة الموظفين المذهلين في مستشفى ألبرت أينشتاين“.

وعانى بيليه من مشاكل في الفخذ لسنوات، ولا يستطيع المشي بدون مساعدة، وقد تم الحد من ظهوره العلني حتى قبل تفشي فيروس كورونا.

اقرأ المزيد: فيفا يعقد اجتماعاً لمناقشة تنظيم كأس العالم كل عامين

وكشفت ابنة بيليه قبل أيام، أن والدها يتعافى بشكل جيد، ونشرت كيلي ناسيمنتو صورة على موقع ”إنستغرام“، وقالت إنها التقطت صورة لبيليه مرتدياً سترة سوداء ومبتسماً للكاميرا.

اقرأ المزيد: مانشستر يونايتد يسحب بساط الصدارة من ليفربول

وتابعت: ”أؤكد لكم أنه يتعافى وضمن المعدل الطبيعي، إنه سيناريو التعافي الطبيعي لرجل في عمره عقب الجراحة التي أجراها. حالته تتقدم خطوتين للأمام وقد تتراجع خطوة للوراء“.

ليفانت – وكالات

تناولت وسائل إعلام بريطانية التطورات الجديدة بخصوص الحالة الصحية للأسطورة البرازيلية بيليه، البالغ من العمر 80 عاماً.

وأفادت صحيفة ”ذا صن“، أن بيليه غادر غرفة العناية المكثّفة صباح اليوم، بعد دخولها يوم الجمعة، بسبب معاناته من مشاكل في الجهاز التنفسي.

ونشرت الصحيفة الشهيرة مقطع فيديو ظهر فيه بيليه وهو يقوم بتمرين خفيف ويمازح من حوله، حيث بدا في حالة معنوية جيدة.

الأسطورة بيليه يستعيد وعيه بعد خضوعه لعمل جراحي

وكانت الحالة الصحية لبيليه قد أثارت مخاوف جديدة عقب خضوعه لعملية جراحية لاستئصال ورم في القولون، بعدما ذهب لمستشفى ألبرت أينشتاين في ساو باولو لإجراء فحوصات روتينية، في نهاية أغسطس/ آب .

وظهر بيليه على كرسي متحرّك وتبدو عليه إمارات السعادة خلال مغادرته وحدة العناية المركزة.

وقال بيليه، الفائز بكأس العالم ثلاث مرات: ”كما ترون، أقوم بضرب الهواء احتفالاً بكل يوم أفضل“.

وأردف: ”المزاج الجيد هو أفضل دواء ولدي الكثير من ذلك. لا يمكن أن يكون الأمر مختلفاً، حصلت على الكثير من المودة لدرجة أن قلبي مليء بالامتنان. شكرا لكافة الموظفين المذهلين في مستشفى ألبرت أينشتاين“.

وعانى بيليه من مشاكل في الفخذ لسنوات، ولا يستطيع المشي بدون مساعدة، وقد تم الحد من ظهوره العلني حتى قبل تفشي فيروس كورونا.

اقرأ المزيد: فيفا يعقد اجتماعاً لمناقشة تنظيم كأس العالم كل عامين

وكشفت ابنة بيليه قبل أيام، أن والدها يتعافى بشكل جيد، ونشرت كيلي ناسيمنتو صورة على موقع ”إنستغرام“، وقالت إنها التقطت صورة لبيليه مرتدياً سترة سوداء ومبتسماً للكاميرا.

اقرأ المزيد: مانشستر يونايتد يسحب بساط الصدارة من ليفربول

وتابعت: ”أؤكد لكم أنه يتعافى وضمن المعدل الطبيعي، إنه سيناريو التعافي الطبيعي لرجل في عمره عقب الجراحة التي أجراها. حالته تتقدم خطوتين للأمام وقد تتراجع خطوة للوراء“.

ليفانت – وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit