العراق.. عملية عسكرية لمطاردة داعش وإحباط 3 محاولات لاستهداف المطار

عملية عسكرية لمطاردة داعش
عملية عسكرية لمطاردة داعش

أطلق الجيش العراقي، اليوم الأحد، عملية عسكرية قرب كركوك لمطاردة فلول تنظيم داعش.

وفي السياق، أعلنت خلية الإعلام الحربي “أنه بإسناد طيران القوة الجوية وطيران الجيش وطيران التحالف الدولي انطلقت عملية أمنية لتفتيش وتطهير مناطق جنوب محافظة كركوك (مثلث الزركة) والمناطق الواقعة على الحدود الفاصلة بين قيادة عمليات صلاح الدين وقاطع المقر المتقدم في كركوك”.

وفي وقت سابق من يوم أمس السبت، اعتقل جهاز الاستخبارات بوزارة الداخلية العراقية 7 من عناصر الخلايا النائمة بتنظيم داعش الإرهابي في محافظة كركوك، 250 كم شمالي بغداد، في عملية استباقية وفق قانون الإرهاب بمحافظة كركوك.

وذكر بيان لخلية الإعلام الأمني في قيادة العمليات المشتركة العراقية، أن المعتقلين اعترفوا، خلال سير التحقيق، بأنهم بايعوا عصابات داعش وكانوا يوفرون الدعم اللوجيستي لعناصر داعش الإرهابية.

في سياق منفصل، أعلن قائد عمليات بغداد الفريق الركن أحمد سليم، اتخذت عدة إجراءات لمنع استهداف المنطقة الخضراء والبعثات الدبلوماسية ومطار العاصمة، كاشفا عن إحباط 3 محاولات لاستهداف المطار.

اقرأ أيضاً: كردستان تطالب الحكومة العراقية بتعويضات عن حملات الإبادة الجماعية بحق البارزانيين

وقال أحمد سليم، إن “الاجراءات تضمنت السيطرة على الفضاءات الفارغة بكمائن لمنع الجماعات الخارجة عن القانون من استخدامها في عمليات الاستهداف، إضافة إلى تفعيل الجهد الاستخباري بالتعاون مع المواطنين، وتفتيش السيارات المشكوك فيها”.

ونوّه سليم بأنّ “هذه الإجراءات أثمرت عن إحباط ثلاث محاولات لاستهداف مطار بغداد من مناطق قريبة من المطار”، مشيراً إلى أن “القوات الأمنية في الفرقة الثانية من الشرطة الاتحادية المرتبطة بقيادة عمليات بغداد استطاعت أن تستولي على 10 صواريخ نوع “كراند” قبل أكثر من أسبوعين، وقبلها استولت على 8 صواريخ نوع “كاتيوشا” كانت معدة لاستهداف المطار الدولي”.

ليفانت نيوز_  خلية الإعلام الأمني

أطلق الجيش العراقي، اليوم الأحد، عملية عسكرية قرب كركوك لمطاردة فلول تنظيم داعش.

وفي السياق، أعلنت خلية الإعلام الحربي “أنه بإسناد طيران القوة الجوية وطيران الجيش وطيران التحالف الدولي انطلقت عملية أمنية لتفتيش وتطهير مناطق جنوب محافظة كركوك (مثلث الزركة) والمناطق الواقعة على الحدود الفاصلة بين قيادة عمليات صلاح الدين وقاطع المقر المتقدم في كركوك”.

وفي وقت سابق من يوم أمس السبت، اعتقل جهاز الاستخبارات بوزارة الداخلية العراقية 7 من عناصر الخلايا النائمة بتنظيم داعش الإرهابي في محافظة كركوك، 250 كم شمالي بغداد، في عملية استباقية وفق قانون الإرهاب بمحافظة كركوك.

وذكر بيان لخلية الإعلام الأمني في قيادة العمليات المشتركة العراقية، أن المعتقلين اعترفوا، خلال سير التحقيق، بأنهم بايعوا عصابات داعش وكانوا يوفرون الدعم اللوجيستي لعناصر داعش الإرهابية.

في سياق منفصل، أعلن قائد عمليات بغداد الفريق الركن أحمد سليم، اتخذت عدة إجراءات لمنع استهداف المنطقة الخضراء والبعثات الدبلوماسية ومطار العاصمة، كاشفا عن إحباط 3 محاولات لاستهداف المطار.

اقرأ أيضاً: كردستان تطالب الحكومة العراقية بتعويضات عن حملات الإبادة الجماعية بحق البارزانيين

وقال أحمد سليم، إن “الاجراءات تضمنت السيطرة على الفضاءات الفارغة بكمائن لمنع الجماعات الخارجة عن القانون من استخدامها في عمليات الاستهداف، إضافة إلى تفعيل الجهد الاستخباري بالتعاون مع المواطنين، وتفتيش السيارات المشكوك فيها”.

ونوّه سليم بأنّ “هذه الإجراءات أثمرت عن إحباط ثلاث محاولات لاستهداف مطار بغداد من مناطق قريبة من المطار”، مشيراً إلى أن “القوات الأمنية في الفرقة الثانية من الشرطة الاتحادية المرتبطة بقيادة عمليات بغداد استطاعت أن تستولي على 10 صواريخ نوع “كراند” قبل أكثر من أسبوعين، وقبلها استولت على 8 صواريخ نوع “كاتيوشا” كانت معدة لاستهداف المطار الدولي”.

ليفانت نيوز_  خلية الإعلام الأمني

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit