داخلية النظام السوري تكشف تفاصيل مقتل الطبيب “كنان علي”

الطبيب كنان علي فيسبوك
الطبيب "كنان علي" (فيسبوك)

أعلنت وزارة الداخلية التابعة للنظام السوري تفاصيل جديدة حول مقتل الطبيب “كنان علي” بعد مضي أسبوع على وقوع الجريمة التي أثارت جدلاً واسعاً على وسائل التواصل الاجتماعي في سوريا.

وأفادت الوزارة إن اختصاصي الأمراض القلبية تم إنهاء حياته عبر متفجر زرع في جهاز قياس حرارة إلكتروني وذلك داخل عيادته في دوار الزراعة داخل المدينة.

ولفتت أنه وبعد عدة تحريات وإجراءات مسح الكاميرات المحيطة بمسرح الجريمة ظهر شاب دخل المبنى مساء مكان وقوع الانفجار تماثل مواصفاته أحد الأشخاص المشتبه بهم ” ح – ص” و تبين لاحقاً أنه متواجد في محافظة دمشق”.

وأردفت الوزارة أن دورية تابعة لها اعتقلت المشتبه به وحجزت سيارته التي وجدت داخلها حقيبة سوداء تحتوي أجهزة عديدة خاصة بصيانة الأجهزة الكهربائية والإلكترونية، وبعد التحقيق معه ومواجهته بالأدلة والقرائن أقر بإقدامه على تفجير الطبيب بعد التخطيط المسبق على تفخيخ جهاز قياس حراري إلكتروني عقب وضع مادة متفجرة داخله ووضعه في عيادة الطبيب بتعليق الجهاز على باب العيادة، بغرض قتله.

وكانت صحيفة “الوطن” الموالية للنظام السوري قد أعلنت أن “الطبيب كنان علي توفي نتيجة نزيف شرياني، بعد تعرضه لحادثة مجهولة داخل عيادته الخاصة بمحافظة اللاذقية”.

وكشف المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن القاتل هو ضابط هندسة في قوات الجيش السوري.

اقرأ المزيد: دبي تفتتح أكبر مشروع لـ”محطة مترو” في البلاد

ونقل عن أقرباء الطبيب أن القاتل كان على خلاف معه بسبب خطبته من فتاة كانت على علاقة مع القاتل، الأمر الذي دفع بالقاتل للانتقام من الطبيب

يذكر أن سوريا تصدرت قائمة الدول العربية بارتفاع معدل الجريمة لتحتل المرتبة الأولى عربيا والتاسعة عالميا، للعام 2021، وذلك وفق موقع Numbeo Crime Index المتخصص بمؤشرات الجريمة حول العالم.

 

الطبيب (كنان وخطيبته)

اقرأ المزيد: تحذيرات من أضرار الصبارة الراقصة

واحتلت مدينة دمشق المرتبة الثانية بارتفاع معدل الجريمة في الدول الآسيوية، بعد مدينة كابول في أفغانستان وأتت بغداد في المرتبة التاسعة.

ليفانت – متابعات

أعلنت وزارة الداخلية التابعة للنظام السوري تفاصيل جديدة حول مقتل الطبيب “كنان علي” بعد مضي أسبوع على وقوع الجريمة التي أثارت جدلاً واسعاً على وسائل التواصل الاجتماعي في سوريا.

وأفادت الوزارة إن اختصاصي الأمراض القلبية تم إنهاء حياته عبر متفجر زرع في جهاز قياس حرارة إلكتروني وذلك داخل عيادته في دوار الزراعة داخل المدينة.

ولفتت أنه وبعد عدة تحريات وإجراءات مسح الكاميرات المحيطة بمسرح الجريمة ظهر شاب دخل المبنى مساء مكان وقوع الانفجار تماثل مواصفاته أحد الأشخاص المشتبه بهم ” ح – ص” و تبين لاحقاً أنه متواجد في محافظة دمشق”.

وأردفت الوزارة أن دورية تابعة لها اعتقلت المشتبه به وحجزت سيارته التي وجدت داخلها حقيبة سوداء تحتوي أجهزة عديدة خاصة بصيانة الأجهزة الكهربائية والإلكترونية، وبعد التحقيق معه ومواجهته بالأدلة والقرائن أقر بإقدامه على تفجير الطبيب بعد التخطيط المسبق على تفخيخ جهاز قياس حراري إلكتروني عقب وضع مادة متفجرة داخله ووضعه في عيادة الطبيب بتعليق الجهاز على باب العيادة، بغرض قتله.

وكانت صحيفة “الوطن” الموالية للنظام السوري قد أعلنت أن “الطبيب كنان علي توفي نتيجة نزيف شرياني، بعد تعرضه لحادثة مجهولة داخل عيادته الخاصة بمحافظة اللاذقية”.

وكشف المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن القاتل هو ضابط هندسة في قوات الجيش السوري.

اقرأ المزيد: دبي تفتتح أكبر مشروع لـ”محطة مترو” في البلاد

ونقل عن أقرباء الطبيب أن القاتل كان على خلاف معه بسبب خطبته من فتاة كانت على علاقة مع القاتل، الأمر الذي دفع بالقاتل للانتقام من الطبيب

يذكر أن سوريا تصدرت قائمة الدول العربية بارتفاع معدل الجريمة لتحتل المرتبة الأولى عربيا والتاسعة عالميا، للعام 2021، وذلك وفق موقع Numbeo Crime Index المتخصص بمؤشرات الجريمة حول العالم.

 

الطبيب (كنان وخطيبته)

اقرأ المزيد: تحذيرات من أضرار الصبارة الراقصة

واحتلت مدينة دمشق المرتبة الثانية بارتفاع معدل الجريمة في الدول الآسيوية، بعد مدينة كابول في أفغانستان وأتت بغداد في المرتبة التاسعة.

ليفانت – متابعات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit