الوضع المظلم
الجمعة ٢٨ / يناير / ٢٠٢٢
Logo

في حال إدانته.. السجن لرئيس "البرازيل" ما بين ثلاثة أشهر وسنة

في حال إدانته.. السجن لرئيس
تقرير برلماني يضع الرئيس البرازيلي مجدداً في قفص الاتهام

منحت قاضية في المحكمة العليا البرازيلية الضوء الأخضر لاستجواب الرئيس "جايير بولسونارو" بتهمة فساد محتمل داخل وزارة الصحة فيما يتعلق بصفقة لقاح فيروس كورونا، أمس الجمعة.


وقد تصل عقوبة الرئيس في حال ثبت ذلك، إلى السجن ما بين ثلاثة أشهر وسنة، بالإضافة إلى دفع غرامة مالية.


قالت القاضية "روزا ويبر"، إن التحقيق مدعوم بشهادة تم الإدلاء بها مؤخراً في لجنة بمجلس الشيوخ تحقق في تعامل الحكومة مع جائحة كوفيد-19، وفقاً لوكالة "أسوشيتد برس".


وسيكون محور التحقيق مع الرئيس "البرازئلي" في قضية المماطلة أو التأخير أو الامتناع عن اتخاذ التدابير اللازمة وفق مسؤوليات منصبه لأسباب تتعلق بمصالح شخصية.


قمة دوائية لتسريع إنتاج لقاحات كورونا


كما أن القاضية "ويبر" لم تستبعد احتمال التحقيق مع "بولسونارو" في مزاعم مخالفات أخرى محتملة.


وكان رئيس قسم الاستيراد بوزارة الصحة البرازيلية، "لويس ريكاردو ميراندا"، قد أوضح أنه تعرض لضغوطات لا داعٍ لها للتوقيع على استيراد 20 مليون لقاح من شركة "بهارات بيوتك" الهندية للأدوية.


وأكد المسؤول في قسم الاستيراد، عن وجود مخالفات في الفواتير، لاسيما دفعة مقدمة بقيمة 45 مليون دولار لشركة مقرّها سنغافورة.


وفي 25 يونيو/ حزيران الماضي، أدلى "لميراندا" بشهادته أمام لجنة مجلس الشيوخ مع شقيقه، النائب لويس ميراندا، الذي كان حتى وقت قريب في تحالف مع بولسونارو.


وأكد "ميراندا" أنه وشقيقه لويس نقلوا مخاوفهم مباشرة إلى الرئيس البرازيلي، الذي أكد لهم أنه سيبلغ الشرطة الفيدرالية بالمخالفات.


وفي المقابل، أكد مصدر في الشرطة الفيدرالية مطلع على التحقيقات، أنها لم تتلق أبداً أي طلب للتحقيق. وبدورها نفت شركة "بهارات بيوتك" ارتكاب أي مخالفات فيما يتعلق بإمدادات اللقاح.


اقرأ: المعارضة الإيرانية: ندعو بايدن لاتخاذ إجراءات صارمة ضد منتهكي حقوق الإنسان


ونفى بولسونارو ارتكاب أي مخالفات أو معرفته بالفساد، موضحاً، للصحفيين، في 28 يونيو، أنه لا علم لديه بما يدور في أروقة الوزارة.


وصدر قرار المحكمة العليا البرازيلية بمنح الضوء الأخضر لإجراء تحقيق، وذلك بناءً على استجابة لطلب قدمه ثلاثة من أعضاء مجلس الشيوخ.


اقرأ المزيد: وزيرة الجيوش الفرنسيّة تعلن عن قتل واعتقال قادة في داعش بالصحراء الكبرى


وكانت غالبية أعضاء مجلس الشيوخ في لجنة التحقيق قد أكدوا لأسوشيتد برس، في وقت سابق، أنه بمجرد انتهاء التحقيق، سيصوتون لصالح توصية بتوجيه الاتهام إلى بولسونارو بالمماطلة.


ليفانت - أسوشيتد

facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!