قرقاش يُرجع سقوط دول عربية إلى غياب العدالة والتنمية

قرقاش اللغة المتدنية للمسؤولين الأتراك أصبحت مؤسفة

عقب الدكتور أنور بن محمد قرقاش، المستشار الدبلوماسي لرئيس دولة الإمارات، على ما اعتبره بأنه “مشهد السقوط المريع لمقومات الدولة” في مجموعة من أقطار المنطقة و”غياب العدالة وتعطل التنمية.

وأردف ضمن في تغريدة على “تويتر” أن هذا الأمر يؤكد على أن “دولة الإمارات العربية المتحدة حاضرة بمؤسساتها الحية، وفي طريقها الصحيح”.

اقرأ أيضاً: قرقاش: اتفاق العلا مُحاولة للاتفاق على القضايا التي تمسّنا جميعاً

وأشار: “مشهد السقوط المريع لمقوّمات الدولة، في عدد من أقطار المنطقة، وترهل مؤسساتها، وغياب العدالة، وتعطل التنمية، يجدد الثقة في أن الإمارات في طريقها الصحيح، فالدولة حاضرة، والمؤسسات حية، والعدالة تظلل الجميع، والتوجه الاقتصادي يتصدر أهدافنا، ويعد بمرحلة متجددة من التنمية والازدهار للوطن”.

وكان قد ذكر أنور قرقاش في نهاية يوليو الماضي، إن راشد الغنوشي متزعم “حركة النهضة” في تونس، زج باسم الإمارات لتبرير تقصيره، داعياً إياه إلى النظر لأحداث بلاده من منظور داخلي.

ودوّن في تغريدة على حسابه بموقع “تويتر”: “لم أستغرب حوار السيد راشد الغنوشي مع صحيفة التايمز اللندنية واتهاماته الموجهة للإمارات، فقد تعودنا الزج باسم الامارات من قبل هذه الجهات لتبرير قصور محلي وهيكلي”، مضيفاً: “نصيحتي أن تكون قراءته داخلية لأحداث بلاده فستكون بالتأكيد أدق ولعلها أنفع”.

وأتت تغريدة قرقاش كرد على تصريحات الغنوشي التي عرضتها صحيفة “ذا تايمز” البريطانية، والتي اتهم فيها أبو ظبي بدعم استحواذ الرئيس سعيد على السلطة، عبر تعليق عمل البرلمان وتشديد قبضته على البلاد أكثر.

ليفانت-وكالات

عقب الدكتور أنور بن محمد قرقاش، المستشار الدبلوماسي لرئيس دولة الإمارات، على ما اعتبره بأنه “مشهد السقوط المريع لمقومات الدولة” في مجموعة من أقطار المنطقة و”غياب العدالة وتعطل التنمية.

وأردف ضمن في تغريدة على “تويتر” أن هذا الأمر يؤكد على أن “دولة الإمارات العربية المتحدة حاضرة بمؤسساتها الحية، وفي طريقها الصحيح”.

اقرأ أيضاً: قرقاش: اتفاق العلا مُحاولة للاتفاق على القضايا التي تمسّنا جميعاً

وأشار: “مشهد السقوط المريع لمقوّمات الدولة، في عدد من أقطار المنطقة، وترهل مؤسساتها، وغياب العدالة، وتعطل التنمية، يجدد الثقة في أن الإمارات في طريقها الصحيح، فالدولة حاضرة، والمؤسسات حية، والعدالة تظلل الجميع، والتوجه الاقتصادي يتصدر أهدافنا، ويعد بمرحلة متجددة من التنمية والازدهار للوطن”.

وكان قد ذكر أنور قرقاش في نهاية يوليو الماضي، إن راشد الغنوشي متزعم “حركة النهضة” في تونس، زج باسم الإمارات لتبرير تقصيره، داعياً إياه إلى النظر لأحداث بلاده من منظور داخلي.

ودوّن في تغريدة على حسابه بموقع “تويتر”: “لم أستغرب حوار السيد راشد الغنوشي مع صحيفة التايمز اللندنية واتهاماته الموجهة للإمارات، فقد تعودنا الزج باسم الامارات من قبل هذه الجهات لتبرير قصور محلي وهيكلي”، مضيفاً: “نصيحتي أن تكون قراءته داخلية لأحداث بلاده فستكون بالتأكيد أدق ولعلها أنفع”.

وأتت تغريدة قرقاش كرد على تصريحات الغنوشي التي عرضتها صحيفة “ذا تايمز” البريطانية، والتي اتهم فيها أبو ظبي بدعم استحواذ الرئيس سعيد على السلطة، عبر تعليق عمل البرلمان وتشديد قبضته على البلاد أكثر.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit