بعد ضغوط.. أردوغان يقيل رئيس جامعة “بوغازيتشي”

بعد أن عيّنه الرئيس التركي في منصب رئيس جامعة “بوغازيتشي” في إسطنبول؛ يقرر اليوم أردوغان إقالة “مليح بولو” من منصه بمرسوم جمهوري نُشر القرار في الجريدة الرسمية اليوم الخميس. لم يقدم القرار سبباً للخطوة أو أي تفاصيل أخرى. بوغازيتشي

وأثار تعيين بولو، وهو عضو حزب العدالة والتنمية، رئيساً لجامعة البوسفور “بوغازيتشي” في مدينة إسطنبول، انتقادات بوصفه خطوةً غير ديمقراطيةٍ رافقها احتجاجاتٍ واسعةٍ واعتقال لمئات الطلاب، وامتدت الاحتجاجات التي اندلعت وقتها بسبب القرار إلى مدن أخرى.

وفي يناير الماضي، شهدت جامعة البوسفور في مدينة إسطنبول التركية، أو كما يطلق عليها “جامعة بوغازيتشي” احتجاجات شارك فيها مئات الطلاب، على خلفية تعيين عضو حزب “العدالة والتنمية” مليح بولو بمنصب عميد، في خطوة تم اعتبارها بمثابة “تعيين وصي على الجامعة”.

وحين تعيينه صدرب بيان من الطلاب والنشطاء جاء فيه، كما حدث عام 2016، نواجه تدخلاً جديداً لتعيين رئيس للجامعة من قبل السلطات العليا، بدلاً من أن يأتي بطريقة ديمقراطية. بوغازيتشي

وأضاف بيان الطلاب حينها “تركيا لأول مرة منذ النظام العسكري في الثمانينات، تشهد تعيين رئيس لجامعة بوغازيتشي من خارج هيئة التدريس بالجامعة، ما يعني استمرار الممارسات المناهضة للديمقراطية”.

اقرأ المزيد: إزالة اللغة الكردية وقطع للأشجار.. انتهاكات تركيا في عفرين

وقامت الشرطة التركية بتفريق التظاهرات، واعتقلت عدداً من الطلاب، قبل أن يتم إطلاق سراحهم لاحقاً بعد تدخل رئاسة الجامعة.

و”جامعة البوسفور” هي جامعة حكومية تركية مقرها إسطنبول، وتقع في القسم الأوروبي منها، وكانت قد احتلت المركز الثالث على مستوى الجامعات التركية خلال عام 2018، والمرتبة 616 على مستوى الجامعات العالمية. ويبلغ عدد طلاب الجامعة حوالي 15000 طالب جامعي، وتضم 700 مدرس أكاديمي وأستاذ جامعي. بوغازيتشي

ليفانت نيوز _ ميديا

بعد أن عيّنه الرئيس التركي في منصب رئيس جامعة “بوغازيتشي” في إسطنبول؛ يقرر اليوم أردوغان إقالة “مليح بولو” من منصه بمرسوم جمهوري نُشر القرار في الجريدة الرسمية اليوم الخميس. لم يقدم القرار سبباً للخطوة أو أي تفاصيل أخرى. بوغازيتشي

وأثار تعيين بولو، وهو عضو حزب العدالة والتنمية، رئيساً لجامعة البوسفور “بوغازيتشي” في مدينة إسطنبول، انتقادات بوصفه خطوةً غير ديمقراطيةٍ رافقها احتجاجاتٍ واسعةٍ واعتقال لمئات الطلاب، وامتدت الاحتجاجات التي اندلعت وقتها بسبب القرار إلى مدن أخرى.

وفي يناير الماضي، شهدت جامعة البوسفور في مدينة إسطنبول التركية، أو كما يطلق عليها “جامعة بوغازيتشي” احتجاجات شارك فيها مئات الطلاب، على خلفية تعيين عضو حزب “العدالة والتنمية” مليح بولو بمنصب عميد، في خطوة تم اعتبارها بمثابة “تعيين وصي على الجامعة”.

وحين تعيينه صدرب بيان من الطلاب والنشطاء جاء فيه، كما حدث عام 2016، نواجه تدخلاً جديداً لتعيين رئيس للجامعة من قبل السلطات العليا، بدلاً من أن يأتي بطريقة ديمقراطية. بوغازيتشي

وأضاف بيان الطلاب حينها “تركيا لأول مرة منذ النظام العسكري في الثمانينات، تشهد تعيين رئيس لجامعة بوغازيتشي من خارج هيئة التدريس بالجامعة، ما يعني استمرار الممارسات المناهضة للديمقراطية”.

اقرأ المزيد: إزالة اللغة الكردية وقطع للأشجار.. انتهاكات تركيا في عفرين

وقامت الشرطة التركية بتفريق التظاهرات، واعتقلت عدداً من الطلاب، قبل أن يتم إطلاق سراحهم لاحقاً بعد تدخل رئاسة الجامعة.

و”جامعة البوسفور” هي جامعة حكومية تركية مقرها إسطنبول، وتقع في القسم الأوروبي منها، وكانت قد احتلت المركز الثالث على مستوى الجامعات التركية خلال عام 2018، والمرتبة 616 على مستوى الجامعات العالمية. ويبلغ عدد طلاب الجامعة حوالي 15000 طالب جامعي، وتضم 700 مدرس أكاديمي وأستاذ جامعي. بوغازيتشي

ليفانت نيوز _ ميديا

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit