دولة “فانواتو” تسحب الموافقة على جنسية رجل أعمال سوري موالٍ للأسد

رجل أعمال سوري

كشفت صحيفة الغارديان، أنه تم سحب الموافقة على الجنسية لـ”عبد الرحمن خيتي”، رجل أعمال خاضع للعقوبات من بين أكثر من 2000 شخص اشتروا جوازات سفر. فانواتو

أفادت صحيفة “الغارديان” البريطانية، في تقرير نشرته اليوم “الخميس”، عن قيام دولة “فانواتو”، جنوب المحيط الهادئ، بإسقاط الجنسية عن المدعو “عبد الرحمن خيتي”، وذلك بسبب صلته الأسرية والمادية بأحد الأشخاص المشمولين ضمن لائحة العقوبات الأمريكية، فهو شقيق رجل الأعمال السوري “عامر خيتي”.
وأضاف التقرير، أن عبد الرحمن خيتي، من أوائل الأشخاص الحاصلين على جنسية “فانواتو” عن طريق برنامج دعم التنمية، الذي يتيح للمواطنين الأجانب شراء الجنسية، مقابل مبلغ مادي يصل إلى 130 ألف دولار أمريكي.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية، قد فرضت عقوبات، في نهاية كانون الأول/ ديسمبر 2020، على عدد من أعمال “الخيتي” المملوكة بصورة مشتركة إلى جانب شقيقه النائب السوري “عامر خيتي”، عندما كشف التحقيق الذي أجرته “الغارديان”، في تموز الماضي، تلك الشراكة المادية مع شقيقه عامر، كان عبد الرحمن قد حصل على موافقة للحصول على جواز السفر.

النظام السوري يتسبب بوفاة أربعة أطفال ورجل من مهجرين مدينة "عفرين"

وصرّح رئيس لجنة المواطنة، “رونالد وارسال” لشبكة “ABC” الأمريكية، إلغاء جنسية “عبد الرحمن خيتي” بعدما تأكدت صلته بالعقوبات الأمريكية.

وأشار “وارسال” أنّ الأموال المرسلة من قبل “خيتي” مقابل الحصول على جواز السفر، سيتم تخصيصها لصالح خزينة الحكومة، موكداً أن “عبد الرحمن” قد تقدم بطلب الحصول على الجنسية قبل فرض عقوبات على بعض أعماله، دون وجود جوانب سلبية ضده آنذاك، مما أدى إلى الموافقه على الطلب.

وكانت الصحيفة قد تأكدت من هوية “عبد الرحمن” عبر حساب زوجته في منصات التواصل الاجتماعي، حيث تم وضعها كمساهم في مجموعة من المشاريع التجارية، التي تخضع للعقوبات بحسب تقارير، اطلعت عليها “الغادريان”.

اقرأ المزيد: تصعيد في درعا.. مقتل ضابط و5 عناصر لقوات النظام بعبوة ناسفة

يذكر أن عامر خيتي، شقيق الأخير، يعتبر أحد رجال الأعمال الموالين للنظام السوري، وعضواً في مجلس الشعب عن دائرة ريف دمشق، وهو مدير لعدد من الشركات السورية.

اقرأ المزيد: النظام يرتكب مجزرة جديدة معظمهم أطفال في ريف إدلب

وكانت “الغارديان” قد أجرت تحقيقاً، في حزيران الماضي، تحدثت فيه عن جنسية “فانواتو” التي تمنح للهاربين والسياسيين ورجال الأعمال سيئي السمعة، مقابل الحصول على 130 ألف دولار، ويستطيع حامل هذا الجواز السفر إلى 130 دولة في مختلف دول العالم، من أبرزها دول الاتحاد الأوروبي، ومن أبرز الحاصلين على الجنسية “فانواتو” رجل أعمال إيطالي اتهم بابتزاز الفاتيكان وسياسي من كوريا الشمالية، مشتبه به، إضافة إلى أخوة ينحدرون من جنوب أفريقيا، اتهموا بالسطو على عملة مشفرة، وصلت قيمتها إلى 3.6 مليار دولار أمريكي.

ليفانت- الغارديان

كشفت صحيفة الغارديان، أنه تم سحب الموافقة على الجنسية لـ”عبد الرحمن خيتي”، رجل أعمال خاضع للعقوبات من بين أكثر من 2000 شخص اشتروا جوازات سفر. فانواتو

أفادت صحيفة “الغارديان” البريطانية، في تقرير نشرته اليوم “الخميس”، عن قيام دولة “فانواتو”، جنوب المحيط الهادئ، بإسقاط الجنسية عن المدعو “عبد الرحمن خيتي”، وذلك بسبب صلته الأسرية والمادية بأحد الأشخاص المشمولين ضمن لائحة العقوبات الأمريكية، فهو شقيق رجل الأعمال السوري “عامر خيتي”.
وأضاف التقرير، أن عبد الرحمن خيتي، من أوائل الأشخاص الحاصلين على جنسية “فانواتو” عن طريق برنامج دعم التنمية، الذي يتيح للمواطنين الأجانب شراء الجنسية، مقابل مبلغ مادي يصل إلى 130 ألف دولار أمريكي.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية، قد فرضت عقوبات، في نهاية كانون الأول/ ديسمبر 2020، على عدد من أعمال “الخيتي” المملوكة بصورة مشتركة إلى جانب شقيقه النائب السوري “عامر خيتي”، عندما كشف التحقيق الذي أجرته “الغارديان”، في تموز الماضي، تلك الشراكة المادية مع شقيقه عامر، كان عبد الرحمن قد حصل على موافقة للحصول على جواز السفر.

النظام السوري يتسبب بوفاة أربعة أطفال ورجل من مهجرين مدينة "عفرين"

وصرّح رئيس لجنة المواطنة، “رونالد وارسال” لشبكة “ABC” الأمريكية، إلغاء جنسية “عبد الرحمن خيتي” بعدما تأكدت صلته بالعقوبات الأمريكية.

وأشار “وارسال” أنّ الأموال المرسلة من قبل “خيتي” مقابل الحصول على جواز السفر، سيتم تخصيصها لصالح خزينة الحكومة، موكداً أن “عبد الرحمن” قد تقدم بطلب الحصول على الجنسية قبل فرض عقوبات على بعض أعماله، دون وجود جوانب سلبية ضده آنذاك، مما أدى إلى الموافقه على الطلب.

وكانت الصحيفة قد تأكدت من هوية “عبد الرحمن” عبر حساب زوجته في منصات التواصل الاجتماعي، حيث تم وضعها كمساهم في مجموعة من المشاريع التجارية، التي تخضع للعقوبات بحسب تقارير، اطلعت عليها “الغادريان”.

اقرأ المزيد: تصعيد في درعا.. مقتل ضابط و5 عناصر لقوات النظام بعبوة ناسفة

يذكر أن عامر خيتي، شقيق الأخير، يعتبر أحد رجال الأعمال الموالين للنظام السوري، وعضواً في مجلس الشعب عن دائرة ريف دمشق، وهو مدير لعدد من الشركات السورية.

اقرأ المزيد: النظام يرتكب مجزرة جديدة معظمهم أطفال في ريف إدلب

وكانت “الغارديان” قد أجرت تحقيقاً، في حزيران الماضي، تحدثت فيه عن جنسية “فانواتو” التي تمنح للهاربين والسياسيين ورجال الأعمال سيئي السمعة، مقابل الحصول على 130 ألف دولار، ويستطيع حامل هذا الجواز السفر إلى 130 دولة في مختلف دول العالم، من أبرزها دول الاتحاد الأوروبي، ومن أبرز الحاصلين على الجنسية “فانواتو” رجل أعمال إيطالي اتهم بابتزاز الفاتيكان وسياسي من كوريا الشمالية، مشتبه به، إضافة إلى أخوة ينحدرون من جنوب أفريقيا، اتهموا بالسطو على عملة مشفرة، وصلت قيمتها إلى 3.6 مليار دولار أمريكي.

ليفانت- الغارديان

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit