رأس النظام السوري يستقبل وزير الخارجية الصينية

الصين سوريا
الصين - سوريا

وصل اليوم السبت، وزير الخارجية الصيني وانغ يي إلى دمشق بزيارة هي الأولى من نوعها، حيث استقبله في مطار دمشق، فيصل المقداد وزير خارجية النظام، ومسؤولون آخرون.

وفيما بعد، ناقش رئيس النظام السوري بشار الأسد، مع وزير الخارجية الصيني والوفد المرافق له العلاقات الثنائية بين البلدين، وجرى خلال اللقاء التوافق على الانطلاق صوب مرحلة جديدة في تمكين تلك العلاقات وفتح آفاق أوسع للتعاون الثنائي في كل المجالات بما يخدم مصالح البلدين والشعبين.

اقرأ أيضاً: ثلثا السوريين في ألمانيا يعتمدون على إعانات البطالة

وزعم الأسد أن “الصين دولة قوية ولها موقع كبير ومهم على الساحة الدولية، وأن سوريا تتطلع إلى توسيع مجالات التعاون معها على مختلف الأصعدة بالاستناد إلى حضورها القوي وسياساتها الأخلاقية والتي تخدم معظم دول وشعوب العالم”.

وبعث رئيس النظام شكره للدعم الذي تقدمه الصين للشعب السوري في مختلف المجالات، والمواقف المهمة التي تتخذها ضمن المحافل الدولية، دعماً لما اسماها سيادة سوريا ووحدة أراضيها وقرارها المستقل.

النظام السوري_ الصين
النظام السوري_ الصين

وتطرق الطرفان إلى مشاركة سوريا في مبادرة “حزام واحد طريق واحد” الصينية، حيث أشار وزير الخارجية الصيني إلى عناية بلاده بمشاركة دمشق في تلك المبادرة، نظراً لموقعها ودورها الإقليمي الهام.

وشدد الوزير الصيني على “استمرار بلاده في دعم الشعب السوري في حربه ضد الإرهاب ومواجهة الحصار والعقوبات اللاإنسانية المفروضة عليه، والوقوف ضد التدخل في الشؤون الداخلية للشعب السوري وكل ما يمس سيادة سوريا ووحدة أراضيها”، على حد زعمه.

ليفانت-وكالات

وصل اليوم السبت، وزير الخارجية الصيني وانغ يي إلى دمشق بزيارة هي الأولى من نوعها، حيث استقبله في مطار دمشق، فيصل المقداد وزير خارجية النظام، ومسؤولون آخرون.

وفيما بعد، ناقش رئيس النظام السوري بشار الأسد، مع وزير الخارجية الصيني والوفد المرافق له العلاقات الثنائية بين البلدين، وجرى خلال اللقاء التوافق على الانطلاق صوب مرحلة جديدة في تمكين تلك العلاقات وفتح آفاق أوسع للتعاون الثنائي في كل المجالات بما يخدم مصالح البلدين والشعبين.

اقرأ أيضاً: ثلثا السوريين في ألمانيا يعتمدون على إعانات البطالة

وزعم الأسد أن “الصين دولة قوية ولها موقع كبير ومهم على الساحة الدولية، وأن سوريا تتطلع إلى توسيع مجالات التعاون معها على مختلف الأصعدة بالاستناد إلى حضورها القوي وسياساتها الأخلاقية والتي تخدم معظم دول وشعوب العالم”.

وبعث رئيس النظام شكره للدعم الذي تقدمه الصين للشعب السوري في مختلف المجالات، والمواقف المهمة التي تتخذها ضمن المحافل الدولية، دعماً لما اسماها سيادة سوريا ووحدة أراضيها وقرارها المستقل.

النظام السوري_ الصين
النظام السوري_ الصين

وتطرق الطرفان إلى مشاركة سوريا في مبادرة “حزام واحد طريق واحد” الصينية، حيث أشار وزير الخارجية الصيني إلى عناية بلاده بمشاركة دمشق في تلك المبادرة، نظراً لموقعها ودورها الإقليمي الهام.

وشدد الوزير الصيني على “استمرار بلاده في دعم الشعب السوري في حربه ضد الإرهاب ومواجهة الحصار والعقوبات اللاإنسانية المفروضة عليه، والوقوف ضد التدخل في الشؤون الداخلية للشعب السوري وكل ما يمس سيادة سوريا ووحدة أراضيها”، على حد زعمه.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit