إساءة عنصرية تدفع منتخب “ألمانيا” للانسحاب من مباراة ودية

منتخب "ألمانيا" الصحافة الفرنسية

أعلن المنتخب الألماني الأولمبي، لكرة القدم، الانسحاب من المباراة الودية، اليوم السبت، رداً على إساءات عنصرية مزعومة من أحد لاعبي منتخب هندوراس.

وسبق أن تعرض “تورونارايغا”، البالغ من العمر 23 عاماً، وهو نجل اللاعب النيجيري السابق، أوجوكوجو تورونارايغا، لإساءات عنصرية من قبل، إذ تم استهدافه بهتافات بصوت القرد من بعض مشجعي نادي شالكه في مباراة بكأس ألمانيا، في 4 فبراير 2020. وتم تغريم شالكه 50 ألف يورو بسبب إساءات مشجعيه.

والتقى المنتخب الألماني، اليوم، مع نظيره “هندوراس” في مباراة ودية، وذلك استعداداً لأولمبياد طوكيو، في الفترة ما بين 23 يوليو/ تموز و8 أغسطس/آب 2021، قبل انسحاب الألمان بسبب العنصرية تجاه أحد اللاعبين.

وفي بيان رسمي، قال الاتحاد الألماني لكرة القدم، على موقع “تويتر” إن المباراة توقفت قبل خمس دقائق من نهايتها وكانت النتيجة 1-1.

اقرأ المزيد: مانشستر يونايتد عيونه على دفاع ريال مدريد وأتلتيكو

وأردف الاتحاد، أن “المنتخب الألماني غادر الملعب سوياً بعد أن تعرض لاعبنا المدافع، جوردان توروناريغا، لإهانة عنصرية”.

وفي الوقت ذاته، عبر نادي “هيرتا برلين” الذي يلعب “تورونارايغا” لصالحه، أن “هذا هو القرار الصواب”.

اقرأ المزيد: قائمة أبرز المرشحين للفوز بالكرة الذهبيّة

وسبق أن أجرى المنتخب الألماني تحضيراته في مدينة واكاياما باليابان آخر مباراة الودية، قبل أن يواجه نظيره البرازيلي في يوكوهاما، الخميس.

ليفانت – وكالات