فيضانات وانهيارات.. قتلى في الهند وآلاف الهاربين من بيوتهم في الفلبين

فيضانات وانهيارات قتلى في الهند و مشردون في الفلبين

ارتفع عدد ضحايا الفيضانات والانهيارات الأرضية الناجمة عن الأمطار الموسمية الغزيرة في الهند، اليوم السبت، إلى نحو 125 قتيلا، بينما أُنقذَ 90 ألف شخصٍ من المناطق المتضررة. فيضانات 

وواجهت فرق الإنقاذ في الهند صعوبات بسبب الأوحال والركام للوصول إلى عشرات المنازل التي غمرتها المياه مع ارتفاع عدد قتلى الانهيارات الأرضية والحوادث في البلاد إلى 125 قتيلا.

ويقول خبراء إن ولاية مهاراشترا تشهد أشد هطول للأمطار خلال شهر يوليو منذ 40 عاما. وأثر سقوط الأمطار بغزارة لعدة أيام على مئات الآلاف من الناس كما أن ثمة مخاطر من فيضان مياه أنهار كبرى عن ضفافها، وفقا لوكالة رويترز.

وذكر مسؤول كبير بحكومة الولاية أن عدد القتلى ارتفع إلى 42 قتيلا في قرية تالي، التي تبعد حوالي 180 كيلومترا جنوب شرقي مومباي العاصمة المالية للهند، وذلك مع انتشال 4 جثث أخرى بعد أن سوت انهيارات أرضية معظم المنازل في القرية بالأرض.

وأضاف المسؤول، الذي امتنع عن ذكر اسمه لأنه غير مخول بالحديث إلى وسائل الإعلام: “لا يزال نحو 40 شخصا محاصرين. واحتمالية إنقاذهم ضعيفة لأنهم محاصرون في الوحل منذ أكثر من 36 ساعة”.

وأشار إلى أن عمال الإنقاذ يبحثون عن ضحايا للانهيارات الأرضية في أربع مناطق أخرى بالولاية. وقالت حكومة مهاراشترا في بيان “جرى إنقاذ حوالي 90 ألف شخص من المناطق المتضررة بالفيضانات”.

فيضانات الفلبين

وفي سياق متصل، نقلت السلطات الفلبينية آلافاً من سكان العاصمة مانيلا من مناطقهم المنخفضة اليوم السبت بعد أن أدت الأمطار الموسمية الغزيرة إلى غمر العاصمة والأقاليم المجاورة بالمياه بعد تفاقمها بسبب عاصفة مدارية.

وقالت الوكالة الوطنية لمكافحة الكوارث إنه تم نقل 14023 شخصاً معظمهم من ضاحية معرضة للفيضانات في مانيلا إلى مراكز إجلاء.

اقرأ المزيد: من أجل الاستقرار الاستراتيجي.. جولة ثانية من المحادثات بين واشنطن وموسكو

وقال المتحدث باسم الرئاسة هاري روك في بيان “نطلب من سكان المناطق المتضررة البقاء في حالة تأهب ويقظة واتخاذ إجراءات احترازية والتعاون مع السلطات المحلية”.

واجتاحت أجواء قاسية عدة مناطق من العالم في الأسابيع الأخيرة مما أدى إلى حدوث فيضانات في الصين والهند وأوروبا الغربية وموجات حر في أميركا الشمالية مما أثار مخاوف جديدة بشأن تأثير تغير المناخ.

ليفانت نيوز _ وكالات

ارتفع عدد ضحايا الفيضانات والانهيارات الأرضية الناجمة عن الأمطار الموسمية الغزيرة في الهند، اليوم السبت، إلى نحو 125 قتيلا، بينما أُنقذَ 90 ألف شخصٍ من المناطق المتضررة. فيضانات 

وواجهت فرق الإنقاذ في الهند صعوبات بسبب الأوحال والركام للوصول إلى عشرات المنازل التي غمرتها المياه مع ارتفاع عدد قتلى الانهيارات الأرضية والحوادث في البلاد إلى 125 قتيلا.

ويقول خبراء إن ولاية مهاراشترا تشهد أشد هطول للأمطار خلال شهر يوليو منذ 40 عاما. وأثر سقوط الأمطار بغزارة لعدة أيام على مئات الآلاف من الناس كما أن ثمة مخاطر من فيضان مياه أنهار كبرى عن ضفافها، وفقا لوكالة رويترز.

وذكر مسؤول كبير بحكومة الولاية أن عدد القتلى ارتفع إلى 42 قتيلا في قرية تالي، التي تبعد حوالي 180 كيلومترا جنوب شرقي مومباي العاصمة المالية للهند، وذلك مع انتشال 4 جثث أخرى بعد أن سوت انهيارات أرضية معظم المنازل في القرية بالأرض.

وأضاف المسؤول، الذي امتنع عن ذكر اسمه لأنه غير مخول بالحديث إلى وسائل الإعلام: “لا يزال نحو 40 شخصا محاصرين. واحتمالية إنقاذهم ضعيفة لأنهم محاصرون في الوحل منذ أكثر من 36 ساعة”.

وأشار إلى أن عمال الإنقاذ يبحثون عن ضحايا للانهيارات الأرضية في أربع مناطق أخرى بالولاية. وقالت حكومة مهاراشترا في بيان “جرى إنقاذ حوالي 90 ألف شخص من المناطق المتضررة بالفيضانات”.

فيضانات الفلبين

وفي سياق متصل، نقلت السلطات الفلبينية آلافاً من سكان العاصمة مانيلا من مناطقهم المنخفضة اليوم السبت بعد أن أدت الأمطار الموسمية الغزيرة إلى غمر العاصمة والأقاليم المجاورة بالمياه بعد تفاقمها بسبب عاصفة مدارية.

وقالت الوكالة الوطنية لمكافحة الكوارث إنه تم نقل 14023 شخصاً معظمهم من ضاحية معرضة للفيضانات في مانيلا إلى مراكز إجلاء.

اقرأ المزيد: من أجل الاستقرار الاستراتيجي.. جولة ثانية من المحادثات بين واشنطن وموسكو

وقال المتحدث باسم الرئاسة هاري روك في بيان “نطلب من سكان المناطق المتضررة البقاء في حالة تأهب ويقظة واتخاذ إجراءات احترازية والتعاون مع السلطات المحلية”.

واجتاحت أجواء قاسية عدة مناطق من العالم في الأسابيع الأخيرة مما أدى إلى حدوث فيضانات في الصين والهند وأوروبا الغربية وموجات حر في أميركا الشمالية مما أثار مخاوف جديدة بشأن تأثير تغير المناخ.

ليفانت نيوز _ وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit