سجلّات ترامب الضريبية في طريقها للكونغرس الأميركي

سجلّات ترامب الضريبية في طريقها للكونغرس الأميركي
ص. أرشيفية AP. الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب

العدل الأميركية توجّه لتسليم سجلّات ترامب الضريبية للكونغرس

أمرت وزارة العدل الأمريكية ،أمس الجمعة، مصلحة الضرائب الأمريكية بتسليم السجلات الضريبية للرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب إلى الكونغرس الأمريكي.

وجاء قرار الوزارة متناقضاً مع نتائج توصلت إليها الوزارة في عام 2019، ووصفت طلب لجنة الكونغرس بتقديم الكشوف الضريبية لترامب آنذاك بأنه “مخادع”.

وقالت وزارة العدل إن لجنة الكونغرس، التي تسعى إلى الحصول على المعلومات الضريبية الخاصة بالرئيس السابق خلال الست سنوات الماضية سوف تتسلم تلك التفاصيل.

وكشفت الوزارة عن مذكرة صدرت العام الماضي، أشارت إلى أن ترامب حثّ مسؤولين في إدارته على الترويج لمزاعم أن نتائج الانتخابات التي أخرجته من البيت الأبيض شابها فساد.ترامب

ويبدو أن هذا القرار إعلان رسمي لنهاية حرب قانونية حول السجلات الضريبية للرئيس الأمريكي السابق، إذ تعد الهزيمة القانونية الثانية التي يتعرض لها الرئيس الأمريكي السابق فيما يتعلق بالجهود التي يبذلها منذ فترة طويلة لتفادي الإفصاح عن معاملاته الضريبية التي تتضمن الضرائب العقارية، وضريبة الدخل، وبيانات سداد الضرائب الخاصة به.

اقرأ المزيد: لا مكان للموظفين الروس في بعثات أميركا الدبلوماسية بروسيا

كتب القائم بأعمال مساعد المدعي العام دون جونسن لمكتب المستشار القانوني: “لا يمكننا أن نعرف إلى أين سيأخذ استلام المعلومات الضريبية المطلوبة اللجنة أكثر مما يمكن للجنة نفسها أن تتنبأ بما ستعثر عليه أو تحدده”.

ومع ذلك، أشار جونسن إلى أن “الاحترام الواجب لفرع الحكومة المتكافئ يتطلب أن نفترض أن اللجنة ستتعامل مع المعلومات الضريبية التي تتلقاها بحساسية تجاه مخاوف خصوصية دافعي الضرائب.” على عكس الرؤساء الآخرين الآخرين، لم يكشف ترامب علناً عن إقراراته الضريبية.

ليفانت نيوز _ رويترز

 

العدل الأميركية توجّه لتسليم سجلّات ترامب الضريبية للكونغرس

أمرت وزارة العدل الأمريكية ،أمس الجمعة، مصلحة الضرائب الأمريكية بتسليم السجلات الضريبية للرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب إلى الكونغرس الأمريكي.

وجاء قرار الوزارة متناقضاً مع نتائج توصلت إليها الوزارة في عام 2019، ووصفت طلب لجنة الكونغرس بتقديم الكشوف الضريبية لترامب آنذاك بأنه “مخادع”.

وقالت وزارة العدل إن لجنة الكونغرس، التي تسعى إلى الحصول على المعلومات الضريبية الخاصة بالرئيس السابق خلال الست سنوات الماضية سوف تتسلم تلك التفاصيل.

وكشفت الوزارة عن مذكرة صدرت العام الماضي، أشارت إلى أن ترامب حثّ مسؤولين في إدارته على الترويج لمزاعم أن نتائج الانتخابات التي أخرجته من البيت الأبيض شابها فساد.ترامب

ويبدو أن هذا القرار إعلان رسمي لنهاية حرب قانونية حول السجلات الضريبية للرئيس الأمريكي السابق، إذ تعد الهزيمة القانونية الثانية التي يتعرض لها الرئيس الأمريكي السابق فيما يتعلق بالجهود التي يبذلها منذ فترة طويلة لتفادي الإفصاح عن معاملاته الضريبية التي تتضمن الضرائب العقارية، وضريبة الدخل، وبيانات سداد الضرائب الخاصة به.

اقرأ المزيد: لا مكان للموظفين الروس في بعثات أميركا الدبلوماسية بروسيا

كتب القائم بأعمال مساعد المدعي العام دون جونسن لمكتب المستشار القانوني: “لا يمكننا أن نعرف إلى أين سيأخذ استلام المعلومات الضريبية المطلوبة اللجنة أكثر مما يمكن للجنة نفسها أن تتنبأ بما ستعثر عليه أو تحدده”.

ومع ذلك، أشار جونسن إلى أن “الاحترام الواجب لفرع الحكومة المتكافئ يتطلب أن نفترض أن اللجنة ستتعامل مع المعلومات الضريبية التي تتلقاها بحساسية تجاه مخاوف خصوصية دافعي الضرائب.” على عكس الرؤساء الآخرين الآخرين، لم يكشف ترامب علناً عن إقراراته الضريبية.

ليفانت نيوز _ رويترز

 

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit