حزب الله يستخدم مُواطني إسرائيل العرب.. لتهريب السلاح

حزب الله
حزب الله \ أرشيفية

أشار موقع “والا” العبري بأن تقديرات الجيش الإسرائيلي تنوه إلى ضلوع “حزب الله” اللبناني في عملية تهريب الأسلحة التي جرى إحباطها ليل أمس في قرية الغجر الحدودية.

ولفت الموقع إلى أن “الجيش الإسرائيلي يقدر أن حزب الله قام مؤخراً بتوطيد العلاقات مع مواطني إسرائيل العرب”، كما يخمن أن الحزب “يقف وراء محاولة تهريب 44 مسدساً باهظ الثمن”.

اقرأ أيضاً: لقاء يجمع الأضداد.. بين حزب الله وحماس

وأكمل أنه “بحسب التقديرات (للجيش الإسرائيلي) فإن حزب الله يهدف عبر تهريب الأسلحة إلى تشجيع العمليات الإرهابية في إسرائيل خصوصاً في يهودا والسامرة (الضفة الغربية المحتلة)”.

وأردف أنه “عقب ضبط عملية تهريب الأسلحة باهظة الثمن مساء أمس، أوضحت المؤسسة الدفاعية أن هناك اتجاهاً تصاعدياً حاداً لتهريب الأسلحة من لبنان إلى إسرائيل، حيث تم خلال الشهر الماضي وحده ضبط أكثر من مئة قطعة سلاح على الحدود”.

وأورد الموقع عن مصادر دفاعية ذكرها إن “حزب الله، يعمل على تأسيس بنية تحتية إرهابية في إسرائيل، يمكن أن تنفذ هجمات في حالة صدور قرار”.

حزب الله

هذا وكان قد كشف أمس السبت، الناطق باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، عن إحباط محاولة تهريب أسلحة على الحدود مع لبنان هي الأكبر منذ سنوات، حيث جرى ضبط 43 قطعة سلاح في منطقة الغجر.

وذكر أدرعي على تويتر، إن استطلاعات الجيش الإسرائيلي رصدت الليلة الفائتة، مشتبهاً فيهم ينقلون حقائب من لبنان إلى إسرائيل في منطقة قرية الغجر، وذلك عبر وسائل علنية وخفية في المنطقة، كما أردف أن الجيش الإسرائيلي يفحص احتمالية تقديم حزب الله مساندة لمحاولة التهريب ويحقق بتعاون مع الشرطة هوية من المتورطين فيها.

ليفانت-وكالات

أشار موقع “والا” العبري بأن تقديرات الجيش الإسرائيلي تنوه إلى ضلوع “حزب الله” اللبناني في عملية تهريب الأسلحة التي جرى إحباطها ليل أمس في قرية الغجر الحدودية.

ولفت الموقع إلى أن “الجيش الإسرائيلي يقدر أن حزب الله قام مؤخراً بتوطيد العلاقات مع مواطني إسرائيل العرب”، كما يخمن أن الحزب “يقف وراء محاولة تهريب 44 مسدساً باهظ الثمن”.

اقرأ أيضاً: لقاء يجمع الأضداد.. بين حزب الله وحماس

وأكمل أنه “بحسب التقديرات (للجيش الإسرائيلي) فإن حزب الله يهدف عبر تهريب الأسلحة إلى تشجيع العمليات الإرهابية في إسرائيل خصوصاً في يهودا والسامرة (الضفة الغربية المحتلة)”.

وأردف أنه “عقب ضبط عملية تهريب الأسلحة باهظة الثمن مساء أمس، أوضحت المؤسسة الدفاعية أن هناك اتجاهاً تصاعدياً حاداً لتهريب الأسلحة من لبنان إلى إسرائيل، حيث تم خلال الشهر الماضي وحده ضبط أكثر من مئة قطعة سلاح على الحدود”.

وأورد الموقع عن مصادر دفاعية ذكرها إن “حزب الله، يعمل على تأسيس بنية تحتية إرهابية في إسرائيل، يمكن أن تنفذ هجمات في حالة صدور قرار”.

حزب الله

هذا وكان قد كشف أمس السبت، الناطق باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، عن إحباط محاولة تهريب أسلحة على الحدود مع لبنان هي الأكبر منذ سنوات، حيث جرى ضبط 43 قطعة سلاح في منطقة الغجر.

وذكر أدرعي على تويتر، إن استطلاعات الجيش الإسرائيلي رصدت الليلة الفائتة، مشتبهاً فيهم ينقلون حقائب من لبنان إلى إسرائيل في منطقة قرية الغجر، وذلك عبر وسائل علنية وخفية في المنطقة، كما أردف أن الجيش الإسرائيلي يفحص احتمالية تقديم حزب الله مساندة لمحاولة التهريب ويحقق بتعاون مع الشرطة هوية من المتورطين فيها.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit