مُستخدم لتصنيع أدوات قتالية.. إسرائيل تدمر موقعاً لحماس

حماس
مسلحو حماس - أرشيفية

شدد الناطق باسم الجيش الإسرائيلي آفيخاي أدرعي، على أن الطائرات الحربية الإسرائيلية نفذت غارات على قطاع غزة، طالت فيه موقعاً لإنتاج وسائل قتالية لحركة حماس. أدوات قتالية

ودوّن أردعي على “تويتر”: “استخدمت تلك العوامل المستهدفة من قبل حماس لبحث وتطوير الأسلحة”، مضيفاً: “الغارة جاءت رداً على إطلاق البالونات الحارقة من القطاع باتجاه الأراضي الإسرائيلية”.

واستكمل: “سيرد جيش الدفاع بقوة على المحاولات الإرهابية التي تنطلق من غزة”، فيما أفادت وسائل إعلامية في قطاع غزة، بشن الطائرات الحربية الإسرائيلية غارات على القطاع، حيث قصفت هدفاً تابعاً للفصائل الفلسطينية في نيساريم وسط القطاع، وآخر في منطقة الشيخ عجلين جنوب غرب القطاع.

اقرأ أيضاً: لقاء يجمع الأضداد.. بين حزب الله وحماس

وقد عرض الناطق باسم الجيش الإسرائيلي، مقطعاً مصوراً للغارات التي نفذتها الطائرات الحربية الإسرائيلية على قطاع غزة، مستهدفة “موقعا لإنتاج وسائل قتالية لحركة حماس”.

وكان موقع رسمي تابع للجيش الإسرائيلي، قد أكد نهاية مايو الماضي، أن جمال الزبدة هو مدير مشروع تطوير الصواريخ لحركة حماس، وأنه حاصل على دكتوراه في الهندسة الميكانيكية، ومتخصص في الديناميكا الهوائية، وأنه واحد من أهم المسؤولين عن تطوير القدرات العسكرية لصواريخ حماس.

حماس

وذكر الموقع أن أسامة الزبدة، البالغ من العمر 33 عاماً، والذي يحمل الجنسية الأميركية قد قضى مع والده جمال الزبدة في استهداف لهما يوم 12 مايو الماضي، خلال المواجهات التي جرت بين حركة حماس والجيش الإسرائيلي.

وقد رصد موقع “لونغ وور جورنال” المتخصص في تغطية الحرب على الإرهاب، ورقة بحثية كتبها جمال الزبدة عن الديناميكا الهوائية في معهد فيرجينيا بوليتكنيك وجامعة الولاية عام 1989، على موقع مركز أبحاث الفضاء الجوي، مما يشير إلى أن والد أسامة ربما كان في الولايات المتحدة حيث درس أو عمل هناك.

في حين نقل الموقع عن مسؤول أميركي لم تسمه أن الابن أسامة الزبدة حاصل على الجنسية الأميركية، دون التأكد من أنه كان مولود هناك أم حصل على الجنسية لاحقاً. أدوات قتالية

ليفانت-وكالات

شدد الناطق باسم الجيش الإسرائيلي آفيخاي أدرعي، على أن الطائرات الحربية الإسرائيلية نفذت غارات على قطاع غزة، طالت فيه موقعاً لإنتاج وسائل قتالية لحركة حماس. أدوات قتالية

ودوّن أردعي على “تويتر”: “استخدمت تلك العوامل المستهدفة من قبل حماس لبحث وتطوير الأسلحة”، مضيفاً: “الغارة جاءت رداً على إطلاق البالونات الحارقة من القطاع باتجاه الأراضي الإسرائيلية”.

واستكمل: “سيرد جيش الدفاع بقوة على المحاولات الإرهابية التي تنطلق من غزة”، فيما أفادت وسائل إعلامية في قطاع غزة، بشن الطائرات الحربية الإسرائيلية غارات على القطاع، حيث قصفت هدفاً تابعاً للفصائل الفلسطينية في نيساريم وسط القطاع، وآخر في منطقة الشيخ عجلين جنوب غرب القطاع.

اقرأ أيضاً: لقاء يجمع الأضداد.. بين حزب الله وحماس

وقد عرض الناطق باسم الجيش الإسرائيلي، مقطعاً مصوراً للغارات التي نفذتها الطائرات الحربية الإسرائيلية على قطاع غزة، مستهدفة “موقعا لإنتاج وسائل قتالية لحركة حماس”.

وكان موقع رسمي تابع للجيش الإسرائيلي، قد أكد نهاية مايو الماضي، أن جمال الزبدة هو مدير مشروع تطوير الصواريخ لحركة حماس، وأنه حاصل على دكتوراه في الهندسة الميكانيكية، ومتخصص في الديناميكا الهوائية، وأنه واحد من أهم المسؤولين عن تطوير القدرات العسكرية لصواريخ حماس.

حماس

وذكر الموقع أن أسامة الزبدة، البالغ من العمر 33 عاماً، والذي يحمل الجنسية الأميركية قد قضى مع والده جمال الزبدة في استهداف لهما يوم 12 مايو الماضي، خلال المواجهات التي جرت بين حركة حماس والجيش الإسرائيلي.

وقد رصد موقع “لونغ وور جورنال” المتخصص في تغطية الحرب على الإرهاب، ورقة بحثية كتبها جمال الزبدة عن الديناميكا الهوائية في معهد فيرجينيا بوليتكنيك وجامعة الولاية عام 1989، على موقع مركز أبحاث الفضاء الجوي، مما يشير إلى أن والد أسامة ربما كان في الولايات المتحدة حيث درس أو عمل هناك.

في حين نقل الموقع عن مسؤول أميركي لم تسمه أن الابن أسامة الزبدة حاصل على الجنسية الأميركية، دون التأكد من أنه كان مولود هناك أم حصل على الجنسية لاحقاً. أدوات قتالية

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit