بسبب العيوب.. بوينغ تُقلل من إنتاج الطراز 787

كشفت شركة “بوينغ” أنها قلصت بشكل مؤقت من إنتاج طائراتها الكبيرة من سلسلة “787” عقب اكتشاف عيب هيكلي في بعض الطائرات التي لم يجرِ تسليمها.

ونوّهت الشركة، ومقرها في شيكاغو الأمريكية، الثلاثاء، أن معدل إنتاج الطائرات “787”، التي تطلق عليها اسم “دريملاينر”، سيقلل إلى أقل من 5 في الشهر، موضحةً أنها ترجح الآن تسليم أقل من نصف الطائرات “787” المتبقية في مخزونها هذا العام.

اقرأ أيضاً: بسبب احتيالها.. بوينغ تُغرّم بأكثر من 2.5 مليار دولار

وذكرت الشركة، عبر بيان: “سنستمر في أخذ الوقت اللازم لضمان تلبية طائرات بوينغ لأعلى مستويات الجودة قبل التسليم، وفي جميع أنحاء الشركة، تستمر فرقنا في التركيز على السلامة والنزاهة بينما نسعى للاستقرار، والجودة والإنتاجية في عملياتنا”.

وتقلصت أسهم الشركة بأكثر من 2% قبل المباشرة بالتداول، وفي مايو الماضي، سعى أعضاء الكونغرس للحصول على سجلات من “بوينغ” وهيئة الطيران الفيدرالية، بخصوص مشاكل في إنتاج طرازي “787” و”737 ماكس”.

بوينغ

هذا وكانت قد أعلنت شركة “بوينغ”، في نهاية أبريل الماضي، عن وقف تسليم طائرات “737 ماكس” للمشترين، بعد بروز مشكلة في أنظمة حماية جهد التيار الكهربائي في منظومات هذه الطائرات.

وكانت وكالة “رويترز” قد ذكرت، في 16 أبريل، أن “بوينغ” توقفت عن تسليم طائرات “737 ماكس” ذات الممر الواحد بعد مشكلة تتعلق بالتوصيلات المصممة للحفاظ على السلامة في حالة حدوث زيادة في الجهد داخل نظام التحكم في الطاقة الاحتياطية.

ليفانت-وكالات

كشفت شركة “بوينغ” أنها قلصت بشكل مؤقت من إنتاج طائراتها الكبيرة من سلسلة “787” عقب اكتشاف عيب هيكلي في بعض الطائرات التي لم يجرِ تسليمها.

ونوّهت الشركة، ومقرها في شيكاغو الأمريكية، الثلاثاء، أن معدل إنتاج الطائرات “787”، التي تطلق عليها اسم “دريملاينر”، سيقلل إلى أقل من 5 في الشهر، موضحةً أنها ترجح الآن تسليم أقل من نصف الطائرات “787” المتبقية في مخزونها هذا العام.

اقرأ أيضاً: بسبب احتيالها.. بوينغ تُغرّم بأكثر من 2.5 مليار دولار

وذكرت الشركة، عبر بيان: “سنستمر في أخذ الوقت اللازم لضمان تلبية طائرات بوينغ لأعلى مستويات الجودة قبل التسليم، وفي جميع أنحاء الشركة، تستمر فرقنا في التركيز على السلامة والنزاهة بينما نسعى للاستقرار، والجودة والإنتاجية في عملياتنا”.

وتقلصت أسهم الشركة بأكثر من 2% قبل المباشرة بالتداول، وفي مايو الماضي، سعى أعضاء الكونغرس للحصول على سجلات من “بوينغ” وهيئة الطيران الفيدرالية، بخصوص مشاكل في إنتاج طرازي “787” و”737 ماكس”.

بوينغ

هذا وكانت قد أعلنت شركة “بوينغ”، في نهاية أبريل الماضي، عن وقف تسليم طائرات “737 ماكس” للمشترين، بعد بروز مشكلة في أنظمة حماية جهد التيار الكهربائي في منظومات هذه الطائرات.

وكانت وكالة “رويترز” قد ذكرت، في 16 أبريل، أن “بوينغ” توقفت عن تسليم طائرات “737 ماكس” ذات الممر الواحد بعد مشكلة تتعلق بالتوصيلات المصممة للحفاظ على السلامة في حالة حدوث زيادة في الجهد داخل نظام التحكم في الطاقة الاحتياطية.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit