الحكومة اللبنانية تحدد موعداً لتسمية “الرئيس القادم”

الحكومة اللبنانية تحدد موعداً لتسمية رئيس الحكومة المقبل

بعد أيام قليلة على اعتذار رئيس الوزراء المكلف “سعد الحريري” عن مهمة تشكيل الحكومة، كشفت “الحكومة اللبنانية”، اليوم الاثنين، عن موعد جديد لتسمية رئيس الحكومة المقبل.

قالت “سكاي نيوز عربية” إن رئاسة الجمهورية اللبنانية، حددت، يوم الاثنين المقبل، 26 يوليو، موعداً للاستشارات النيابية لتسمية رئيس الحكومة.

وبعد الخلاف بين “سعد الحريري” والرئيس اللبناني “ميشال عون”، ظهر الأخير إلى الإعلام، وأكد أن بلاده ستتمكن من تجاوز العقبات على كافة المستويات.

وأوضح “عون” في حديثه” أن الأحداث وإرادة الحياة عند اللبنانيين، أثبتت أنها مكنتهم من التغلب على صعوبات كثيرة واجهتهم خلال السنوات السابقة.

وتزامنت تصريحات “عون”، عقب اعتذار زعيم تيار المستقبل “سعد الحريري” عن تشكيل الحكومة، في أحدث فصول الأزمة السياسية الممتدة منذ فترة، بينما تغرق البلاد في أسوأ أزماتها الاقتصادية التي وصلت حد شح البنزين والخبز والدواء.

سعد الحريري رئيس الحكومة المكلف والرئيس اللبناني ميشيل عون

اقرأ المزيد: اللبنانيون ينتفضون على الطبقة السياسية.. خلال انتخابات نقابية

وما إن أعلن الحريري، يوم الخميس الماضي، عن تشكيل الحكومة في البلاد، اندلعت احتجاجات واسعة في معظم المناطق اللبنانية امتدت من طرابلس شمالي البلاد إلى شوارع بيروت.

اقرأ المزيد: بعمر الـ25 ربيعاً.. شنق سوريّة في لبنان

وكان الحريري قد أعلن، الخميس، اعتذاره عن تشكيل الحكومة في البلاد، رغم أنه مضى على تسميته لهذه المهمة منذ 9 أشهر. وجاء موقفه هذا بعدما رفض الرئيس تشكيلته للمجلس الوزاري.

وتعاني لبنان، منذ انفجار مرفأ بيروت المروع، في صيف 2019، انهياراً اقتصادياً متسارعاً هو الأسوأ في تاريخ البلاد، فضلاً عن الاحتجاجات والصراعات من أجل النفوذ وتولى السلطة.

ليفانت – سكاي نيوز