غارات على غزة.. ومقتل فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية

حاجز إسرائيلي

قال الجيش الإسرائيلي إنّ مقاتلات “قصفت موقعاً لتصنيع الأسلحة وقاذفة صواريخ تابعة لمنظّمة حماس الإرهابيّة”، وبحسب مصادر أمنيّة وشهود عيان في غزّة، فإنّ المنشآت التي تعرّضت للقصف تقع غرب مدينة غزّة وفي شمال القطاع، لكن لم ترد أنباء فوريّة عن وقوع إصابات. 

وجاءت الغارات الإسرائيلية بعد أن تسبّبت بالونات حارقة أطلِقت من غزة باندلاع حرائق في إسرائيل في الأيّام الأخيرة.

وكانت قد شنّت إسرائيل غارات على أهداف عسكرية في غزة، يوم أمس السبت، في وقت شهدت الضفة الغربية مواجهات عنيفة بين مستوطنين وفلسطينيين .

من جهتها، قالت وزارة الصحّة الفلسطينيّة إن فلسطينياً قتل برصاص الجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية.

وأفاد سكّان من القرية التي شهدت الحادثة وكالة فرانس برس بأنّ الشابّ قُتل خلال مواجهات بين فلسطينيّين من القرية ومستوطنين حاولوا السيطرة على أحد منازلها وتعود ملكيّته لعائلة القتيل.

إلا إن بياناً إسرائيلياً لم يؤكد عمليّة القتل، لكنّه أشار إلى أنّ الجنود أطلقوا النار على مشتبه به ألقى “بجسم مشبوه انفجر بالجنود”، وسط حالة من الاضطراب. الضفة الغربية

الجيش الاسرائيلي

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان إنّ “مواجهة عنيفة نشبت بين عشرات الفلسطينيّين والمستوطنين الإسرائيليّين قرب قرية قصرة جنوب نابلس، رشق خلالها الطرفان بعضهما البعض بالحجارة”. 

وتابع البيان “تمّ التعرّف إلى مشتبه به وهو يُلقي جسماً مشبوهاً على الجنود الذين ردّوا بإطلاق النار على التهديد”.

وأضاف “القوّات التي كانت موجودة في المكان عملت على إبعاد الجانبين عن المنطقة باستخدام وسائل مكافحة الشغب”.

المزيد تضامناً مع القدس وغزة.. إضراب شامل في الضفة الغربية وأراضي الـ48

وتقع مواجهات بشكل شبه يومي بين المستوطنين والفلسطينيّين في نواح عدّة في الضفة الغربية.

ليفانت – فرانس برس

قال الجيش الإسرائيلي إنّ مقاتلات “قصفت موقعاً لتصنيع الأسلحة وقاذفة صواريخ تابعة لمنظّمة حماس الإرهابيّة”، وبحسب مصادر أمنيّة وشهود عيان في غزّة، فإنّ المنشآت التي تعرّضت للقصف تقع غرب مدينة غزّة وفي شمال القطاع، لكن لم ترد أنباء فوريّة عن وقوع إصابات. 

وجاءت الغارات الإسرائيلية بعد أن تسبّبت بالونات حارقة أطلِقت من غزة باندلاع حرائق في إسرائيل في الأيّام الأخيرة.

وكانت قد شنّت إسرائيل غارات على أهداف عسكرية في غزة، يوم أمس السبت، في وقت شهدت الضفة الغربية مواجهات عنيفة بين مستوطنين وفلسطينيين .

من جهتها، قالت وزارة الصحّة الفلسطينيّة إن فلسطينياً قتل برصاص الجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية.

وأفاد سكّان من القرية التي شهدت الحادثة وكالة فرانس برس بأنّ الشابّ قُتل خلال مواجهات بين فلسطينيّين من القرية ومستوطنين حاولوا السيطرة على أحد منازلها وتعود ملكيّته لعائلة القتيل.

إلا إن بياناً إسرائيلياً لم يؤكد عمليّة القتل، لكنّه أشار إلى أنّ الجنود أطلقوا النار على مشتبه به ألقى “بجسم مشبوه انفجر بالجنود”، وسط حالة من الاضطراب. الضفة الغربية

الجيش الاسرائيلي

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان إنّ “مواجهة عنيفة نشبت بين عشرات الفلسطينيّين والمستوطنين الإسرائيليّين قرب قرية قصرة جنوب نابلس، رشق خلالها الطرفان بعضهما البعض بالحجارة”. 

وتابع البيان “تمّ التعرّف إلى مشتبه به وهو يُلقي جسماً مشبوهاً على الجنود الذين ردّوا بإطلاق النار على التهديد”.

وأضاف “القوّات التي كانت موجودة في المكان عملت على إبعاد الجانبين عن المنطقة باستخدام وسائل مكافحة الشغب”.

المزيد تضامناً مع القدس وغزة.. إضراب شامل في الضفة الغربية وأراضي الـ48

وتقع مواجهات بشكل شبه يومي بين المستوطنين والفلسطينيّين في نواح عدّة في الضفة الغربية.

ليفانت – فرانس برس

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit