اليمن.. سقوط 100 حوثي بين قتيل وجريح في جبهة الحازمية

معارك اليمن

قال الفريق صغير بن عزيز رئيس هيئة الأركان اليمنية قائد العمليات المشتركة، إن المرحلة القادمة حافلة بالكثير من الانتصارات، معتبراً العملية العسكرية الحالية في البيضاء رسالة على غطرسة ميليشيات الحوثي

كما رأى في تصريحات صحفية اليوم أن العملية العسكرية الحالية في البيضاء دليل واضح على التحام كل القوى الوطنية بوجه الميليشيات.

وأفادت مصادر إعلامية اليوم الجمعة بسقوط 100 حوثي بين قتيل وجريح في جبهة الحازمية. وأوضحت مصادر عسكرية وميدانية أن قرابة ستين قتيلاً سقطوا في تصدي مقاومة الحازمية لأعنف هجوم حوثي منذ فجر اليوم.

وكانت قد تجددت الاشتباكات العنيفة لليوم الثاني على التوالي بمختلف أنواع الأسلحة في جبهة ذي ناعم غرب مدينة البيضاء في اليمن، وذلك بعد سلسلة ضربات طالت مواقع الحوثيين، تلتها معارك أخرى داخل مركز مديرية الزاهر إثر تسلل عناصر من الميليشيا وتحصنهم داخل منازل المواطنين.

وأشارت المصادر إلى أن الحوثيين دفعوا بثلاث مجموعات إلى محيط السنترال وامسحر والضحاكي شمال غرب جبهة الحازمية، دون تحقيق أي تقدم، فيما تمكن عناصر المقاومة من إسقاط ثلاثة مواقع وهي المزرعة والخربة والحجر.

معارك اليمن

وكان الجيش اليمني، أعلن قبل 3 أيام تحرير عدة مناطق في المحافظة، منها منطقة العادية آل مظفر ووادي ممدود بمديرية البيضاء.

وكانت مصادر ميدانية أفادت سابقا بمقتل العشرات من مقاتلي الميليشيات خلال الـ 24 ساعة الماضية، وأسر قادة ميدانيين تابعيين لها.

كما أكد أن قواته مسنودة بالمقاومة الشعبية ستواصل الزحف صوب عاصمة المحافظة، وسط فرار جماعي لعناصر الميليشيات.

المزيد تقدم ميداني للجيش اليمني في البيضاء وسط انهيار المليشيات الحوثية

يشار إلى أن أهمية البيضاء تكمن في أنها تتوسط 8 محافظات، هي مأرب وشبوة وأبين ولحج والضالع وإب وذمار وصنعاء، خمس من تلك المحافظات “مُحرَّرَة”، ومنها يجري التقدم في جبهات البيضاء حالياً لتحريرها والوصول مباشرة إلى صنعاء وذمار.

ليفانت – وكالات

قال الفريق صغير بن عزيز رئيس هيئة الأركان اليمنية قائد العمليات المشتركة، إن المرحلة القادمة حافلة بالكثير من الانتصارات، معتبراً العملية العسكرية الحالية في البيضاء رسالة على غطرسة ميليشيات الحوثي

كما رأى في تصريحات صحفية اليوم أن العملية العسكرية الحالية في البيضاء دليل واضح على التحام كل القوى الوطنية بوجه الميليشيات.

وأفادت مصادر إعلامية اليوم الجمعة بسقوط 100 حوثي بين قتيل وجريح في جبهة الحازمية. وأوضحت مصادر عسكرية وميدانية أن قرابة ستين قتيلاً سقطوا في تصدي مقاومة الحازمية لأعنف هجوم حوثي منذ فجر اليوم.

وكانت قد تجددت الاشتباكات العنيفة لليوم الثاني على التوالي بمختلف أنواع الأسلحة في جبهة ذي ناعم غرب مدينة البيضاء في اليمن، وذلك بعد سلسلة ضربات طالت مواقع الحوثيين، تلتها معارك أخرى داخل مركز مديرية الزاهر إثر تسلل عناصر من الميليشيا وتحصنهم داخل منازل المواطنين.

وأشارت المصادر إلى أن الحوثيين دفعوا بثلاث مجموعات إلى محيط السنترال وامسحر والضحاكي شمال غرب جبهة الحازمية، دون تحقيق أي تقدم، فيما تمكن عناصر المقاومة من إسقاط ثلاثة مواقع وهي المزرعة والخربة والحجر.

معارك اليمن

وكان الجيش اليمني، أعلن قبل 3 أيام تحرير عدة مناطق في المحافظة، منها منطقة العادية آل مظفر ووادي ممدود بمديرية البيضاء.

وكانت مصادر ميدانية أفادت سابقا بمقتل العشرات من مقاتلي الميليشيات خلال الـ 24 ساعة الماضية، وأسر قادة ميدانيين تابعيين لها.

كما أكد أن قواته مسنودة بالمقاومة الشعبية ستواصل الزحف صوب عاصمة المحافظة، وسط فرار جماعي لعناصر الميليشيات.

المزيد تقدم ميداني للجيش اليمني في البيضاء وسط انهيار المليشيات الحوثية

يشار إلى أن أهمية البيضاء تكمن في أنها تتوسط 8 محافظات، هي مأرب وشبوة وأبين ولحج والضالع وإب وذمار وصنعاء، خمس من تلك المحافظات “مُحرَّرَة”، ومنها يجري التقدم في جبهات البيضاء حالياً لتحريرها والوصول مباشرة إلى صنعاء وذمار.

ليفانت – وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit