ضواحي أثينا في مواجهة النار لليوم الخامس على التوالي

ضواحي أثينا في مواجهة النار لليوم الخامس على التوالي
المصدر: أ ف ب

اجتاحت الحرائق بلدة سكنية خارج العاصمة اليونانية أثينا اليوم السبت خلال الليل بالتزامن مع حرائق غابات في أنحاء اليونان لليوم الخامس على التوالي. 

وأجبر حريق جبل بارنيثا بضواحي أثينا على إجلاء آلاف الأشخاص منذ وقت متأخر من يوم الخميس، إذ تواجه طواقم الطوارئ رياحاً ودرجات حرارة عالية في الوقت الذي تكافح فيه لاحتواء انتشاره.

إلى ذلك، نشرت السلطات أكثر من 700 رجل إطفاء، بما في ذلك تعزيزات من قبرص وفرنسا وإسرائيل، لمكافحة الحريق بمساعدة الجيش وطائرات رش المياه.

ودفعت رياح قوية النيران ليل السبت إلى بلدة ثراكوماكدونيس حيث أحرقت المنازل. وصدرت أوامر للسكان بإخلاء المكان ولم ترد تقارير فورية عن وقوع إصابات.

واندلعت حرائق الغابات في أجزاء كثيرة من البلاد وسط أسوأ موجة حر تشهدها اليونان منذ أكثر من 30 عاما، احترقت عشرات الآلاف من الدونمات من الغابات، ودمرت المنازل والشركات وقتلت الحيوانات. وتجاوزت درجات الحرارة 40 درجة مئوية (104 فهرنهايت) طوال الأسبوع.

تنتشر الحرائق في Evia، ثاني أكبر جزيرة في اليونان، من أحد طرفي خليج Euboea إلى الطرف الآخر في مواجهة بحر إيجه في وقت أخلت السلطات مئات الأشخاص، بمن فيهم العديد من السكان المسنين بواسطة العبارة في وقت متأخر من يوم الجمعة من بلدة ليمني في إيفيا مع وصول ألسنة اللهب إلى الشاطئ وتحولت السماء إلى اللون الأحمر المروع.

اقرأ المزيد: الحرائق تجتاح أبرد مدينة في العالم

يذكر أن السلطات اليونانية كافحت أكثر من 400 حريق غابات في جميع أنحاء البلاد خلال الـ 24 ساعة الماضية ، مع استمرار اشتعال أكبر الجبهات في شمال أثينا وإيفيا ومناطق في بيلوبونيز بما في ذلك ماني وميسينيا وأولمبيا القديمة ، موقع الألعاب الأولمبية الأولى.

 

 

ليفانت نيوز _ رويترز

اجتاحت الحرائق بلدة سكنية خارج العاصمة اليونانية أثينا اليوم السبت خلال الليل بالتزامن مع حرائق غابات في أنحاء اليونان لليوم الخامس على التوالي. 

وأجبر حريق جبل بارنيثا بضواحي أثينا على إجلاء آلاف الأشخاص منذ وقت متأخر من يوم الخميس، إذ تواجه طواقم الطوارئ رياحاً ودرجات حرارة عالية في الوقت الذي تكافح فيه لاحتواء انتشاره.

إلى ذلك، نشرت السلطات أكثر من 700 رجل إطفاء، بما في ذلك تعزيزات من قبرص وفرنسا وإسرائيل، لمكافحة الحريق بمساعدة الجيش وطائرات رش المياه.

ودفعت رياح قوية النيران ليل السبت إلى بلدة ثراكوماكدونيس حيث أحرقت المنازل. وصدرت أوامر للسكان بإخلاء المكان ولم ترد تقارير فورية عن وقوع إصابات.

واندلعت حرائق الغابات في أجزاء كثيرة من البلاد وسط أسوأ موجة حر تشهدها اليونان منذ أكثر من 30 عاما، احترقت عشرات الآلاف من الدونمات من الغابات، ودمرت المنازل والشركات وقتلت الحيوانات. وتجاوزت درجات الحرارة 40 درجة مئوية (104 فهرنهايت) طوال الأسبوع.

تنتشر الحرائق في Evia، ثاني أكبر جزيرة في اليونان، من أحد طرفي خليج Euboea إلى الطرف الآخر في مواجهة بحر إيجه في وقت أخلت السلطات مئات الأشخاص، بمن فيهم العديد من السكان المسنين بواسطة العبارة في وقت متأخر من يوم الجمعة من بلدة ليمني في إيفيا مع وصول ألسنة اللهب إلى الشاطئ وتحولت السماء إلى اللون الأحمر المروع.

اقرأ المزيد: الحرائق تجتاح أبرد مدينة في العالم

يذكر أن السلطات اليونانية كافحت أكثر من 400 حريق غابات في جميع أنحاء البلاد خلال الـ 24 ساعة الماضية ، مع استمرار اشتعال أكبر الجبهات في شمال أثينا وإيفيا ومناطق في بيلوبونيز بما في ذلك ماني وميسينيا وأولمبيا القديمة ، موقع الألعاب الأولمبية الأولى.

 

 

ليفانت نيوز _ رويترز

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit