تقرير يوثق جرائم الحوثي في المجال الصحي خلال 4 سنوات

تقرير يوثق جرائم الحوثي في المجال الصحي خلال 4 سنوات

كشف تقرير حقوقي لشكبة يمنية، الجرائم والانتهاكات، التي نفذتها ميليشيات الحوثي بحق العاملين في المجال الطبي، خلال أربع سنوات، ولم تقتصر على القتل والخطف، بل تعدت ذلك إلى الاختطاف والإخفاء القسري لعشرات الأطباء والمسعفين واتخاذ البعض منهم دروعاً بشرية.

وثق تقرير الشبكة اليمنية للحقوق والحريات، أكثر من 4100 انتهاك حوثي طال القطاع الصحي خلال الفترة الممتدة من مايو 2017 حتى مايو 2021، في 15 محافظة يمنية.

وقالت الشبكة إنها وثّقت الجرائم والانتهاكات التي طالت المرافق والقطاعات الصحية في (صنعاء، عمران، حجة، صعدة، مأرب، الجوف، المحويت، البيضاء، ذمار، آب، ريمة، تعز، الحديدة، لحج، أمانة العاصمة)، وهي محافظات تخضع لمليشيا الحوثي بشكل كلي أو جزئي.

وشملت الانتهاكات القتل المباشر للكوادر الطبية، والمسعفين، والإصابات، وجرائم الاعتقال والإخفاء القسري التي طالت الأطباء والممرضين، بالإضافة إلى الإعدامات الميدانية، والاعتداءات الجسدية، وإغلاق المرافق الصحية والمستشفيات.

ورصد التقرير 62 حالة قتل، منها 29 حالة قتل طالت أطباء و14 حالة قتل طالت ممرضين و19 حالة قتل لسائقي سيارات الإسعاف، خلال الفترة من مايو 2017 وحتى مايو 2021.

الحوثيين

وأوضحت الشبكة الحقوقية أنها وثقت أيضاً، 4121 انتهاكاً طالت المرافق الصحية والمستشفيات والعاملين في المجال الصحي.

ونتوعت الانتهاكات من خلال الاستهداف المباشر بقذائف الهاون ومدافع الهوزر وصواريخ الكاتيوشا، وتفجير وتفخيخ المنشآت الصحية والاستيلاء على المساعدات الإغاثية الطبية، ونهب المستشفيات، وبيع الأدوية في الأسواق السوداء وحرمان المدنيين منها.

اقرأ المزيد: الخليج يُكرر مطالبه لفيينا بمُناقشة صواريخ إيران.. وتمويلها للمليشيات

وقامت الشبكة برصد 167 حالة اعتقال واختطاف لطواقم طبية تم اختطاف أغلبهم أثناء تواجدهم في المستشفيات والمراكز الطبية أو عياداتهم الخاصة.

وسجل الفريق (732) حالة إغلاق واقتحام طالت المراكز الصحية والمستشفيات والعيادات الخاصة والصيدليات.

اقرأ المزيد: قطر تموّل الحرس الثوري الإيراني.. وفقاً لتقرير

ودفعت الميليشيات الحوثية لحرمان أكثر من 48 ألف موظف في القطاع الصحي من الحصول على مستحقاتهم، إضافة لتعرض ما يقارب 200 شركة ومؤسسة خاصة تعمل في مجال الأدوية والمستلزمات الصحية للمضايقات من الحوثيين، وفقاً لـ “الشبكة اليمنية للحقوق والحريات”

ليفانت – وكالات

كشف تقرير حقوقي لشكبة يمنية، الجرائم والانتهاكات، التي نفذتها ميليشيات الحوثي بحق العاملين في المجال الطبي، خلال أربع سنوات، ولم تقتصر على القتل والخطف، بل تعدت ذلك إلى الاختطاف والإخفاء القسري لعشرات الأطباء والمسعفين واتخاذ البعض منهم دروعاً بشرية.

وثق تقرير الشبكة اليمنية للحقوق والحريات، أكثر من 4100 انتهاك حوثي طال القطاع الصحي خلال الفترة الممتدة من مايو 2017 حتى مايو 2021، في 15 محافظة يمنية.

وقالت الشبكة إنها وثّقت الجرائم والانتهاكات التي طالت المرافق والقطاعات الصحية في (صنعاء، عمران، حجة، صعدة، مأرب، الجوف، المحويت، البيضاء، ذمار، آب، ريمة، تعز، الحديدة، لحج، أمانة العاصمة)، وهي محافظات تخضع لمليشيا الحوثي بشكل كلي أو جزئي.

وشملت الانتهاكات القتل المباشر للكوادر الطبية، والمسعفين، والإصابات، وجرائم الاعتقال والإخفاء القسري التي طالت الأطباء والممرضين، بالإضافة إلى الإعدامات الميدانية، والاعتداءات الجسدية، وإغلاق المرافق الصحية والمستشفيات.

ورصد التقرير 62 حالة قتل، منها 29 حالة قتل طالت أطباء و14 حالة قتل طالت ممرضين و19 حالة قتل لسائقي سيارات الإسعاف، خلال الفترة من مايو 2017 وحتى مايو 2021.

الحوثيين

وأوضحت الشبكة الحقوقية أنها وثقت أيضاً، 4121 انتهاكاً طالت المرافق الصحية والمستشفيات والعاملين في المجال الصحي.

ونتوعت الانتهاكات من خلال الاستهداف المباشر بقذائف الهاون ومدافع الهوزر وصواريخ الكاتيوشا، وتفجير وتفخيخ المنشآت الصحية والاستيلاء على المساعدات الإغاثية الطبية، ونهب المستشفيات، وبيع الأدوية في الأسواق السوداء وحرمان المدنيين منها.

اقرأ المزيد: الخليج يُكرر مطالبه لفيينا بمُناقشة صواريخ إيران.. وتمويلها للمليشيات

وقامت الشبكة برصد 167 حالة اعتقال واختطاف لطواقم طبية تم اختطاف أغلبهم أثناء تواجدهم في المستشفيات والمراكز الطبية أو عياداتهم الخاصة.

وسجل الفريق (732) حالة إغلاق واقتحام طالت المراكز الصحية والمستشفيات والعيادات الخاصة والصيدليات.

اقرأ المزيد: قطر تموّل الحرس الثوري الإيراني.. وفقاً لتقرير

ودفعت الميليشيات الحوثية لحرمان أكثر من 48 ألف موظف في القطاع الصحي من الحصول على مستحقاتهم، إضافة لتعرض ما يقارب 200 شركة ومؤسسة خاصة تعمل في مجال الأدوية والمستلزمات الصحية للمضايقات من الحوثيين، وفقاً لـ “الشبكة اليمنية للحقوق والحريات”

ليفانت – وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit