الجيش التركي قتل 500 لاجئاً سورياً على الحدود حتى نهاية تموز 2021

الجيش التركي قتل 500 لاجئاً سورياً على الحدود حتى نهاية تموز 2021
الجيش التركي قتل 500 لاجئاً سورياً على الحدود حتى نهاية تموز 2021

مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا.. تقرير شهري

نشر مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا النسخة الأخيرة من ورقته الإحصائية رصد فيها عدد الضحايا السوريين برصاص الجنود الأتراك من جندرمة الحدود، حيث قضى 500 شخصاً، بينهم ( 94 طفلاً دون سن 18 عاماً، و 67 امرأة)، حتى نهاية تموز 2021.

وارتفع عدد الجرحى والمصابين بطلق ناري أو اعتداء إلى 729 شخص وهم من الذين حاولوا اجتياز الحدود أو من سكان القرى والبلدات السورية الحدودية أو المزارعين، وأصحاب الأراضي المتاخمة للحدود حيث يتم استهدافهم من قبل الجندرمة بالرصاص الحي.” مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا”

إلى ذلك، سجّل مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا في إحصائيته العامة مقتل وإصابة 8120 شخصا / القتلى 2487 شخص / على يد القوات التركية والميليشيات السورية التي تدعمها فيما وصل عدد المعتقلين إلى 7781 شخص منذ بداية الاحتلال التركي وتوغله شمال سوريا، كما أُفرج عن قرابة 5310 منهم، فيما لايزال مصير البقية مجهولا.

وتتكرر حالات استهداف “الجندرمة” للاجئين السوريين الذين يحاولون عبور الحدود من سوريا هرباً من الحرب الدائرة في بلادهم. وقامت تركيا ببناء جدار عازل على طول حدودها الذي يبلغ طوله 911 كم لمنع دخول اللاجئين.

ووثق مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا وثق خلال شهر تموز 2021  الانتهاكات في مناطق غرب الفرات ودرع الفرات، غصن الزيتون:

مقتل ( 11 ) شخصاً مدني ( مواطن، مستوطن ). حوادث الانفجارات ألغام، مفخخات… بلغت 3 أشخاص. الاعتقالات ( 24 ) شخصا تضمنت تعرض ( 15 ) شخص للتعذيب والمطالبات بفدية، والاختطاف 11 شخصا.

الإصابات بجروح ( 75 بينهم 7 أطفال) نتيجة القصف أو مداهمة المنازل أو شظايا المتفجرات أو التفجيرات أو نتيجة تعرضهم للضرب من قبل المسلحين.

القصف “الجوي” ….″ غارة جوية…”المدفعي، الهاون”…: 33 حالة قصف للقرى الآهلة بالسكان، خلفت 8 جرحى من المدنيين وشهيد. الاقتتال بين الفصائل: توثيق 7 حالة اقتتال داخلي بين الفصائل المسلحة داخل المدن.

اقرأ المزيد: بعد يوم دامٍ.. هدوء نسبي في عموم محافظة درعا

وفي آخر تحديث للأرقام حول إحصائيات الضحايا نتيجة الهجمات التركية المستمرة منذ 9 تشرين الأول 2019 حتى نهاية تموز 2021 وصل إلى 698 مدنيا، بينهم 97 طفلا، و 68 امرأة، وعدد الجرحى 3474 بينهم 264 طفلا، و 229 امرأة. قتل تحت التعذيب أو نتيجة ظروف الاعتقال السيئة 57 شخص.

والاعتقالات طالت ( 745 ) شخصا تضمنت تعرض ( 166 ) شخص للتعذيب، ومطالبة ذوي 175 آخرين بالفدية. عدد أسرى قوات سوريا الديمقراطية لدى الجيش التركي 73 مقاتل، بينهم 6 مقاتلات.

و.س

ليفانت نيوز _ متابعة
مزيد من التفاصيل : مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا.. تقرير شهري

نشر مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا النسخة الأخيرة من ورقته الإحصائية رصد فيها عدد الضحايا السوريين برصاص الجنود الأتراك من جندرمة الحدود، حيث قضى 500 شخصاً، بينهم ( 94 طفلاً دون سن 18 عاماً، و 67 امرأة)، حتى نهاية تموز 2021.

وارتفع عدد الجرحى والمصابين بطلق ناري أو اعتداء إلى 729 شخص وهم من الذين حاولوا اجتياز الحدود أو من سكان القرى والبلدات السورية الحدودية أو المزارعين، وأصحاب الأراضي المتاخمة للحدود حيث يتم استهدافهم من قبل الجندرمة بالرصاص الحي.” مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا”

إلى ذلك، سجّل مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا في إحصائيته العامة مقتل وإصابة 8120 شخصا / القتلى 2487 شخص / على يد القوات التركية والميليشيات السورية التي تدعمها فيما وصل عدد المعتقلين إلى 7781 شخص منذ بداية الاحتلال التركي وتوغله شمال سوريا، كما أُفرج عن قرابة 5310 منهم، فيما لايزال مصير البقية مجهولا.

وتتكرر حالات استهداف “الجندرمة” للاجئين السوريين الذين يحاولون عبور الحدود من سوريا هرباً من الحرب الدائرة في بلادهم. وقامت تركيا ببناء جدار عازل على طول حدودها الذي يبلغ طوله 911 كم لمنع دخول اللاجئين.

ووثق مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا وثق خلال شهر تموز 2021  الانتهاكات في مناطق غرب الفرات ودرع الفرات، غصن الزيتون:

مقتل ( 11 ) شخصاً مدني ( مواطن، مستوطن ). حوادث الانفجارات ألغام، مفخخات… بلغت 3 أشخاص. الاعتقالات ( 24 ) شخصا تضمنت تعرض ( 15 ) شخص للتعذيب والمطالبات بفدية، والاختطاف 11 شخصا.

الإصابات بجروح ( 75 بينهم 7 أطفال) نتيجة القصف أو مداهمة المنازل أو شظايا المتفجرات أو التفجيرات أو نتيجة تعرضهم للضرب من قبل المسلحين.

القصف “الجوي” ….″ غارة جوية…”المدفعي، الهاون”…: 33 حالة قصف للقرى الآهلة بالسكان، خلفت 8 جرحى من المدنيين وشهيد. الاقتتال بين الفصائل: توثيق 7 حالة اقتتال داخلي بين الفصائل المسلحة داخل المدن.

اقرأ المزيد: بعد يوم دامٍ.. هدوء نسبي في عموم محافظة درعا

وفي آخر تحديث للأرقام حول إحصائيات الضحايا نتيجة الهجمات التركية المستمرة منذ 9 تشرين الأول 2019 حتى نهاية تموز 2021 وصل إلى 698 مدنيا، بينهم 97 طفلا، و 68 امرأة، وعدد الجرحى 3474 بينهم 264 طفلا، و 229 امرأة. قتل تحت التعذيب أو نتيجة ظروف الاعتقال السيئة 57 شخص.

والاعتقالات طالت ( 745 ) شخصا تضمنت تعرض ( 166 ) شخص للتعذيب، ومطالبة ذوي 175 آخرين بالفدية. عدد أسرى قوات سوريا الديمقراطية لدى الجيش التركي 73 مقاتل، بينهم 6 مقاتلات.

و.س

ليفانت نيوز _ متابعة
مزيد من التفاصيل : مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit